ADVERTISEMENT

نقص حمض المعدة: الأعراض والأسباب وطرق العلاج

نقص حمض المعدة

ADVERTISEMENT

يعتبر حمض الهيدروكلوريك (Hydrochloric Acid) أو حمض المعدة هو أحد أهم السوائل الموجودة في جسم الإنسان، والتي تحافظ على صحة الجهاز الهضمي، لذا فإن انخفاض مستوى إنتاج حمض المعدة، يزيد من مشاكل الجهاز الهضمي. تعرف الآن على اعراض نقص حمض المعدة، وأسبابه وكيفية علاجه.

ADVERTISEMENT

حمض الهيدروكلوريك

حمض الهيدروكلوريك HCL هو حمض قوي، يحتوي على مستوى منخفض من الأس الهيدروجيني، مما يساعد في الحفاظ على المعدة في بيئة حمضية للغاية. حيث يجب ان تظل درجة حموضة المعدة ما بين 1 إلى 2 درجة، مما يساعد في قتل البكتيريا والميكروبات المسببة للأمراض.

ويتم إنتاجه عن طريق خلايا المعدة من أجل الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي، والحماية من العدوى. حيث تلعب سوائل المعدة دور هام في تفتيت الأطعمة التي تدخل جسم الأنسان، وبالتالي المساعدة على امتصاص العناصر الغذائية وإزالة النفايات من الجسم. هذا بالإضافة إلى الحماية من خطر العديد من الحالات الصحية الخطيرة مثل:

  • نقص المغذيات
  • تسرب الأمعاء
  • التهاب المعدة الضموري
  • سرطان المعدة
  • فقر الدم الخبيث

أسباب نقص حمض المعدة

يعد نقص حمض المعدة (Hypochlorhydria) مشكلة شائعة بين العديد من الأشخاص، ومن أسبابها:

  • الإفراط في استخدام مضادات الحموضة أو تناولها بانتظام من أجل تقليل أعراض الحموضة.
  • تناول الكثير من الأطعمة المصنعة.
  • المعاناة من قلق وإجهاد مزمن.
  • تناول بعض أنواع الأدوية مثل المضادات الحيوية.
  • الإصابة بعدوى بكتيريا الملوية البوابية (جرثومة المعدة) والتي قد تسهم في نقص مستويات حمض الهيدروكلوريك.
  • قلة ممارسة النشاط البدني بالقدر الكافي.
  • التدخين والتعرض للسموم الأخرى.
  • عدم تحمل الطعام (حساسية الغذاء).
  • المعاناة من اضطرابات الأكل وسوء التغذية.
  • اتباع حمية غذائية قارصة من أجل تقييد السعرات الحرارية.
  • الحمل والتغيرات الهرمونية.
  • الخضوع لعملية جراحية، حيث يمكن ان تؤدي بعض الإجراءات الجراحية مثل جراحة المجازة المعدية (عملية تحويل مسار المعدة) إلى نقص إفراز حمض المعدة.

كما تعد من أبرز الأسباب المحتملة هو التقدم في العمر أو الشيخوخة. حيث تشير التقديرات إلى حوالي ما بين 30% إلى 40 % من الرجال والنساء الذين تزيد أعمارهم عن 60 عاما، قد يعانون من التهاب المعدة الضموري، مما يعني نقص إفراز حمض المعدة أو انعدامه. وتعد تلك الحالة أكثر شيوعا بين كبار السن بمن تبلغ اعمارهم فوق ال 80 عام.

ADVERTISEMENT

اعراض نقص حمض المعدة

قد تكون من علامات نقص حمض المعدة، وعدم وجود قدر كافي من العصائر المعدية ما يلي:

  • إنخفاض الشهية
  • التجشؤ
  • الألم والحرقان (حرقة المعدة)
  • اضطراب المعدة
  • زيادة الغازات
  • تساقط الشعر
  • الإمساك أو الإسهال
  • الالتهابات المعوية
  • طعام غير مهضوم في البراز
  • ضعف الأظافر
  • الشعور بالغثيان أثناء تناول المكملات الغذائية
  • نقص المغذيات مثل نقص الحديد وفيتامين B12

كيفية زيادة حمض المعدة

من أجل موازنة مستوى الأس الهيدروجيني للمعدة بشكل طبيعي. فإنه بإمكانك اتباع بعض العلاجات الطبيعية لتحسين حمض المعدة ووظائف الجهاز الهضمي. ومن تلك العلاجات:

1. خل التفاح

فمن فوائد خل التفاح العضوي، أنه يساعد على موازنة الرقم الهيدروجيني في المعدة. ومن أجل الاستفادة من خل التفاح، فإنه بإمكانك الحصول على ملعقة من خل التفاح على كمية صغيرة من الماء، وشربها قبل تناول وجبات الطعام مباشرة.

2. عسل المانوكا

قد يعاني بعض الأشخاص المصابين بنقص حمض المعدة من فرط نمو البكتيريا في الأمعاء الدقيقة. لذا فأنه قد يساعد تناول العسل وحاصة عسل المانوكا في علاج مثل تلك الحالات. حيث يتميز عسل المانوكا النيوزلندي بخصائص مضادة للميكروبات. وللاستخدام فبإمكانك الحصول على ملعقة صغيرة في اليوم أو ملعقة صغيرة مرتين في اليوم من أجل التخفيف من الأعراض.

ADVERTISEMENT

3. إدارة الإجهاد الشديد

قد يساعد إتباع بعض التغييرات في نمط الحياة على إدارة الإجهاد المزمن من أجل استعادة كفاءة وظائف الجهاز الهضمي، ومن تلك التغييرات:

  • الحد من مصادر القلق والتوتر.
  • ممارسة النشاط البدني بانتظام مثل المشي.
  • الاسترخاء مثل ممارسة التأمل، أو اليوجا أو تقنيات التنفس العميق.

4. اتباع عادات غذائية صحية

قد يساعد اتباع بعض العادات الغذائية السليمة على تحسين اعراض حمض المعدة. ومنها:

  • التخلص من العادات الغذائية الخاطئة مثل تجنب الأطعمة التي يصعب هضمها كالأطعمة الدهنية والمقلية.
  • تجنب تناول الطعام قبل النوم على الأقل بثلاث ساعات.
  • تجنب الاستلقاء قبل تناول الطعام مباشرة.

5. علاج نقص العناصر الغذائية

فلكي تتمكن المعدة من إنتاج حمض الهيدروكلوريك، فإن الجسم يجب ان يتمكن من امتصاص الزنك من النظام الغذائي. ومن الأطعمة الغنية بالزنك:

  • بذور اليقطين
  • الكاجو
  • محار البحر والكابوريا (السلطعون)
  • اللحم البقري

كما قد يؤدي نقص حمض المعدة إلى نقص عناصر أخرى مثل نقص الحديد، والكالسيوم، وفيتامين B12، لذا فأنه قد يوصى الطبيب بتناول المكملات الغذائية، أو بزيادة المدخول الغذائي من تلك العناصر الغذائية.

ADVERTISEMENT

أدوية لزيادة حمض المعدة

1. كبسولات الانزيمات الهضمية

فالأنزيمات الهضمية تساعد على تكسير العناصر الغذائية التي يتم تناولها بشكل كامل. لذا فإن أخذ كبسولة واحدة إلى كبسولتين من الأنزيمات الهضمية (Digestive enzymes Caps) قبل وجبة الطعام مباشرة، قد يساعد على توازن مستويات حمض المعدة.

ولكن لا يجب الافراط في استخدام حبوب الأنزيمات الهاضمة، وذلك لتجنب أي آثار جانبية محتملة. كما يوصى بضرورة استشارة الطبيب أولا.

2. حبوب حمض الهيدروكلوريك

يساعد حمض الهيدروكلوريك مع انزيم البيبسين في تحسين عملية التمثيل الغذائي. وذلك لأنه في حالة نقص حمض المعدة، فإن ذلك سوف يؤدي إلى صعوبة الهضم وتفكيك العناصر الغذائية مثل البروتين، والذي يمكن ان يسبب لاحقا حدوث حالة تسرب الأمعاء.

لذا فإن تناول أقراص حمض الهيدروكلوريك مع البيبسين، تعد احد افضل المكملات الغذائية. والتي قد تساعد في تحسين وظائف الجهاز الهضمي، وتحسين حمض المعدة المنخفض.

تنويه: لا يتم تناول مكملات حمض الهيدروكلوريك مع البيبسين، الا إذا كانت الوجبات الغذائية تحتوي على البروتين مثل الدجاج واللحم البقري، اما إذا كنت لا تتناول البروتين، فلا داعي لاستخدامه. كما يوصى بضرورة استشارة الطبيب المختص قبل الاستخدام.

قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد