الافرازات المهبلية البنية ما بين الطبيعي والخطير

الافرازات المهبلية البنيةربما هي شئ طبيعي في حياة المرأة، ولكن الإفرازات المهبلية في بعض الأحيان قد تكون سبباً يدعو للقلق بالفعل، فرغم أنها طريقة  طبيعية يقوم بها الجسم لتنظيف المهبل من الكثير من الشوائب، ولكنها قد تكون سبباً لوجود مشكلة ما، وفي هذا المقال نتناول الافرازات المهبلية البنية بالتحديد، ومتى تكون الافرازات البنية طبيعية عند المرأة، ومتى يكون وجود افرازات بنية علامة على مشكلة ما، فتابعي معنا عزيزتي القارئة.

ADVERTISEMENT

أسباب الافرازات المهبلية البنية

حدوث بطـء في تدفق الدم أثناء خروجه مع الحيض، يمنحه وقت للتأكسد، مما يجعلك تلاحظين نزول سائل بني من  المهبل أحيانا، وغالبا ما تظهر هذه الإفرازات في بداية ونهاية الحيض.

هناك العديد من أنواع الإفرازات المهبلية وألوانها، ويمكن أن يكون لكل لون منها دلالة معينة، وبالحديث عن الافرازات المهبلية البنية تحديداً، فإنها عادةً ما تكون طبيعية، وخاصةً عندما تحدث أثناء الدورة الشهرية أو بعدها مباشرةً، ويمكن أن تكون هناك إفرازات بنية متأخرة في نهاية الطمث بدلاً من الإفراز الأحمر، وقد يكون هناك أيضاً كمية صغيرة من الإفرازات الدموية بين فترات الطمث، وهذا ما يُسمى بالاستحاضة أو التبقيع.

ADVERTISEMENT

وفي حالة وجود بقع خلال الفترة العادية من الدورة الشهرية بعد الزواج، فقد يكون هذا علامة على وجود الحمل، وإذا حدث التبقيع في المراحل المبكرة من الحمل، فقد يكون علامة على حدوث الإجهاض، لذلك يجب سرعة استشارة الطبيب إذا تم نزول بقع دموية في بداية فترة الحمل.

قد تكون هذه الإفرازات البنية علامة على حدوث التبويض أيضا، فقد يتم ملاحظة أن لون الإفرازات ما بين الوردي والأحمر والبني.

ADVERTISEMENT

أيضا قد تلاحظ النساء في فترة النفاس ظهور الإفرازات البنية، ولكن في حال وجود رائحة كريهة، أو كانت مصحوبة بحمى، فهنا تعد مشكلة.

متى تكون الإفرازات البنية خطيرة؟

للأسف أحيانا قد تكون الإفرازات البنية علامة على وجود مشكلة، فقد تكون هذه الإفرازات نتيجة انخفاض هرمون الاستروجين في الجسم مما يؤثر على حالة بطانة الرحم، وبالتالي يعني ذلك وجود خلل هرموني في الجسم الذي قد ينتج أيضا عن وسائل منع الحمل الهرمونية.

قد تكون الإفرازات البنية بسبب وجود أكياس على المبيض، أو متلازمة تكيس المبايض، أو نتيجة الإصابة ببطانة الرحم، أو الحمل خارج الرحم، وأيضا قد يكون سبب نزول افرزات بنية غير طبيعية، أمراض تناسلية مثل التهاب المهبل البكتيري والكلاميديا.

ADVERTISEMENT

وعلى الرغم من أن الافرازات البنية في الغالب تكون طبيعية وفقاً للحالة والتوقيت، ولكن في بعض الحالات النادرة، يمكن أن تكون الافرازات المهبلية البنية علامة على الإصابة بسرطان عنق الرحم المتقدم، لذلك يجب الاهتمام بإجراء فحص سنوي للحوض، وعمل مسحة عنق الرحم، حيث يمكن لطبيب النساء والتوليد التحقق من تشوهات عنق الرحم من خلال هذا الإجراء.

ويجب سرعة استشارة الطبيب في الحالات الآتية:

  • وجود إفرازات كريهة الرائحة ومستمرة.
  • وجود آلام وحكة في منطقة المهبل والحوض.
  • وجود آلام في البطن.
  • ظهور الإفرازات بعد ممارسة العلاقة الحميمية.
  • المعاناة من أي أعراض أخرى مصاحبة للإفرازات.

سبب نزول افرازات بنية برائحة كريهة

قد تكون الرائحة القوية غير المحببة علامة على وجود مشكلة مثل عدم انتظام الدورة الشهرية أو غيابها أو أي مشكلة أخرى في الجسم، مثل الإصابة بالعدوى المنقولة جنسيا، ويكون ذلك في حال ملاحظة الرائحة بعد انتهاء الحيض.

ADVERTISEMENT

علاج الإفرازات البنية

يتم علاج الإفرازات البنية في حال كانت غير طبيعية، أو نتيجة سبب مرضي من الأسباب المذكورة سابقا، ويقوم الطبيب بتحديد العلاج المناسب بعد إجراء الفحوصات اللازمة والتشخيص لها، وعموما إليك بعض النصائح المفيدة للتعامل مع الإفرازات المهبلية عموما:

  • يجب الحرص على ارتداء ملابس داخلية قطنية مريحة.
  • ابتعدي عن استخدام الدش المهبلي حتى لا يقتل البكتيريا المفيدة.
  • يمكن تناول الزبادي الذي يساعد على موازنة البيئة الحية.

والآن عزيزتي القارئة، بعد أن تعرفتِ على أسباب الافرازات المهبلية البنية عند المرأة، ومتى يجب الحذر عند ظهور افرازات بنية في حالات معينة.. إذا كان لديكِ أي استفسار، سيكون من المهم استشارة الطبيب، من أجل التشخيص والعلاج الصحيح.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة آية خيري - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد