الاسبرين Aspirin فوائده وأضراره وتحذيرات هامة

يعد الاسبرين Aspirin من أشهر الأدوية المُستخدمة، ويعد أول دواء مُكتشف من فئة الأدوية مضادات الالتهاب غير الستيرويدية NSAIDs، وسنتعرف على هذا الدواء بالتفصيل في السطور التالية.

ADVERTISEMENT

ما هو الاسبرين؟

يُشتق دواء الاسبرين من الساليسيلات Salicylates، إذ يخضع حمض الساليسيلك لمعادلات كيميائية معينة لينتج حمض أسيتيل الساليسيليك Acetylsalicylic acid (الإسم العلمي) ويوجد الساليسيلات بصورة طبيعية في بعض النباتات مثل أشجار الصفصاف، وتوضح المصادر استخدامه في إحدى الحضارات القديمة منذ حوالي 4000 سنة، كما استخدمه أبقراط لتخفيف الألم والحمى.

فوائد الاسبرين

يُستخدم هذا الدواء بجرعات مختلفة للعديد من الأغراض، وفيما يلي دواعي استعمال الاسبرين المذكورة في المصادر:

ADVERTISEMENT

استخدام الاسبرين للصداع وعلاج الألم

يُستخدم هذا الدواء بجرعات معينة كمسكن للألم من أجل علاج الصداع والآلام الخفيفة والمتوسطة الناجمة عن الالتواءات أو الإجهاد أو تشنجات الحيض أو المشاكل طويلة الأمد مثل التهاب المفاصل والصداع النصفي.

الاسبرين للوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية

قد يوصي بعض الأطباء باستخدام الاسبرين يوميًا بجرعات منخفضة للوقاية من بعض أمراض القلب والأوعية الدموية للمرضى الأكثر عرضة للإصابة بها، وفوائد حبوب الاسبرين في هذه الحالة هي عمله على منع تكوّن الجلطات في الدم، وفيما يلي بعض الحالات التي قد يصف الطبيب فيها هذا الدواء:

ADVERTISEMENT
  • ارتفاع مستويات الكوليسترول في الدم.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • السكرى.
  • أمراض القلب.

الاسبرين والقلب

قد يُعطي الأطباء المرضى هذا الدواء لمرضى القلب مباشرة بعد النوبات القلبية أو السكتات الدماغية لمنع تكوّن المزيد من الجلطات، وقد تكون حبوب الاسبرين للقلب من ضمن الخطة العلاجية الموصوفة لما يلي:

  • بعد بعض العمليات الجراحية مثل عملية تسليك الشرايين أو جراحة المجازة التاجية.
  • النوبة الإقفارية العابرة.
  • السكتة الدماغية التي تسببها جلطة دموية.

وقد يُستخدم هذا الدواء لأغراض طبية أخرى.

الاسبرين ولقاح كورونا

وفقًا لما ذُكر في المصادر، فمن غير المعلوم مدى تأثير مسكنات الألم التي تصرف بدون روشتة طبية مثل الاسبرين، وبصفة عامة يوصي مصدر آخر بعدم تناول هذه الأدوية قبل الحصول على اللقاح، ولكن يمكن استخدامها لتخفيف ارتفاع درجة الحرارة والآلام الناجمة بعد تلقي اللقاح.

ADVERTISEMENT

موانع استخدام هذا الدواء

وفقًا للمصادر، يمنع استخدام هذا الدواء في الحالات الآتية:

  • فرط الحساسية من الأسبرين أو الأدوية المضادة للالتهاب غير الستيرويدية.
  • مرضى الربو.
  • مرضى قرحة المعدة أو الإثني عشر، أو التهاب المعدة.
  • أمراض الكبد أو الكلى.
  • نقص سداسي فوسفات الجلوكوز النازع للهيدروجين G6PD deficiency أو كما تعرف أيضًا بأنيميا الفول.
  • الهيموفيليا، وأمراض النزيف.
  • النساء المرضعات.
  • البواسير.
  • التهاب القولون التقرحي.
  • الساركويد sarcoidosis.
  • قلة الصفيحات thrombocytopenia.

تنبيهات هامة قبل الاستخدام

يجب أن تضع في اعتبارك بعض التنبيهات الهامة الواجب اتباعها قبل استخدام الاسبرين ومنها:

  • يُستخدم تحت الإشراف الطبي لمرضى القلب والأوعية الدموية.
  • يجب إبلاغ الطبيب إذا كنت تعاني الحساسية من الدواء أو أي مواد فعالة أخرى من نفس الفئة الدوائية.
  • أبلغ طبيبك إذا كنت تعاني أي أمراض مزمنة أو حادة.
  • يجب إبلاغ الطبيب التاريخ الدوائي كاملًا بما فيها مسكنات الألم الأخرى غير الموصوفة بروشتة طبية والفيتامينات والمكملات الغذائية، إذ قد تحدث بعض التفاعلات الدوائية.
  • لمرضى القلب: يجب الالتزام بتعليمات الطبيب وعدم تناول جرعات زائدة أو أدوية أخرى من دون الحصول على الاستشارة أولًا.
  • لا يجب إعطاء هذا الدواء للأطفال أو المراهقين من دون الرجوع للطبيب، إذ قد يسبب متلازمة راي التي قد تهدد حياة الأطفال.
  • يجب إبلاغ الطبيب إن كنتِ حاملًا أو مرضعة.
  • أبلغ طبيبك إن كنت مقبلًا على الخضوع لعملية جراحية.

أضرار الاسبرين

توجد بعض الأعراض الجانبية المحتملة لهذا الدواء ومن أبرز الأعراض الشائعة ما يلي:

ADVERTISEMENT
  • تهيج المعدة.
  • الشعور بالغثيان.
  • عسر الهضم.

ومن الأعراض الجانبية الأقل شيوعًا: تفاقم أعراض الربو والقيء والتهابات المعدة أو النزيف أو تفاقم القرحة. ويجب إيقاف الدواء وإبلاغ الطبيب فور ظهور الأعراض الآتية:

  • طنين الأذن والارتباك والهلوسة وسرعة التنفس والتشنجات.
  • البراز المخلوط بالدم أو السعال الدموي أو قيء حبيبات تشبه حبوب القهوة.
  • الحمى التي تستمر لأطول من ثلاثة أيام.
  • الحساسية.

ملحوظة: هذه ليست كل الأعراض الجانبية المحتملة وقد تظهر أعراض أخرى، وينبغي الحصول على الاستشارة الطبية الكاملة بشأن هذه الأعراض.

تنبيه؛ المعلومات المذكورة في هذا الدواء لا تعتبر توصية علاجية، ولا ننصح بتناول الأدوية إلا بعد استشارة الطبيب أو الصيدلي.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د.كريم محمود - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد