علامات الاجهاض المنذر وأسبابه ومتى ينتهي خطره؟

الاجهاض المنذر

ADVERTISEMENT

يُعتبر الاجهاض المنذر من الحالات الشائعة نوعاً ما، فقد تتعرض له العديد من السيدات خلال فترات الحمل الأولى، فما هي أعراضه؟ وما هي أسبابه؟ ومتى يمكن أن ينتهي خطره؟ تابعي معنا مقال اليوم، حيث نجيب عن جميع هذه الأسئلة وأكثر.

ما هو الاجهاض المنذر؟

هو الإجهاض الذي قد يحدث خلال أول 20 أسبوع من الحمل، وتم تسميته بهذا الاسم لأنه يشير إلى احتمالية حدوث عملية الإجهاض.

ويعتبر هذا النوع من الحالات التي قد تحدث لما يقارب 20 : 30 % من حالات الحمل، وحدوثه لا يعني حدوث الإجهاض بالضرورة، حيث يمكن أن يستمر الحمل للنهاية في أكثر من 50% من الحالات المصابة به.

ADVERTISEMENT

علامات الإجهاض المنذر

يمكن أن يتسبب هذا النوع من الإجهاض في عدد من العلامات، والتي قد تختلف عن أعراض الإجهاض قليلاً، ويمكنك أن تتعرفي على أعراض الاجهاض المنذر من خلال الفقرة التالية:

  • حدوث نزيف مهبلي خفيف.
  • تقلصات البطن غير القوية.
  • آلام الظهر الخفيفة.

في حالة حدوث هذه الأعراض مع إغلاق عنق الرحم، يمكن أن يستمر الحمل، ولكن في حالة أصبحت هذه الأعراض أشد قوة، وكانت مصحوبة بفتح في عنق الرحم، يصبح الإجهاض أمراً شبه حتمي.

لون دم الإجهاض المنذر

يكون دم الإجهاض المنذر على شكل نزيف خفيف وبقع خفيفة، عند فحصه قد يظهر إفرازات بنية اللون في المهبل، وما يميز هذا النوع من الإجهاض، أنه لا يكون مصحوباً بأي من الأنسجة الجنينية.

ولا تظهر أي أغشية أو تكتلات في النزيف الناتج عن الإجهاض المنذر، ولكن في حالة تحوله إلى إجهاض كامل ستبدأين برؤية التجلطات والأنسجة الجنينية.

ADVERTISEMENT

اسباب الاجهاض المنذر

في الحقيقة لا يمكن الجزم بأسباب الاجهاض المنذر، إلا أن بعض العوامل والعادات قد يكون لها تأثيرها في زيادة خطره، ولعل أشهر هذه العوامل التالي:

  • الأمهات ذوات الأعمار الكبيرة، خاصة اللاتي تزيد أعمارهن عن 35 عاماً.
  • الإصابة بأي نوع من العدوى سواء كانت بكتيرية أو فيروسية.
  • إصابة الأم ببعض الأمراض المزمنة، مثل السكري وارتفاع ضغط الدم.
  • السمنة.
  • التعرض لإصابة في البطن.
  • تناول بعض أنواع الأدوية.
  • تناول الكافيين بكثرة.
  • شرب السجائر وتعاطي المخدرات.

هناك بعض الأسباب التي قد تؤدي لهذا النوع من الإجهاض، والتي لا يمكن التحكم بها مثل مشاكل الكروموسومات، ومشاكل الرحم أو عنق الرحم، أو وجود مشاكل بالمشيمة.

متى يزول خطر الإجهاض المنذر؟

ينتهي خطر الإجهاض المنذر بنهاية الأسابيع العشرين الأولى من حملك، حيث يحدث الإجهاض المنذر خلال هذه الفترة فقط، وعليك أن تعلمي أن نسبة الإجهاض تنخفض تدريجياً بمرور الوقت، فاحتمالية حدوث الإجهاض بنهاية الأسبوع 12 من الحمل تقل نسبة الإجهاض إلى 5% فقط.

وحدوث الإجهاض بعد الأسبوع الـ 20 يعني أنك تتعرضين لنوع آخر من الإجهاض يعرف باسم ولادة الجنين الميت، وهو من الحالات غير الشائعة، حيث يحدث بمعدل 1 من 160 ولادة.

ADVERTISEMENT

علامات توقف الإجهاض المنذر واستمرار الحمل

في حالة تعرضت للنزيف وشككت أنك تتعرضين للإجهاض المنذر، فهذا يعني أنك بحاجة لزيارة طبيبك على الفور، حيث يقوم ببعض الفحوصات ليتأكد من أن الحمل بخير وأن الإجهاض المنذر قد توقف، ومن أهم العلامات التي تؤكد استمرار الحمل التالي:

  • وجود كيس الحمل وعدم تمزقه.
  • ارتفاع نسبة هرمون الحمل (HCG) داخل الجسم.
  • ارتفاع نسبة هرمون البروجسترون في الدم.
  • استمرار نبضات الجنين.
  • إغلاق عنق الرحم.

علاج الاجهاض المنذر

لا يوجد علاج محدد يمكن أن يمنع الإجهاض أو يمنع خطره، ولكن هناك بعض الأشياء التي قد يقوم بها الطبيب في محاولة لحماية الحمل والتخفيف من خطر الإجهاض، وأشهر ما يقوم به الطبيب:

ADVERTISEMENT
  • استخدام حقن البروجسترون، والتي تساعد في زيادة هرمون الحمل، مما قد يساعد في ثبات الحمل واستقراره.
  • استخدام الغلوبولين المناعي مع الأمهات اللاتي يحملن عامل ريسيس سلبي بينما يحمل أطفالهن النوع الإيجابي، وذلك لحماية الطفل، ومنع الجسم من تكوين أجسام مضادة تجاه الجنين، وبالتالي لا يقوم الجسم بمهاجمة الخلايا الجنينية.
  • ربط عنق الرحم في محاولة لإغلاق عنق الرحم ومنع اتساعه.

وبجانب هذا سيحاول الطبيب منع النزيف، وعلاج الحالات الطبية التي قد تزيد من خطر الإجهاض كالسكري أو ارتفاع ضغط الدم، كما أنه سيطلب منك الالتزام بعدد من النصائح، منها الابتعاد عن العلاقة الزوجية لفترة، وعدم إدخال أي شيء إلى المهبل، مما يعني أنه عليك عدم استخدام السدادات القطنية حتى ينتهي الخطر.

كيفية نوم حالات الإجهاض المنذر

قد يطلب الطبيب أن تقوم الأمهات المعرضات لخطر الإجهاض المنذر بالراحة في السرير، بالرغم من أن الأبحاث والدراسات لم تثبت فاعلية وتأثير هذا الأمر في منع الخطر، إلا أن الإرهاق الزائد قد يكون سبباً للإجهاض.

وخلال الراحة في السرير لا يلزم الالتزام بوضع معين أثناء النوم خاصة إن كنت في الثلث الأول من الحمل، فكل ما عليك فعله هو النوم في الوضع الذي قد تشعرين فيه بالراحة، ويمكنك تجربة النوم على الجانب استعداداً للشهور القادمة أو يمكنك النوم على ظهرك.

مدة الإجهاض المنذر

في الحقيقة لا توجد مدة محددة لهذا النوع من الإجهاض، فيمكن أن يستمر الأمر لعدة أيام أو عدة أسابيع، بعدها قد يستمر الحمل للنهاية في بعض الحالات أو قد ينتهي في حالات أخرى.

الفرق بين دم الدورة ودم الاجهاض المنذر

هناك عدد من العلامات التي قد تساعدك في معرفة الفرق بين دم الدورة ودم الاجهاض المنذر:

  • عادة ما يكون دم الاجهاض المنذر خفيف أو متوسط ويكون الألم الناتج عنه خفيفاً في البداية، بينما تكون دورتك الشهرية كثيفة في أيام وخفيفة في أيام أخرى.
  • تكون الدورة عادة ما بين اللون الوردي إلى البني، ظهور أي ألوان أخرى قد يكون مؤشر لاحتمالية حدوث الإجهاض.
  • عادة ما تستطيعين التعرف على دورتك الشهرية، حيث تكون مشابهة لدوراتك السابقة من حيث التوقيت والمدة.
  • في حالة فتح عنق الرحم، وتحول الإجهاض المنذر لإجهاض حتمي، يصبح النزيف أشد حدة وتصبح التقلصات أكثر حدة.
  • مع فتح عنق الرحم، تبدأ الأنسجة الرحمية والجنينية بالخروج من المهبل، عادة لا تظهر هذه الأنسجة مع الدورة الشهرية.

والآن وفي نهاية مقالنا عن الاجهاض المنذر وأهم العلامات التي قد تشير إليه، ننصحك عزيزتي بتجنب العوامل التي قد تزيد من احتمالية حدوثه، ونذكرك بضرورة الاستماع إلى طبيبك حتى تتجاوزي مرحلة الخطر بسلام، وفي الختام ندعو الله أن يعطيك الصحة والعافية، وأن يرزقك الذرية السليمة المعافاة.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة يسرا الشرقاوي
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد