ADVERTISEMENT

ألم ما بعد الولادة

ألم ما بعد الولادةيتسبب الحمل في حدوث العديد من التغيرات للمرأة حيث يتغير شكل الجسم ويحدث كذلك الكثير من التغيرات الداخلية بالجسم، كذلك بعد الولادة تستمر هذه التغيرات وتؤثر على المرأة جسدياً وعاطفياً بشكل كبير بالرغم من انتهاء الحمل وألم الولادة، إلا أنه يستمر بعض المشاكل والآلام وهي الفترة التي يتعافى فيها الجسم من آثار الحمل، تابعي معنا عزيزتي القارئة لتتعرفي في هذا المقال على كيف يكون ألم ما بعد الولادة وما تسببه الولادة من آلام أخرى بالجسم ومتى يجب رؤية الطبيب.

كيف يكون ألم ما بعد الولادة ؟

يعد ألم الولادة هو طريقة الجسم للتخلص من آثار الحمل لذا تستمر الغيرات التي تحدث للمرأة جسدياً لفترة بعد الولادة ويتمثل بالشكل التالي:

ADVERTISEMENT

ألم المهبل

أثناء الولادة المهبلية يحدث تمزق بالمهبل أو قد يقوم الطبيب بعمل شق بسيط في المهبل مما يسببب ألم بالجرح لعدة أسابيع.

يمكن تخفيف ألم المهبل من خلال النصائح التالية:

  • الجلوس على وسائد مبطنة.
  • استخدمي أكياس الثلج او المناشف الباردة لتبريد المنطقة مع استخدام المناديل الصحية.
  • استخدام الماء الدافئ بعد التبول.
  • الجلوس في الماء الدافئ لمدة خمس دقائق يومياً.
  • تناول مسكنات الألم ولكن بعد استشارة الطبيب حول المسكن المناسب لك.
  • استخدام الملينات لتخفيف الإمساك بعد استشارة الطبيب.

اقرأي المزيد عن آلالام المهبل

إفرازات مهبلية

يتخلص الجسم من الغشاء المخاطي الذي كان يبطن الرحم بعد الولادة، لذلك تتواجد الإفرازات المهبلية حتى تساعد على التخلص من هذا الغشاء وهو أحد أشكال ألم ما بعد الولادة .

ADVERTISEMENT

كما أنها تساعد على إخراج الدم الزائد في الجسم ويستمر ذلك لعدة أسابيع بعد الولادة، حيث يكون أحمر وثقيل في البداية ثم يقل تدريجياً لونه وكثافته.

في استمرار حدوث نزيف مهبلي كثيف بشكل مستمر ينصح بالتواصل مع الطبيب خاصة إن كان يصاحبه ألم في الحوض أو حمى.

الانقباضات

في الأغلب تستمر انقباضات الرحم بعد الولادة لعدة أيام حيث تشبه تقلصات الدورة الشهرية من حيث درجة الألم.

عادة ما تشعر الأم بهذه الانقاباضات أثناء الرضاعة الطبيعية لأنها تساعد على فرز هرمون يعمل على شد الرحم.

ADVERTISEMENT

يمكن لتخفيف هذه الانقباضات استخدام الوسائد لتدفئة منطقة البطن أو تناول مسكنات الألم بعد استشارة الطبيب.

اقرأي أيضاً: ما هي تغيرات الرحم أثناء الحمل وشكله بعد الولادة؟

ألم الثدي وتورمه

خلال الأيام الثلاثة الأولى ينتج الثدي أول حليب وهو اللبأ حيث يحتوي على المغذيات الكثيفة والأجسام المضادة التي تساعد على تقوية جهاز المناعة لطفلك.

يتسبب ذلك في انتفاخ الثديين وتورمهما ولتخفيف هذا الألم يمكن استخدام المناشف الباردة على الثدي لتهدئته.

ADVERTISEMENT

ما المشاكل الأخرى التي تسببها الولادة؟

بعد أن تعرفتي على ألم ما بعد الولادة وكيف يكون إليك بعض المشاكل الأخرى التي تسببها الولادة وهي:

  • المعاناة من الإمساك أو الإسهال.
  • الشعور بالانزعاج من سلس البول حيث تشعر الأم بوجود بعض قطرات البول أثناء العطس أو الضحك أو السعال.
  • المعاناة من البواسير.
  • عدم انتظام حركة الأمعاء.
  • التغيرات المزاجية.
  • الشعور باكتئاب ما بعد الولادة.

اقرأي أيضاً: ما هي أعراض اكتئاب ما بعد الولادة وكيف يمكن علاجه؟

متى يجب استشارة الطبيب حول آلام ما بعد الولادة؟

بعد أن تعرفتي على ألم ما بعد الولادة كيف يكون يجب أن تعرفي أن هناك بعض الحالات التي يجب التواصل بها مع الطبيب فور الشعور بها وهي:

في النهاية بعد أن تعرفتي على ألم ما بعد الولادة كيف يكون يجب أن تحرصي عزيزتي القارئة على اتباع العادات الصحية والأنظمة الغذائية السليمة حتى يتحسن الجسم بأسرع وقت، ونتمنى لكي دوام الصحة والشفاء.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مروة عمر
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد