ADVERTISEMENT

سبيرولينا مكمل غذائي خارق: اكتشف الفوائد والأضرار

سبيرولينا

ADVERTISEMENT

هل تبحث عن مكمل غذائي فعال من أجل إضافته إلى نظامك الغذائي؟ إذا فقد قد تكون سبيرولينا هي الاختيار الأمثل لك ولعائلتك.

ADVERTISEMENT

ماهي سبيرولينا ؟

سبيرولينا (spirulina) هي مكمل غذائي خارق. فهي نوع من الطحالب الخضراء المزرقة يتناولها الناس من أجل الحصول على فوائدها الصحية. وتتوافر في الأسواق على شكل كبسولات، أو أقراص، أو مسحوق.

كما قد تم اضافتها في بعض الأطعمة والمشروبات مثل البروتين بار (ألواح الطاقة) نظرا لفوائدها الصحية العديدة. حيث تحتوي السبيرولينا على نسبة 60٪ من البروتين مما يجعلها مصدر غني بالبروتين مقارنه بالعديد من الأغذية الآخرى.

القيم الغذائية

تتميز سبيرولينا بأنها مصدر غني بالفيتامينات والمعادن دون آثار جانبية ملحوظة. وهو ما قد يساعد في الحفاظ على تغذية جيدة ونظام غذائي متوازن. حيث يحتوي كل 7 جم من السبيرولينا المجففة (ملعقة كبيرة) على:

  • بروتين: 4 جم
  • حديد: 2 مجم
  • كربوهيدرات: 1.6 جم
  • كالسيوم: 8 مجم
  • فوسفور: 8 مجم
  • صوديوم: 73 مجم
  • مغنيسيوم: 14 مجم

كما أنها تحتوي على فيتامين C، وفيتامين K، وفيتامين A، وفيتامين B6، والنياسين، والفولات. هذا بالإضافة إلى انها تحتوي على سعرات حرارية قليلة حوالي 20 سعر حراري فقط.

ADVERTISEMENT

فوائد سبيرولينا

اشتهرت تلك الطحالب كعلاج فعال لجموعة من المشاكل الصحية مثل مشاكل التمثيل الغذائي، وارتفاع الكوليسترول، وامراض القلب، وزيادة الوزن.

كما يري البعض انها قد تساعد في علاج الاضطرابات العقلية والنفسية مثل القلق، والتوتر، والاكتئاب، واضطراب نقص الانتباه، وفرط النشاط. ومن أشهر فوائدها:

1. علاج سوء التغذية

اشارت العديد من الدراسات إلى فوائد ذلك المكمل الغذائي، في علاج أولئك الذين يعانون من سوء التغذية، وفقر الدم، وخاصة الأطفال والنساء الحوامل.

حيث توصلت أحد الدراسات والتي نشرت في مجلة تغذية الأم والطفل في عام 2016 إلى تحسن واضح في زيادة الوزن والطول للأطفال الذين تم علاجهم بالسبيرولينا ولمدة 3 شهور، مقارنة بالأطفال الذين تلقوا مكملات الفيتامينات والمعادن بانتظام.

ADVERTISEMENT

2. فوائد سبيرولينا للبشرة

نظرا لخصائص السبيرولينا المضادة للالتهاب، فأنه قد يساعد على الحد من نمو البكتيريا، والتقليل من التهابات الجلد، كما يمكن ان يساعد في الحد من ظهور حب الشباب.

3. مضاد للأكسدة والالتهابات

قد يؤدي الضرر التأكسدي إلى الإضرار بالحمض النووي والخلايا. وهو ما قد يؤدي بدوره إلى احداث التهاب مزمن قد يساهم في الإصابة ببعض الامراض ومن بينها مرض السرطان.

إلا انه من الجدير بالذكر ان السبيرولينا تعتبر مصدر غني بمضادات الاكسدة والتي يمكن ان تحمي الخلايا من التأكسد. حيث إنها تحتوي على عنصر الفيكوسيانين (phycocyanin) والذي يعمل على محاربة الجذور الحرة ومنع الالتهابات.

4. تعزيز علاج مرض السكري

أظهرت سبيرولينا مؤشرات واعدة للتحكم في أعراض مرض السكري. حيث اشارت دراسة أولوية اجريت عام 2018 بأن تناولها قد ساعد على خفض مستويات السكر في الدم عند الصيام.

ADVERTISEMENT

حيث يعد ارتفاع مستوي السكر في الدم أثناء الصيام مشكلة شائعة لدى مرضى داء السكري من النوع الأول والثاني. الا ان الامر لايزال في حاجة إلى مزيد من الدراسات قبل ان يوصى الأطباء بها.

5. سبيرولينا والكوليسترول

توصلت نتائج بعض الدراسات العلمية إلى ان لتلك الطحالب تأثير إيجابي وفعال في خفض مستويات الكوليسترول الكلي، ومستويات الكوليسترول الضار، والدهون الثلاثية. هذا بالإضافة إلى انها تساعد على رفع مستويات الكوليسترول النافع.

6. فوائد سبيرولينا للشعر

تستخدم السبيرولينا ايضا من اجل تعزيز نمو الشعر، والتقليل من مشاكل الشعر مثل الشعر الخفيف. حيث أنها تحتوي على الأحماض الأمينية والدهنية الأساسية، والبيتا كاروتين.

7. الوقاية من أمراض القلب

تعتبر أمراض القلب هي السبب الرئيسي للوفاة في العالم وفقا لمنظمة الصحة العالمية. إلا ان طحالب السبيرولينا قد تلعب دور جوهري في الوقاية من خطر الإصابة بأمراض القلب. حيث انها تقلل من ارتفاع ضغط الدم، ومستويات الكوليسترول. كما انها تمتاز بخصائص مضادة للأكسدة ومضادة للالتهابات. وهو ما يساعد بدروه في الحد من خطر الإصابة.

8. علاج اعراض الحساسية

تشير بعض الدراسات إلى ان السبيرولينا قد تساعد في علاج التهاب الانف التحسسي. والذي قد يكون ناتج عن حساسية الشخص تجاه الغبار، أو حبوب اللقاح، أو الحيوانات الأليفة. حيث أنها تساعد على تخفيف التهاب الأنف، وتقليل الهيستامين في الجسم. ومن الاعراض التي قد تساعد في علاجها:

  • سيلان واحتقان الأنف
  • العطس
  • الحكة

فوائد سبيرولينا للتخسيس

قد يساعد إضافة السبيرولينا في النظام الغذائي إلى فقدان الوزن، دون فقدان التغذية المطلوبة للجسم سواء تم تناولها كأقراص أو مسحوق. فهي مصدر غذائي غني بالقيم الغذائية إلى جانب احتواءها على سعرات حرارية منخفضة.

وهو ما أشارت إليه تتائج العديد من التجارب السريرية، والتي شارك بها عدد 52 شخص كانوا يعانون من زيادة الوزن. حيث أدى حصول المشاركين على السبيرولينا (2 جم يوميا) ولمدة أستغرقت 3 شهور، مع نظام غذائي مقيد بالسعرات الحرارية، إلى إنخفاض الشهية، وتحسن مؤشر كتلة الجسم لديهم.

هذا بالإضافة إلى أنه قد ساهم في إنخفاض الدهون الثلاثية بمقدار 18 مجم / ديسيلتر. كما أنخفض مستوى الكوليسترول الضار (LDL) بشكل ملحوظ.

كيفية أستخدام السبيرولينا

يمكن استخدامها كأقراص أو كبسولات أو مسحوق. وفي حالة استخدامها كمسحوق، فيمكن استخدامها عن طريق:

  • إضافته إلى عصائر الفاكهة أو الخضار
  • إضافته على أطباق السلطة أو الحساء
  • يمكن خلطه في كرات الطاقة مع المكونات الصحية الآخرى

فوائد السبيرولينا للحامل

قد يتساءل البعض هل السبيرولينا مفيدة للحامل؟،أشارت عدد من الدراسات المحدودة إلى ان من فوائد حبوب سبيرولينا للحامل ما يلي:

  1. تحتوي على مضادات الأكسدة والتي تحمى من الألتهاب واضرار الجذور الحرة.
  2. مصدر غني بالعناصر الغذائية مثل فيتامين B المركب، والحديد، وحمض الفوليك.
  3. تحتوي على أحماض أوميغا 3، وأوميغا 6 الدهنية والتي هي مفيدة لصحة الأم والجنين.
  4. يساعد في إنتاج الهيموجلوبين وخلايا الدم الحمراء.
  5. قد يعمل على تقليل مستويات الجلوكوز، مما قد يكون مفيدا لصحة الحامل ومريض السكري.
  6. الحد من خطر الإصابة بداء المبيضات المهبلي والفموي.

ولكنه لا يوصى باستخدام السبيرولينا أثناء الحمل قبل استشارة الطبيب، حيث أنه لا توجد دراسات كافية على البشر من أجل تحديد آثاره الجانبية على صحة الأم والجنين، ومدى سلامة استخدامه للحامل.

اضرار حبوب سبيرولينا

هل للسبيرولينا أي اضرار أو اثار جانبية على الصحة؟. يعد تناولها آمن بوجه عام، إلا انه قد يكون لها بعض الآثار الجانبية لدي بعض الأشخاص الذين يعانون من حالات صحية معينة. ومن اضرارها المحتملة:

1. امراض المناعة الذاتية

لايوصى بتناولها لاصحاب امراض المناعة الذاتية. حيث يعمل ذلك المكمل الغذائي على تقوية الجهاز المناعي لدى الإنسان، لذا فأنها قد تؤدي إلى تدهور الحالة الصحية لأصحاب امراض المناعة الذاتية مثل مرض التصلب المتعدد، والذئبة، والتهاب المفاصل الروماتويدي.

2. يبطىء تخثر الدم

للسبيرولينا تأثير مضاد للتخثر، مما يزيد من الوقت المستغرق للدم من أجل التجلط. والذي يساعد بدوره في منع حالات النزيف الشديد. لذا فأنه لا يوصى باستخدامها لمن يعانون من اضطرابات النزيف، أو من يتناولون أدوية سيولة الدم.

3. رد فعل تحسسي

قد يعاني بعض الأشخاص من رد فعل تحسسي تجاه تناولها. لذا فأنه يوصى بعدم تناولها في حالة الأشخاص الذين يعانون من الحساسية تجاه هذا المكمل الغذائي، وضرورة استشارة الطبيب قبل الاستخدام.

4. السبيرولينا الملوثة

قد تصبح تلك الطحالب ملوثة بالبكتيريا الضارة، والمعادن الملوثة في حالة نموها في ظروف غير آمنة. مما قد ينتج عن تناولها في تلك الحالة الإصابة بالغثيان والقيء، أو تلف الكبد، أو سرعة نبضات القلب.

لذا فأنه يوصى دائما بالتأكد من مصدر المكملات الغذائية لضمان خلوها من عوامل التلوث، وأنه قد تم زراعتها في بيئات خاضعة للرقابة.

والآن وبعد ان تعرفت على فوائد واضرار حبوب سبيرولينا. فأحرص دائما على اتباع نظام غذائي صحى، كما نوصي باستشارة الطبيب في حالة استخدام ايا من المكملات الغذائية بوجه عام، وذلك لمعرفة اكثر الانواع المناسبة لك وتجنب اي آثار جانبية محتملة.

قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد