ما هي رياضة الجلد أو رياضة التحمل؟ وما فوائدها؟ وأمثلة لتمرينات التحمل!

رياضة الجلدرياضة الجَلَد أو رياضة التّحمُل أو المُداومة training Endurance تعني أقصى قوة يبذلها الشخص باستخدام جسده عند ممارسة الرياضة، تابع المقال التالي لمعرفة المزيد حول رياضة الجلد وفوائدها المختلفة للجسم وأمثلة لتمرينات التحمل.

ADVERTISEMENT

ما معنى رياضة الجلد أو التحمل؟

الهدف من رياضة التحمل أو تدريبات التحمل هو تطوير أنظمة إنتاج الطاقة في الجسم لتلبية متطلبات التمارين.

مثال توضيحي؛

هل تذكر المرة الأولى التي ركضت فيها بعد مدة طويلة من الراحة، بالتأكيد ارتفع معدل التنفس لديك وشعرت بألم في ساقيك بعد 10 دقائق فقط من الركض.

ADVERTISEMENT

ومع ذلك، بعد عدة أسابيع من الركض المستمر، تمكنت من الحفاظ على وتيرتك لمدة 30 دقيقة بشكل مريح للغاية، وشعرت بقوة في ساقيك، ما مررت به هو التغيرات الفسيولوجية التي خضعت لها عضلاتك للتكيف مع تمرين التحمل.

أمثلة على تمرين الجلد أو التحمل

  • المشي بخفة.
  • الجري أو الركض.
  • الرقص.
  • السباحة.
  • ركوب الدراجات.
  • تسلق الدرج في العمل.
  • ممارسة الرياضة مثل التنس أو كرة السلة أو كرة القدم أو كرة المضرب.

التغييرات في نوع الألياف العضلية عند ممارسة رياضة التحمل

رياضة الجلد أو تدريبات التحمل تزيد من القدرة الهوائية للألياف من النوع IIa و IIb على وجه الخصوص، مما ينتج عنه مزيد من الألياف التي تتميز بخصائص سريعة الانقباض والمقاومة للإجهاد، مما يتيح لك الجري لمسافات أطول.

رياضة الجلد تزيد إمدادات الدم للعضلات

أثناء تمارين التحمل، تحتاج العضلات إلى كمية أكبر من الأكسجين مما تحتاجه أثناء الراحة، مما يُشكل شبكة كبيرة من الشعيرات الدموية التي توفر الدم الغني بالأكسجين، وينتشر الأكسجين عبر الشعيرات الدموية إلى الألياف العضلية، حيث يدعم إنتاج الطاقة المستدام.

التدريب على التحمل يزيد من عدد الشعيرات الدموية لكل منطقة من العضلات، وبالتالي يوفر زيادة إمدادات الأوكسجين إلى العضلات، ويعتبر توفير الأكسجين للعضلات أمرًا مهمًا للحفاظ على القدرة على التحمل، حيث تتعب وتُرهق العضلات سريعًا عند عدم توفر كمية كافية من الأكسجين.

ADVERTISEMENT

تمارينات التحمل ودهون الجسم

تمرينات التحمل تمكن الجسم من استخدام المزيد من الدهون بشكل متناسب مع شدة تمرين معين، مع تجنب استنفاد الجليكوجين العضلي الثمين، والسماح لك بممارسة التمارين لفترة أطول.

تمارينات التحمل وإنتاج الطاقة

تمارين التحمل تُزيد من كمية الميتوكوندريا لكل مساحة من العضلات، مما يزيد من قدرة إنتاج الـ ATP أو طاقة، بالإضافة إلى ذلك؛ يزيد تدريب التحمل من عدد الإنزيمات في الميتوكوندريا ، مما يسرع من تكوين الطاقة.

تمرينات التحمل ومحتوى الميوغلوبين

تمارين التحمل تُزيد محتوى الميوغلوبين Myoglobin وهو بروتين خاص في عضلاتك يربط الأكسجين الذي يدخل في الألياف العضلية، مما يزيد من احتياطي الأكسجين في العضلات.

في النهاية وبعد معرفتك ما هي رياضة الجلد وما فوائدها المختلفة للجسم وأمثلة لتمرينات التحمل، إذا كان لديك المزيد من التساؤلات أو الاستفسارات، يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د. مروة عصمت
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
https://www.livestrong.com/article/358336-endurance-training-skeletal-muscle-adaptation/
https://www.heart.org/en/healthy-living/fitness/fitness-basics/endurance-exercise-aerobic
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد