فوائد القرفة للدورة الشهرية: وهل تساعد في تنزيل الدورة؟

فوائد القرفة للدورة الشهرية
فوائد القرفة للدورة الشهرية

التعامل مع أعراض الدورة الشهرية قد يكون من أصعب الفترات للعديد من السيدات، وعادة ما تبحث تلك السيدات عن طرق طبيعية وحلول بديلة لتخفيف آلام الدورة الشهرية، ومن أشهر هذه الحلول هي استخدام القرفة، فما هي فوائد القرفة للدورة الشهرية ؟ وهل يمكن استخدام القرفة لتنزيل الدورة الشهرية؟ وكيف يمكن استخدامها لتخفيف التقلصات؟ تعرفن على كل إجابات تلك الأسئلة وأكثر من المقال التالي.

ADVERTISEMENT

فوائد القرفة للدورة الشهرية

تتضمن الفوائد المحتملة للقرفة عند تناولها في فترة الدورة الشهرية ما يلي:

  • تحتوي القرفة على خصائص مضادة للبكتيريا والفطريات يمكن أن تساعد في تخفيف تقلصات الرحم.
  • يمكن أن يُستخدم لحاء القرفة في علاج تأخر الدورة الشهرية، ولكن لا يوجد ما يكفي لدعم هذه الفائدة.
  • يمكن أن تساعد القرفة في تخفيف أعراض ما قبل الدورة أو ما يُعرف بإسم فترة PMS.
  • توجد بعض الأدلة التي تُشير إلى أن القرفة يمكن أن تساعد في تخفيف وتقليل دم الحيض، بالإضافة لتخفيف التقيؤ والغثيان خلال فترة الدورة الشهرية.

والجدير بالذكر أن الفوائد السابقة كانت نتائج تجربة علمية تم تطبيقها على مجموعة من السيدات خلال فترة الحيض، حيث تم إعطاؤهم القرفة بشكل يومي وبكميات مختلفة.

ADVERTISEMENT

وأثبتت النتائج أيضاً أن تأثير القرفة في تخفيف آلام الحيض، ضعيف جداً مقارنة بالحلول الدوائية مثل مسكنات الألم، ولكن ما زالت هذه الفوائد تحتاج لمزيد من الإثباتات.

القرفة وغزارة الدورة

من أشهر التساؤلات فيما يتعلق بالقرفة ودورها للدورة الشهرية هو هل القرفة توقف النزيف المصاحب للدورة الشهرية أو ما يُعرف بغزارة الدورة الشهرية؟ حسناً، وفقاً لبعض الخبراء، تُشير بعض الدراسات إلى أنه توجد أنواع من القرفة يمكن أن تقلل أو تمنع غزارة الدورة الشهرية، حيث يمكن أن تقلل القرفة من الدم الخارج من الرحم.

ADVERTISEMENT

ووفقاً لبعض المصادر العلمية يمكن أن يساعد لحاء القرفة في تقليل تدفق الحيض وتخفيف تشنجات الرحم، حيث تُعتبر القرفة مضاد للبكتيريا ومضاد للفطريات والرحم، ويمكن أن يساعد هذا على تخفيف نزيف الحيض والتقلصات.

ولكن كل هذه النتائج غير مدعمة بما يكفي من الأدلة العلمية، وتحتاج لمزيد من الدراسات، لذا ننصحكم بشدة بضرورة بالاستعانة بالطبيب في حالة غزارة الدورة الشهرية لمعرفة أسباب هذه المشكلة، وعدم الاعتماد على أي علاجات عشبية بدون استشارة الطبيب أولاً.

فوائد القرفة للدورة الشهرية المتاخرة

على الرغم من الاعتقاد الشائع بأن القرفة يمكن أن تساعد في تنزيل الدورة الشهرية، إلا أنه لا يوجد دراسات علمية تدعم هذا الاعتقاد، فكل الدراسات الموجودة حالياً تُشير إلى فوائد القرفة المحتملة في تخفيف آلام وتقلصات الدورة الشهرية، بسبب قدرة القرفة على خفض مستويات البروستاجلاندين وزيادة الإندورفين في الجسن، بالإضافة لدورها المحتمل في تحسين الدورة الدموية.

ADVERTISEMENT

كما تمت ملاحظة أن استخدام النوع المناسب من القرفة له تأثير مهدئ على الجسم، مما يساعد في تقليل التقلصات لدى النساء اللاتي تعانين من حالة عسر الطمث، ويمكن أن يقلل من تدفق الحيض الغزير الموجود بالفعل، ولكن لا تساعد في تنزيله.

فوائد القرفة والزنجبيل للدورة الشهرية

بعد أن ذكرنا فوائد القرفة للدورة الشهرية ، يُعتبر الزنجبيل أيضاً من أشهر الأعشاب التي يتم اللجوء إليها في فترة الدورة الشهرية، حيث تُشير بعض الدراسات إلى أن الزنجبيل له بعض الخصائص العللاجية التي قد تخفف من ألم الدورة الشهرية والانتفاخ المصاحب لها.

وبعض النساء يُفضلن تناول القرفة بمفردها والزنجبيل بمفرده، ولكن البعض الآخر قد يقمن بخلطهما مع بعضهما وشربهما لتخفيف أعراض الدورة، ولكن يجب التنويه إلى أن الأدلة التي تدعم فوائد دمجهما مع بعضهما للدورة قد تكون منعدمة، وكل المعلومات المنتشرة معتمدة على تجارب شخصية، لذا يُفضل استشارة الطبيب أولاً قبل تجربة هذا الخليط، وخاصة في حالة وجود أي مشاكل صحية أخرى.

ADVERTISEMENT

كيفية استخدام القرفة للدورة الشهرية

توجد بعض الطرق التي يمكن اعتمادها للاستفادة من فوائد القرفة للدورة الشهرية ، أشهرها ما يلي:

  • إضافة القليل من القرفة لبعض الماء الدافئ وشربه، ولكن لا يغني هذا الخليط عن شرب الماء العادي ويجب تجنب الإكثار منه.
  • استخدام مسحوق القرفة في الطعام، فيمكن رش القليل على وجبة الإفطار أو إضافته لباقي وجبات اليوم أو استخدامه مع الحلويات.
  • خلط القرفة مع العسل مع القليل من الماء وشرب هذا الخليط أثناء فترة الدورة الشهرية.
  • شرب شاي القرفة، ويمكن عمله عن طريق غلي بعض الماء ووضع القرفة، أو غلي القرفة مع الماء وتصفية الخليط وشربه.
  • توجد أيضاً مكملات القرفة على هيئة كبسولات، وننصح بعدم تناول هذه الكبسولات بدون استشارة الطبيب أولاً.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مروة الطوخي - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد