ADVERTISEMENT

اسباب الشرقة المتكررة: ومخاطرها وطرق الوقاية منها

اسباب الشرقة

قد يواجه الجميع إمكانية حدوث الشرقة من وقت إلى أخر، كنتيجة لابتلاع الطعام أو الشراب أو اللعاب بشكل خاطىء، مما يؤدي إلى انسداد مجرى التنفس بشكل جزئي أو كلي. الا انه عند تكرار حدوث الشرقة، قد يشير ذلك إلى حالة صحية كامنة، فما هي اسباب الشرقة المتكررة ؟ وطرق الوقاية والعلاج منها.

ADVERTISEMENT

ما هو اللعاب؟

اللعاب هو سائل تفرزه الغدد اللعابية من أجل المساعدة على هضم الطعام، والحفاظ على صحة الفم، وذلك عن طريق التخلص من البكتيريا، والأطعمة المتبقية في الفم.

لذا فإن الجسم ينتج حوالي 1 إلى 2 لتر من اللعاب يوميا، والذي يبتلعه معظم الأشخاص دون الشعور بذلك.

الا انه في بعض الأحيان لا يتدفق اللعاب بسهولة عبر الحلق، مما قد يسبب حدوث اختناق أو ما يسمى بالشرقة.

اسباب الشرقة المتكررة

حدوث الشرقة ليس بأمر مقلق الا في حالة حدوثها بشكل متكرر، مما قد يستدعي استشارة الطبيب للوقوف على السبب الكامن وراء ذلك، ومن أكثر الأسباب شيوعا:

ADVERTISEMENT

1. ارتجاع المريء

يحدث ارتجاع المريء عندما يتدفق حمض المعدة إلى المريء والفم. مما يزيد من عملية انتاج اللعاب للتخلص من الحمض، وهو ما يؤدي إلى صعوبة البلع، وتجمع اللعاب في مؤخرة الفم مما يسبب اختناق وشرقة.

  • طرق التشخيص: يتم تشخيص مرض التهاب المريء عن طريق التنظير الداخلي أو الأشعة السينية.
  • طرق العلاج: قد يتضمن العلاج مضادات الحموضة، والتي لا تحتاج إلى وصفة طبية من أجل خفض حمض المعدة.

2. التحدث كثيرا

قد تكون من اسباب الشرقة المتكررة هو التحدث كثيرا دون التوقف من اجل بلع الريق، مما قد يؤدي إلى انتقال اللعاب عبر القصبة الهوائية إلى الجهاز التنفسي مسببا حدوث شرقة واختناق.

  • العلاج: في تلك الحالة كل ما تحتاجه لمنع حدوث الشرقة المتكررة هو التحدث ببطء وابتلاع الريق (اللعاب) بين الجمل.

3. صعوبة البلع

قد تسبب بعض الحالات المرضية حدوث صعوبة في البلع وعدم القدرة على تنظيف مجرى الهواء حيث يتم ابتلاع اللعاب، والمواد الأخرى التي يفرزها مجرى الهواء، مسببا الشرقة نتيجة اختناق الشخص باللعاب.

ولقد حدد الأطباء نوعين رئيسين من أنواع صعوبة البلع الا وهما:

ADVERTISEMENT
  • عسر البلع المريئي: والذي ينتج عنه الشعور بالتصاق الطعام في قاعدة الحلق. ومن أسباب عسر البلع المريئي أورام المريء، التضيق المريئي، والتهاب المريء اليوزيني.
  • عسر البلع الفموي: والذي قد ينتج عن ضعف عضلات الحنجرة مما يؤدي إلى صعوبة تحريك الطعام من الفم إلى الحنجرة، والمريء عند عملية البلع. وهو ما قد ينتج عنه الإصابة بالتهاب المريء.

ولتحديد العلاج المناسب يجب تشخيص تلك الحالة من أجل تحديد السبب الكامن وراء ذلك. وقد يقوم الأطباء بأجراء مجموعة من الاختبارات لتحديد سبب عسر البلع مثل استخدام الاشعة السينية، أو التنظير الداخلي أو اختبار عضلة المريء.

4. صعوبة البلع اثناء النوم

يحدث هذا الاضطراب عندما يتجمع اللعاب في الفم أثناء النوم ثم يتدفق إلى الرئتين، مما يسبب حدوث اختناق وشرقة.

وترى أحد الدراسات القديمة، بأنه قد يكون هناك صلة بين صعوبة البلع اثناء النوم، وانقطاع النفس الانسدادي النومي كنتيجة لانسداد مجرى الهواء أو ضيقه.

ويمكن تشخيص تلك الحالة عن طريق اختبار دراسة النوم. حيث يمكن للطبيب تشخيص عملية البلع غير الطبيعي، وانقطاع النفس الانسدادي النومي، بواسطة استخدام جهاز CPAP.

ADVERTISEMENT

5. أورام الحلق

يمكن ان تسبب اورام الحلق السرطانية أو الحميدة، ضيق للمريء وصعوبة ابتلاع اللعاب. مما قد يؤدي إلى حدوث اختناق وشرقة، إلى جانب الاعراض الشائعة الأخرى مثل بحة الصوت، والتهاب الحلق.

6. أطقم الأسنان غير الملائمة

ومن اسباب الشرقة أيضا، استخدام اطقم اسنان غير ملائمة مما يدفع الغدد اللعابية إلى انتاج مزيد من اللعاب. وذلك عندما تكتشف أعصاب الفم وجود جسم غريب داخل الفم. ظنا من المخ بأن هذا الجسم هو طعام. وهو ما قد يؤدي إلى حدوث الشرقة والاختناق العرضي.

  • العلاج: قد يقل نسبة انتاج اللعاب عندما يتكيف الجسم من طقم الاسنان المستخدم.

لذا فبإمكانك استشارة الطبيب في حالة تركيب طقم الاسنان وحدوث الشرقة المتكررة، فقد يكون طقم الاسنان الخاصة بك غير ملائم.

7. الاضطرابات العصبية

قد تؤدي الاضطرابات العصبية مثل مرض باركنسون، إلى تلف الأعصاب الموجودة في مؤخرة الحلق وهو ما قد ينتج عنه صعوبة البلع، والشرقة باللعاب.

ومن اعراض الاضطرابات العصبية أيضا ضعف العضلات، والتشنجات العضلية في أجزاء من الجسم، وصعوبة الكلام.

  • طرق التشخيص: قد يلجأ الأطباء إلى استخدام مجموعة متنوعة من الاختبارات من بينها الاختبارات التصويرية كالتصوير بالرنين المغناطيسي، واختبارات الأعصاب كتخطيط كهربية العضل.
  • طرق العلاج: قد يصف الطبيب تناول الأدوية التي تساعد على علاج سيلان اللعاب المزمن، وتحسين عملية البلع مثل دواء روبينول (Robinul)

8. مشاكل الجهاز التنفسي

قد تنتج الشرقة والشعور بالاختناق، من تدفق اللعاب الناتج عن الحساسية أو مشاكل الجهاز التنفسي. حيث تقع القصبة الهوائية إلى جانب المريء، وعادة ما تمنع شريحة صغيرة من الغضروف تسمى لسان المزمار من استنشاق اللعاب، والسوائل، والطعام.

الا انه في بعض الأحيان قد لا يغلق لسان المزمار القصبة الهوائية بشكل تام، نتيجة لإصابة بعض الأشخاص بأمراض عضلية أو عصيبة، مما يتسبب في حدوث شرقة واختناق.

وتعتبر من اعراض مشاكل الجهاز التنفسي الأخرى التهاب الحلق، السعال، العطس، سيلان الأنف.

ولعلاج تلك الحالة قد يصف الطبيب مضادات الهيستامين أو أدوية البرد، لعلاج الاعراض وتقليل انتاج اللعاب، وقد تتطلب عدوى الجهاز التنفسي، تناول المضادات الحيوية.

9. فرط اللعاب اثناء الحمل

قد يكون من اسباب الشرقة حدوث التغيرات الهرمونية أثناء مرحلة الحمل، والتي قد تؤدي إلى الشعور بالغثيان الشديد لدى بعض النساء الحوامل هو ما قد يصاحبه فرط انتاج اللعاب.

وقد تبتلع بعض السيدات الحوامل كميات اقل من اللعاب أثناء الشعور بالغثيان، مما ينتج عنه فرط سيلان اللعاب في الفم مسببا الشرقة.

  • طرق العلاج: لا تحتاج تلك الحالة إلى وصفة علاجية. ويمكن لشرب الماء ان يساعد في غسل اللعاب الزائد من الفم والحد من حدوث الشرقة.

نصائح للوقاية من الشرقة المتكررة

يمكن اتباع بعض الإجراءات البسيطة للحد من الشرقة المتكررة بوجه عام مثل:

  • اجراء تمارين التنفس.
  • مضغ الطعام جيدا.
  • تناول الطعام ببطء.
  • عدم التحدث بسرعة وابتلاع اللعاب بين الجمل.
  • سند الرأس عند النوم حتى يتدفق اللعاب إلى الحلق.
  • حاول النوم على جانبك بدلا من النوم على الظهر.
  • تناول وجبات صغيرة.
  • تجنب تناول الأطعمة الدسمة قبل النوم مباشرة.
  • شرب الماء باستمرار لإزالة اللعاب من الفم.
  • اتباع نظام غذائي صحي، وتناول الأطعمة والسوائل التي يسهل ابتلاعها.
  • تناول الأدوية والتي لا تحتاج إلى وصفة طبية من اجل علاج حساسية الجيوب الأنفية.
  • يفضل مضغ العلكة الخالية من السكر لمنع الغثيان أثناء الحمل.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة داليا عمران
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد