ADVERTISEMENT

أضرار الحمل في سن الاربعين

أضرار الحمل في سن الاربعين

ADVERTISEMENT

تعرفي معنا على أضرار الحمل في سن الاربعين وهل يمكن أن يؤثر ذلك بشكل سلبي على صحة الأم والطفل؟ وهل هناك فوائد للحمل في هذا السن؟ تابعي معنا عزيزتي القارئة المقال التالي لمعرفة إجابات هذه الأسئلة.

الحمل في سن الأربعين

وفقاً لـ مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) فإنه قد ارتفع معدل الحمل لدى النساء في سن يتراوح بين 40 – 44 سنة بنسبة كبيرة في السنوات الأخيرة، بالرغم من أنه يعتبر السن الأفضل للحمل لدى النساء أقل من 35 سنة.

ADVERTISEMENT

ممكن أن يحدث تأخر في الحمل لعدة أسباب صحية، ومن المحتمل أن أغلب النساء يؤخرن حملهن إلى هذا السن لعدة أسباب من ضمنها وصول النساء إلى مستويات التعليم العالي، وحصولهن على وظائف هامة، وتحسن أساليب منع الحمل، ونقص رعاية الأطفال في المجتمعات، وزيادة البطالة، وضعف المستوى الإقتصادي والكثير من التحولات الإجتماعية والثقافية، كل هذه الأمور جعلت المرأة ترغب في تأجيل حملها حتى تحصل على الوعي الكافي والقدرة الكافية لتربية طفلها بشكل جيد.

اقرئي أيضاً: أسباب ضعف الحمل

أضرار الحمل في سن الاربعين

ضعف الخصوبة

تشمل أول المشاكل التي قد تواجه المرأة عند التفكير في الحمل في سن الأربعين هي انخفاض الخصوبة لديها، حيث تنخفض عدد البويضات وتقل جودتها، إلى جانب انخفاض عدد الحيوانات المنوية لدى الرجل وضعف حركتها، مما يجعل الحمل أكثر صعوبة.

الاضطرابات الوراثية

مع زيادة عمر المرأة يزيد خطر ولادتها لطفل يعاني من المخاطر الجينية أو الاضطرابات الوراثية نتيجة انقسام الخلايا بشكل خاطئ، ومن أهمها متلازمة داون.

قد يحدث ذلك بسبب خطأ في عملية إعادة التركيب الجيني التي تتبادل فيها أزواج الكروموسومات المواد الوراثية قبل الانفصال، وفي حالة النساء اللاتي يزيد أعمارهن عن 35 سنة قد تكون هذه العملية أقل تنظيماً ودقة، مما يؤدي إلى حدوث خلل.

ADVERTISEMENT

الإجهاض

قد يزيد خطر إصابة النساء في سن الأربعين بـ الإجهاض، وتشير بعض الدراسات إلى أنه قد يكون سبب ذلك هو انخفاض جودة البويضات، وضعف الرحم.

ولادة جنين ميت

أشارت العديد من الأبحاث إلى اعتبار أن ولادة جنين ميت هي أحد أضرار الحمل في سن الاربعين، ولكن لم يتم تحديد الأسباب الواضحة لحدوث ذلك حتى الآن.

مضاعفات الحمل والولادة الأخرى

تشمل بعض المضاعفات الأخرى التي تعتبر من أضرار الحمل في سن الاربعين زيادة خطر الإصابة بالحالات التالية:

  • سكري الحمل.
  • تسمم الحمل، وهي الحالة التي يحدث فيها ارتفاع ضغط الدم وارتفاع مستويات البروتين في البول.
  • المشيمة المنزاحة.
  • نزيف ما بعد الولادة.
  • الولادة القيصرية الطارئة.
  • انخفاض وزن الجنين عند الولادة.
  • الولادة المبكرة.
  • وضعية الطفل الخاطئة أثناء الولادة حيث يأتي الطفل من مقعدته وليس من رأسه.
  • زيادة خطر إصابة الحامل بأمراض القلب والأوعية الدموية والسكتة الدماغية وغيرها.

هل هناك فوائد للحمل في سن الاربعين؟

يمكن أن يتضمن الحمل في سن الأربعين بعض الإيجابيات والمميزات التي قد تعود على الأم، ومن أهمها الاستقرار المالي والقدرة على توفير المال الكافي لهذه المسئولية الكبيرة، حتى يتم تربية الطفل بشكل جيد.

ADVERTISEMENT

من أهم المميزات أيضاً أن الأم تكون قد حققت إنجازاً كبيراً في وظيفتها وترقت إلى أعلى المناصب قبل انشغالها مع طفلها الذي سوف تحتاج مسئولية تربيته إلى المزيد من الوقت. إلى جانب أن الأم تكون قد زادت تجربتها في الحياة واكتسبت الوعي الكافي الذي يسمح لها بالتعامل مع طفلها بشكل صحيح.

ولكن قبل اتخاذ هذا القرار بمحض إرادتك، يجب أن تأخذي بعين الاعتبار كل هذه المخاطر والمضاعفات التي ذكرناها.

وفي النهاية عزيزتي القارئة وبعد أن تعرفتِ على أضرار الحمل في سن الاربعين وأسبابه ومميزاته أيضاً، نرجو أن نكون قد أجبنا على كل تساؤلاتكِ بشأن هذا الموضوع ونتمنى لكِ دوام الصحة والعافية.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مي أحمد عادل
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد