ADVERTISEMENT

هل التهاب الحوض يمنع الحمل

هل التهاب الحوض يمنع الحمل

ADVERTISEMENT

مرض التهاب الحوض من الأمراض الخطيرة التي يمكن أن تصيب الجهاز التناسلي للمرأة، والكثير من الدراسات أثبتت تأثيره على الحمل، وللتعرف على إجابة سؤال هل التهاب الحوض يمنع الحمل تابعي معنا المقال التالي الذي نتناول فيه كل ما يخصه من أعراض ومضاعفات.

ما هو التهاب الحوض؟

التهاب الحوض Pelvic inflammatory disease هو أحد الأمراض التي تصيب الجهاز التناسلي للمرأة، وتتسبب فيه بكتيريا معينة تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي أو قد تحدث بعد الولادة أو الإجهاض، وتنتشر من المهبل إلى منطقة الرحم وقناة فالوب والمبيضين، وغالباً لا يسبب التهاب الحوض أعراض واضحة ويكون نتيجة ذلك انتشار البكتيريا دون علاج، وعند الإصابة بالتهاب الحوض فإنه يكون من الصعب الحمل أو قد تحدث فيه الكثير من التعقيدات.

ADVERTISEMENT

أعراض التهاب الحوض

رغم أن التهاب الحوض لا أعراض واضحة له، إلا أنه يمكن أن يُستدل على الإصابة به عن طريق بعض الأعراض منها:

  • ألم في منطقة البطن والحوض.
  • غزارة الإفرازات المهبلية كريهة الرائحة.
  • نزيف من الرحم وخاصةً بعد الجماع.
  • نزيف وألم خلال العلاقة الزوجية.
  • حمى وغالباً ما تكون مصحوبة برجفة.
  • غزارة الدورة الشهرية ووجود نزيف بين الدورة والأخرى.
  • إعياء.
  • غثيان وتقيؤ.
  • ألم عند التبوّل.

مضاعفات التهاب الحوض

في حالة لم يتم علاج التهاب الحوض بشكل سريع فإنه قد يكون هناك بعض المضاعفات مثل صعوبات في التخصيب، ومن المضاعفات الأخرى:

  • ألم شديد في منطقة الحوض.
  • ظهور خُراج في المبيضين.
  • انتشار البكتيريا في الجسم.

أسباب التهاب الحوض

الكلاميديا هي نوع من البكتيريا يسبب التهاب الحوض، أيضاً قد يتسبب الاتصال الجنسي في انتشار هذه البكتيريا ودفعها نحو الرحم، وفي بعض الحالات يحدث التهاب الرحم نتيجة بعض طرق منع الحمل مثل اللولب.

هل التهاب الحوض يمنع الحمل ؟

التهاب الحوض يسبب الكثير من المشاكل والمضاعفات عند حدوث حمل، كما أنه يقلل من فرص حدوث تخصيب، حيث أن الدراسات تشير إلى أن النساء اللاتي يعانين من التهاب الحوض تقل فرصة التخصيب لديهن بنسبة 20%، كما أنه في حالة حدوث حمل فإنه من المحتمل أن يحدث حمل خارج الرحم وهي حالة تبدأ فيها البويضة المخصبة بالنمو إلى جنين في قناة فالوب وليس الرحم، وفي حالة عدم علاج التهاب الحوض فإنه قد يسبب العقم الدائم.

ADVERTISEMENT

لكن في حالة علاج التهاب الحوض بشكل كامل سواء عن طريق المضادات الحيوية أو العمليات الجراحية، فإنه من المرجح أن يحدث حمل دون مشاكل.

الوقاية من التهاب الحوض وعلاجه

في حالة الشعور بأعراض التهاب الحوض يجب الحصول على رعاية طبية فورية، حيث أنه مرض قابل للعلاج إلا أن العلاج يكون أفضل كلما كان في وقت أبكر، لأن الجروح التي تحدث للمبيضين عند انتشار البكتيريا يمكن إزالتها بالجراحة لكنها تترك أثراً دائماً، وفي أغلب الحالات يتم علاج التهاب الحوض عن طريق المضادات الحيوية، وفي حالة شدة الأعراض يجب البقاء في المشفى تحت الملاحظة.

يمكن أيضاً الوقاية من التهاب الحوض عن طريق اتباع هذه التعليمات:

  • استخدام الواقي الذكري أو الأنثوي عند العلاقة الزوجية.
  • استشارة الطبيب بشأن طرق منع الحمل الأفضل والتأكد من تعقيمها جيداً مثل اللولب.
  • الحصول على كشف دوري للتأكد من عدم وجود بكتيريا.
  • تجنب العلاقة الزوجية لفترة بعد الولادة.

بعد قراءة المقال ومعرفة إجابة سؤال هل التهاب الحوض يمنع الحمل فإننا ننصح بعلاج التهاب الحوض واستشارة الطبيب في أسرع وقت ممكن منعاً لحدوث مضاعفات، حيث يمكن أن يحدث الحمل دون مشاكل بعد علاجه بالكامل، نتمنى لكم دوام الصحة والعافية.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة إيمان عبد المقصود
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد