طرق علاج التهاب المهبل البكتيري

علاج التهاب المهبل البكتيريهل تبحثين عن علاج التهاب المهبل البكتيري أو التهاب المهبل الجرثومي؟ هل مررتِ به قبل ذلك أو تمرين به الآن؟ هل تتكرر لديكِ العدوى؟ بالطبع يسبب الأمر لكِ إزعاج وحرج، ولكن لا داعي للقلق، فاليوم سنقدم لكِ كيفية علاج التهاب المهبل البكتيري وكيف يمكنكِ التخفيف من حدته، ومكافحته حتى لا تعود العدوى ثانية، وذلك باستخدام الأدوية والطرق المنزلية، فتابعي معنا قراءة هذا المقال.

ADVERTISEMENT

علاج التهاب المهبل البكتيري بالأدوية

قد يصف الطبيب بعض الأدوية أو أحدها، والتي تساعد على علاج التهاب المهبل البكتيري أو التهاب المهبل الجرثومي، ومن هذه الأدوية ما يلي:

ميترونيدازول Metronidazole

قد يؤخذ ميترونيدازول على أنه حبوب لمنع الالتهاب عن طريق الفم، وهو متاح أيضاً كجل موضعي يتم وضعه بداخل المهبل، وذلك للحد من خطر اضطرابات المعدة أو آلام البطن التي قد تحدث عند تناوله عن طريق الفم، وهو آمن أثناء الحمل، ولكن يجب التحقق من التعليمات الموجودة على الدواء واستشارة الطبيب.

ويتم استخدامه بمعدل مرتين يومياً لمدة سبعة أيام، بحيث تكون الجرعة هي 500 ملجم في كل مرة.

ADVERTISEMENT

كليندامايسين Clindamycin

هذا الدواء متاح على هيئة كريم يتم وضعه بداخل المهبل، ولكن يجب الأخذ في العلم أنه قد يُضعف من وسيلة الحماية التي يستخدمها زوجكِ “الواقي الذكري” أثناء العلاج، ولمدة لا تقل عن ثلاثة أيام بعد وقف العلاج.

وفي حالة تناوله على شكل حبوب، يتم تناوله بمعدل مرتين يومياً، بتركيز 300 ملجم ولمدة أسبوع.

تينيدازول Tinidazole

يؤخذ هذا الدواء عن طريق الفم، وقد يسبب تينيدازول اضطرابات في المعدة، أو آلام في البطن، أو الغثيان، كما أن له تفاعل مع الكحول، ويزيد هذا التفاعل من شدة الغثيان أو آلام البطن.

وهي حبوب يتم تناولها بمقدار 1 أو 2 جرام يومياً، في حالة الجرعة 2 جرام يتم تناولها لمدة يومين، وفي حالة الجرعة واحد جرام يتم تناولها لمدة 5 أيام.

ADVERTISEMENT

مضاد حيوي لالتهاب المهبل البكتيري

جميع الأدوية السابقة التي ذكرناها (ميترونيدازول، كليندامايسين، تينيدازول) تندرج تحت قائمة المضادات الحيوية المستخدمة في علاج التهاب المهبل الجرثومي، ويمكن استخدام عدد من المضادات الحيوية الأخرى لعلاج الحالة منها التالي:

سينيدازول Secnidazole

وهو مضاد حيوي يتم استخدامه لمرة واحدة فقط على عكس الأدوية السابقة، والتي قد تستخدميها لفترة حتى تمام التعافي، كل ما عليك أن تفعليه هو إفراغ محتويات العلبة على أي نوع من الأطعمة غير الصلبة، حيث يتواجد الدواء على شكل حبيبات يتم بلعها مع الطعام دون مضغها، ويجب أن يتم تناولها خلال مدة أقصاها 30 دقيقة من وضعها على الطعام.

سفترياكسون Ceftriaxone

وهو أحد المضادات الحيوية التي تعمل على منع تكوين البكتيريا، وكذلك تكسير جدار الخلية البكتيرية، مما يعني أن يساعد في القضاء على الأعراض وعلاج التهاب المهبل الجرثومي.

تحاميل التهاب المهبل البكتيري

قد يصف لك الطبيب بعض التحاميل المهبلية من أجل العلاج، ومن أشهر التحاميل التي قد يكتبها لك الطبيب:

ADVERTISEMENT
  • تحاميل كليندامايسين بتركيز 100 ملجم.
  • تحاميل حمض البوريك بتركيز 600 ملجم.
  • تحاميل البيتادين، حيث ثبتت أن استخدامها لمدة 15 يوم يساغد في العلاج، ولكن لا تستخدميها دون استشارة طبيبك.

وعليك أن تعلمي عزيزتي أن تحاميل حمض البوريك أثبتت فاعليتها في علاج التهاب المهبل الجرثومي إلا أن الأمر بحاجة لمزيد من البحث، وأثناء استخدامك لها يجب عليك ألا تستخدمي حمض البوريك عن طريق الفم، لأنه قد يكون ساماً على الجسم.

علاج التهاب المهبل البكتيري في المنزل

علاج التهاب المهبل البكتيري لا يقتصر على الأدوية والمضادات الحيوية فقط، ولكن يمكن أن يلعب الطب البديل دوراً أيضاً، ومن العلاجات المنزلية لالتهاب المهبل البكتيري ما يلي:

ADVERTISEMENT

علاج التهاب المهبل البكتيري بخل التفاح

يساعد خل التفاح على توازن درجة الحموضة المهبلية، حيث يتم شطف المهبل بمحلول عبارة عن 2 ملعقة من خل التفاح مع كوب ماء مرتين في اليوم، يساعد ذلك على تخفيف أعراض الالتهاب، ويمكن وضع كمية صغيرة من العسل في المحلول، حيث تساعد خصائصه الطبيعية المضادة للميكروبات على تعزيز وظيفة خل التفاح.

الثوم

تشير البحوث إلى أن الثوم مضاد طبيعي للجراثيم، فإدراجه ضمن النظام الغذائي يقلل من خطر الإصابات البكتيرية مثل التهاب المهبل البكتيري، ولكن الثوم لا يجب إدخاله في المهبل، حيث أنه من الممكن أن يسبب الالتهابات وحروق الجلد.

علاج التهاب المهبل البكتيري بزيت شجرة الشاي

تشير مجموعة من البحوث إلى أن وضع زيت شجرة الشاي بعد تخفيفه بزيت الزيتون، يساعد على علاج التهاب المهبل البكتيري، قد يكون هناك رد فعل تحسسي من زيت شجرة الشاي، لذلك يمكن وضع كمية صغيرة جداً منه على جلد الساعد، إذا لم تظهر أي أعراض حساسية خلال 48-24 ساعة، يمكن استخدامه.

الهيدرجين بيروكسيد

يمكن أن يساعد غسل المهبل بالهيدرجين بيروكسيد (ماء الأكسجين) لمدة أسبوع في علاج التهاب المهبل الجرثومي، بشرط ألا تزيد الكمية المستخدمة عن 28 جرام.

علاج التهاب المهبل البكتيري بالاعشاب

هناك عدد من الأعشاب التي يمكن استخدامها بجانب الثوم وزيت شجرة الشاي في العلاج ومنها:

  • الزعتر الشيرازي، وهو أحد النباتات العشبية العطرية.
  • البصل الأحمر الإيراني ويطلق عليه الكراث الإيراني.
  • عشبة الأذريون الطبيبة، وهي من نباتات القطيفة برتقالية اللون.

تنبيه؛ يجب استخدام كمية صغيرة من العلاجات الطبيعية الموضعية أولا وتركها فترة للتأكد من عدم تهيج المنطقة، ويجب أن تستشيري طبيبك قبل تجربة أي من الطرق السابقة أو في حالة واجهتك مشكلة.

علاج التهاب المهبل البكتيري المتكرر

في بعض الحالات قد يتكرر التهاب المهبل لديك، حيث أن أكثر من 30% من السيدات اللاتي خضعن للعلاج، يعانين من الالتهاب مرة أخرى، مما يدفعهن للبحث عن طرق علاج فعالة لحالتهن، خاصة أن الحالة تتكرر خلال 3 شهور إلى 12 شهر من علاج الحالة السابقة.

وفي الغالب يتم علاج التهاب المهبل الجرثومي المتكرر بنفس الأدوية التي تستخدم في العلاج، ولكن تختلف دورة العلاج في حالة تكرار الالتهاب، ففي حالة كان العلاج الأول مهبلي يكون العلاج في هذه المرحلة عن طريق الفم والعكس، وتكون دورة العلاج كالتالي:

  • علاج لمدة أسبوع باستخدام ميترونيدازول أو كليندامايسين سواء عن طريق الأقراص أو الكريمات المهبلية.
  • في حالة تكرار العدوى لثلاث مرات أو أكثر خلال عام واحد، حينها يقوم طبيبك بوصف ميترونيدازول على شكل جل يتم وضعه داخل المهبل، ويتم استخدامه بمعدل مرتين فقط في الأسبوع ولفترة لا تقل عن 3 أشهر.

علاج التهاب المهبل البكتيري المتكرر بالبروبيوتيك

قد ينصح البعض باستخدام منتجات البروبيوتيك من أجل زيادة بكتيريا اللاكتوباسيلس، وهي نوع من البكتيريا المفيدة، والتي يمكن أن تساعد في استعادة التوزان البكتيري، وبالتالي تساعد في علاج التهاب المهبل البكتيري، إلا أن الأبحاث والدراسات لاتزال غير كافية بشأن فاعلية البروبيوتيك.

تحذير هام للنساء الحوامل

إن العلاجات المنزلية التي تم ذكرها غالباً ما لا تكون آمنة خلال فترة الحمل، لذلك يجب اللجوء إلى الطبيب أولاً، حيث من الممكن أن يصف الطبيب إحدى العلاجات الدوائية الآمنة أثناء الحمل، ولكن إدخال عناصر غريبة إلى المهبل، قد تصل إلى الرحم وتؤثر على الجنين، أمر في غاية الخطورة.

والآن وفي نهاية مقالنا عن طرق علاج التهاب المهبل البكتيري سواء بالأدوية أو الطرق الطبييعة، دعينا نذكرك أنه من المهم ألا تستخدمي أي نوع من الأدوية إلا بعد استشارة طبيبك، وأنه يجب عليك ألا تقومي بتجربة أي من الوصفات الطبيعية إلا بعد استشارته، وذلك لأن هذه الوصفات تختلف نتائجها وتأثيرها، وفي النهاية ندعو الله أن يرزقك الصحة والعافية.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة آية خيري
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد