سكر الحمل Gestational Diabetes

يتسبب سكر الحمل Gestational Diabetes في التأثير على كيفية استخدام الخلايا للجلوكوز، كما يتسبب سكر الحمل في زيادة مستوى السكر في الدم، وهو أمر خطير على صحة الأم والجنين.

ADVERTISEMENT

لكن يذكر أنه من المفترض بعد الولادة، أن تعود مستويات السكر إلى طبيعتها بمدة قصيرة، لكن في كل الأحوال يجب المتابعة مع الطبيب.

وبالرغم من المضاعفات التي يتسبب فيها المرض، إلا أن التزام المرأة بالتعليمات التي يخبرها بها الطبيب، يساعد على تخطي هذه الفترة الصعبة حتى الولادة، ولذلك سنتعرف أكثر كل المطلوب من الحامل المصابة بسكري الحمل للتمتع بحمل صحي.

أعراض سكر الحمل

ملاحظة الأعراض الجازمة بوجود سكر الحمل، قد يكون أمر صعب، خصوصا مع تشابه هذه الأعراض مع بعض ما تمر به المرأة الحامل عموما، ولكن في كل الأحوال الانتباه لهذه العلامات أمر مهم، للقيام بالفحص، وهذه العلامات المحتملة هي:

ADVERTISEMENT
  • الشعور بجفاف الفم والرغبة الزائدة في الشرب.
  • ملاحظة الشعور بالتعب والإرهاق.
  • ملاحظة الرغبة المتكررة في التبول.

أسباب سكر الحمل

لا يعرف الباحثون سبب إصابة بعض النساء بسكري الحمل، لفهم كيفية حدوث سكر الحمل، يمكن أن يساعد على فهم كيف يؤثر الحمل على معالجة جلوكوز الجسم.

ولكن يمكن تلخيص المشكلة في تعطيل عمل الأنسولين، وزيادة مستوى السكر في الدم الناتج عن ذلك، وعموما يمكنكم التعرف بمزيد من التفصيل على أسباب الإصابة بسكري الحمل.

عوامل خطر سكر الحمل

يمكن لأي امرأة أن تصاب بسكر الحمل، ولكن بعض النساء أكثر عرضة للخطر، تشمل عوامل الخطر لمرض سكر الحمل ما يلي:

  • وجود تاريخ عائلي من الإصابة بالمرض، يعزز فرص الإصابة به، لذلك يجب المتابعة مع الطبيب وإخباره.
  • إنجاب طفل في السابق وكان وزنه كبير ويتخطى 4 كجم.
  • المعاناة من بعض الأمراض مثل متلازمة المبيض متعدد الكيسات.
  • قلة الحركة وعدم ممارسة الأنشطة.

مضاعفات سكر الحمل

معظم النساء المصابات بسكر الحمل يلدن طفل يتمتع بالصحة ومع ذلك، يمكن أن يؤدي سكر الحمل الذي لا يتم التعامل معه بمزيد من العناية إلىأن تصبح مستويات السكر غير منضبطة في الدم ويسبب مشاكل لك ولطفلك، ومن هذه المضاعفات المحتملة:

ADVERTISEMENT

مضاعفات قد تؤثر على الطفل

إذا كنت تعانين من سكر الحمل، فقد يكون طفلك أكثر عرضة لخطر:

  • الوزن الزائد عند الولادة: والأطفال أصحاب الوزن الزائد، يكونوا معرضين للحبس في قناة الولادة.
  • الإصابة بمتلازمة الضائقة التنفسية: قد يحتاج الأطفال في هذه الحالة، إلى الحصول على المساعدة من أجل التنفس لتصبح الرئة أكثر قوة.
  • انخفاض السكر في الدم للطفل بعد الولادة بفترة قصيرة.
  • الأطفال المولودون لأمهات مصابات بالسكري، قد يكونون أكثر عرضة للإصابة بمرض السكري من النوع الثاني والسمنة.
  • إهمال علاج المرض، في بعض الحالات قد يؤدي إلى وفاة الطفل قبل الولادة أو بعدها بفترة قصيرة.

مضاعفات قد تؤثر على الأم

قد يزيد سكر الحمل من خطر الإصابة بالأم:

  • ارتفاع الضغط عند الأم وما قد ينتج عنه من الإصابة بتسمم الحمل.
  • قد يتسبب الإصابة بمرض سكري الحمل، في زيادة فرص الإصابة به مرة أخرى، أو حتى الإصابة بالسكري من النوع الثاني مستقبلا، ولكن الانتباه لصحتم وأسلوب حياتك سيساعد على تقليل خطورة ذلك.

الوقاية من سكر الحمل

صعب ذكر خطوات محددة للوقاية 100% من المرض، لكن ذلك لا يمنع أن هناك العديد من الخطوات المهمة، التي تقلل من خطر الإصابة بالمرض، أو حتى في حالة الإصابة بالسكري في الحمل، اتباع العادات الصحيحة، قد يساعد على تقليل خطورته ومضاعفاته، ومن هذه الخطوات:

  • تناول الطعام الصحي، الغني بالألياف وقليل الدهون، واختيار الدهون الصحية، والتركيز على الخضروات والفواكه.
  • الحفاظ على نشاطك والحركة.
  • قبل الحمل، ينصح بالتخلص من الوزن الزائد، وخلال الحمل يجب المتابعة مع الطبيب، فالخسارة الكبيرة للوزن، قد تكون مضرة لك.
  • تحفيز نفسك من خلال تذكر الفوائد الطويلة الأجل لفقدان الوزن، مثل القلب الأكثر صحة.

تشخيص سكر الحمل

من المحتمل أن يقوم الطبيب بتقييم عوامل الخطر الخاصة بك والتي يمكن أن تسبب الإصابة بسكر الحمل، و سيقوم بذلك في وقت مبكر من الحمل.

ADVERTISEMENT

ومن هذه العوامل أن يكون مؤشر كتلة الجسم لديك قبل الحمل 30 أو أعلى، أو وجود تاريخ عائلي من الإصابة بالمرض، سيشجع الطبيب على إجراء الفحوصات، ومن ضمن فحوصات سكري الحمل:

  • اختبار تحمل الجلوكوز: ويتم فيه شرب محلول الجلوكوز، وبعد ساعة سيتم الفحص لقياس نسبة السكر في الدم.
  • من المحتمل أن يوصي طبيبك بإجراء فحوصات متكررة، بشكل خاص خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل، حيث سيقوم الطبيب بمراقبة نسبة السكر في الدم، قد يطلب منك طبيبك منك مراقبة نسبة السكر في الدم بشكل يومي كجزء من خطة العلاج الخاصة بك.
  • قد تحتاجين إلى اختبارات إضافية لتقييم صحة طفلك، ومنها اختبارات لتقييم وظيفة المشيمة وهي العضو الذي يوصل الأكسجين والمواد المغذية إلى طفلك عن طريق توصيل إمداد دم الطفل بك.
  • سيجري طبيبك اختبارات لمراقبة صحة طفلك أثناء الحمل.
يمكنك التعرف أكثر على النسبة الطبيعية للسكر في الحمل.

فحص نسبة السكر في الدم بعد الولادة

بعد الولادة، سيقوم الطبيب بإجراء الفحوصات اللازمة للتأكد من عودة مستوى الدم لطبيعته، وسيقوم الطبيب بذلك مرة أخرى خلال 6 إلى 12 أسبوع، وفي حال كانت النتيجة مطمئنة، سيكون مطلوب لاحقا إجراء فحص كل 3 سنوات على الأقل لمراقبة الوضع، وتقييم مدى خطورة الإصابة بمرض السكري.

ADVERTISEMENT

إن كان الفحوصات تشير إلى ما يقلقك، فيجب استشارة الطبيب والمناقشة حول طرق الوقاية المستقلبية لك.

متى يكون سكر الحمل مرتفع؟

عند إجراء اختبار الجلوكوز، في حال كانت النسبة 190 ملليغرام لكل ديسيلتر، فهذا يشير إلى الإصابة بسكري الحمل.

علاج سكري الحمل

من الضروري مراقبة سكر الدم والتحكم فيه للحفاظ على صحة طفلك وتجنب المضاعفات أثناء الحمل والولادة، سترغب أيضًا في مراقبة مستويات السكر في الدم لديك عن كثب، استراتيجيات العلاج الخاصة بك قد تشمل:

المراقبة المستمرة

خلال الحمل، سيجب عليك وعلى الطبيب المتابع لحالتك وفريقه، المتابعة والمراقبة لأي تغييرات تحدث لك، وفحص نسبة السكر في الدم بشكل مستمر، للتأكد من أنه في النطاق المطلوب، قد يكون الأمر صعب في البداية، لكن لاحقا سيكون أسهل عليك.

حمية صحية

تحديد نوعية الطعام الصحي الذي يحصل عليه جسمك، أمر مهم جدا، وذلك للحفاظ على نسبة السكر في الدم، وتقليل معدل زيادة الوزن خلال الحمل، ومن الأطعمة التي يجب الاهتمام بها هي الحبوب الكاملة والدهون الصحية، والخضروات والفواكه.

ممارسة الرياضة

الاهتمام بتحريك الجسم، وممارسة الأنشطة المناسبة لفترة الحمل، وذلك لأن التمارين قد تساعد على الحفاظ على نسبة السكر في الدم طبيعية قدر الإمكان.

حددي خطة أسبوعية للتمارين المناسبة لك مع الطبيب وبالمدة الزمنية المناسبة لحالتك، وقد تقدر بنصف ساعة في اليوم، لكن يجب مناقشة الطبيب أولا.

مراقبة الطفل

مراقبة دقيقة لطفلك، جزء مهم من خطة علاجك هو الملاحظة الدقيقة لطفلك، قد يراقب طبيبك نمو طفلك وتطوره عن طريق الموجات فوق الصوتية المتكررة أو اختبارات أخرى.

كيف أخفض سكر الحمل؟

في حال لم تفلح الطرق السابقة في ضبط السكر في الدم، سيتم الانتقال إلى الأدوية، وتعتبر حقن الأنسولين مهمة في خفض السكر في الدم، وقد يتم اللجوء إلى أدوية فموية مثل الميتفورمين.

لكن يعتقد البعض أنه مازال هناك حاجة لمزيد من البحث للتأكد من أنها فعالة وآمنة مثل حقن الأنسولين.

كيفية مساعدة مرضى سكر الحمل

من المحتمل أن تشعرين بتحسن إذا قمت بتحسين معلومات وزيادتها عن كل طرق الحفاظ على صحتك وصحة الجنين، وسيفيدك التحدث إلى فريق الرعاية الصحية الخاص بك، وذلك لتقديم الإجابات على كل الأسئلة التي تدور في رأسك.

يمكنك أيضا اصطحاب زوجك أو أحد أفراد العائلة أو صديقة مقربة منك، إن أمكن. قد يتذكر شخص يرافقك شيئًا فاتته أو نسيته.

يمكنك قراءة الكتب والمقالات عن سكري الحمل، كما ينضمك إلى مجموعة دعم للنساء المصابات بنفس الحالة، وتقديم الدعم النفسي بشكل متبادل.. عموما كلما زادت معرفتك، زاد التحكم في شعورك، ولا تترددي في طرح أي سؤال على الطبيب.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة DMI
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد