ADVERTISEMENT

اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية

اسباب عدم انتظام الدورة الشهريةتختلف كل امرأة عن الأخرى من حيث انتظام الدورة الشهرية، والفترة بين كل دورة وأخرى نتيجة لعدة عوامل، تابعي المقال التالي لمعرفة اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية وكيفية علاج هذه المشكلة.

ما هو عدم انتظام الدورة الشهرية؟

تُعتبر الدورة الشهرية غير منتظمة إذا:

ADVERTISEMENT
  • حدث تغير في الوقت بين كل دورة شهرية وأخرى.
  • حدث فقد دم أكثر أو أقل من المعتاد خلال الدورة الشهرية.
  • حدث اختلاف في الأيام التي تستغرقها الدورة الشهرية.

اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية

تتعدد اسباب عدم انتظام دورة الحيض الشهرية، ومنها التغيرات في مستوى الهرمونات في الجسم، فهرموني الاستروجين والبروجسترون يمكن أن يُحدثا تغيير في نمط الدورة الشهرية، وهذا هو السبب في عدم انتظام الدورة الشهرية لدى الفتيات الصغيرات خلال البلوغ، والنساء اللواتي يقتربن من سن اليأس.

اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية الشائعة

  • متلازمة المبيض المتعدد الكيسات.
  • الحمل أو الرضاعة الطبيعية.
  • الضغط العصبى.
  • فرط نشاط الغدة الدرقية، أو قصور الغدة الدرقية.
  • سماكة جدار الرحم، أو الأورام الحميدة على بطانة الرحم.
  • الأورام الليفية الرحمية.
  • هناك سبب أقل شيوعا هو التندب الحاد أو التصاقات بطانة الرحم، وتسمى متلازمة أشيرمان.

اسباب عدم انتظام الدورة الأخرى التي يجب الانتباه إليها

علاج عدم انتظام الدورة الشهرية

وبعد معرفتك اسباب عدم انتظام الدورة، يجب عليك أن تعرفي أنه ربما لا تكون هناك حاجة لعلاج لعدم انتظام الدورة الشهرية، إلا إذا كانت هناك حاجة إلى علاج حالة أخرى تؤثر على الدورة الشهرية.

ADVERTISEMENT

متلازمة المبيض المتعدد الكيسات، واضطرابات الغدة الدرقية هما سببان شائعان لعدم انتظام الدورة الشهرية لدى النساء، وبشكل عام يكون الهدف من العلاج هو استعادة توازن الهرمونات في الجسم.

في حالة متلازمة تكيس المبايض، قد يوصي الطبيب بحبوب منع الحمل أو الهرمونات الأخرى لتحفيز الدورة الشهرية، أما في حالة قصور الغدة، قد يستدعي الأمر العلاج بهرمونات الغدة الدرقية.

وتشمل العلاجات الأخرى لعدم انتظام الدورة الشهرية

تغيير وسيلة منع الحمل

إذا حدث عدم انتظام الدورة الشهرية بعد 3 أشهر من استخدام وسيلة منع الحمل الهرمونية، فقد يوصي الطبيب بنوع آخر من وسائل منع الحمل.

ADVERTISEMENT

تغيير نمط الحياة

من اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية الافراط في ممارسة الرياضة، لذا يكون تقليل المجهود البدني، وممارسة الرياضة بشكل معتدل هو الحل في تلك الحالة.

التغييرات المتطرفة في الوزن يمكن أيضا أن تؤثر على انتظام الدورة الشهرية، فزيادة الوزن يمكن أن تُصعب الإباضة، لذلك فقدان الوزن يمكن أن يساعد في تلك الحالة، ولكن فقدان الوزن المفاجئ يمكن أن يؤدي أيضا إلى عدم انتظام الدورة الشهرية.

ADVERTISEMENT

العلاج بالهرمونات

غالبا ما يحدث عدم انتظام الدورة الشهرية بسبب نقص أو عدم التوازن في بعض الهرمونات في الجسم، وغالبا ما يصف الأطباء حبوب منع الحمل التي تحتوي على هرموني الاستروجين والبروجسترون للمساعدة في السيطرة على عدم انتظام الدورة الشهرية.

التدخل الجراحي

في بعض الأحيان، يؤدي التندب أو المشاكل الهيكلية في الرحم، أو أنابيب فالوب إلى عدم انتظام الدورة الشهرية، وقد يوصي الطبيب بالجراحة لتصحيح أي مشاكل هيكلية أو عيوب خلقية.

متى يجب استشارة الطبيب؟

بعد معرفتك اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية، يجب اللجوء للطبيب في حالة عدم انتظام الدورة الشهرية بشكل ملحوظ ومتكرر، وسيقوم الطبيب بإجراء الفحوص، والاختبارات الأخرى لاستبعاد الحمل أو أي مشكلة صحية.

اتصلي بالطبيب إذا كان لديك أي من الأعراض التالية:

  • فقدان أكثر من ثلاث دورات شهرية في السنة.
  • زيادة أو نقص الفترة بين كل دورة وأخرى.
  • حدوث نزيف أكثر من المعتاد خلال الدورة الشهرية.
  • حدوث نزيف لأكثر من 7 أيام.
  • حدوث ألم أكثر من المعتاد خلال الدورة الشهرية.

وفي النهاية وبعد معرفة اسباب عدم انتظـام الدورة الشهرية وكيفية علاج هذه المشكلة، إذا كان لديك المزيد من التساؤلات أو الاستفسارات، يمكنك

قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد