ADVERTISEMENT

تأثير الزنجبيل على المرضع

تأثير الزنجبيل على المرضع

ADVERTISEMENT
خلال مرحلة الحمل أو الرضاعة تهتم الأم بكل ما تأكله وتشربه وذلك لأنه يصل بشكل غير مباشر للطفل ويؤثر عليه، ونظرًا لأهمية مرحلة الرضاعة فقد تلجأ الأم للبحث عن أطعمة ومشروبات تساعد على زيادة إدرار الحليب ودعم صحتها وصحة طفلها، ولعل من أشهر المشروبات التي تستخدم لذلك هو الزنجبيل، ولكن ما هو تأثير الزنجبيل على المرضع وعلى الطفل؟ تعرفي على الإجابة في هذا المقال فتابعي معنا.

القيمة الغذائية للزنجبيل

يحتوي 100 جرام من الزنجبيل على العناصر الغذائية التالية:

ADVERTISEMENT
  • البروتين: 1.82 جرام.
  • الدهون: 0.75 جرام.
  • الكربوهيدرات: 17.77 جرام.
  • الألياف: 2 جرام.
  • الكالسيوم: 16 ملج.
  • الحديد: 0.6 ملج.
  • المغنيسيوم: 43 ملج.
  • الفوسفور: 34 ملج.
  • البوتاسيوم: 415 ملج.
  • الزنك: 0.34 ملج.
  • فيتامين ج : 5 ملج.
  • فيتامين ب6: 0.16 ملج.
  • حمض الفوليك: 11 ميكروجرام

هل الزنجبيل آمن للمرضع؟

تشير بعض الدراسات إلى أن الزنجبيل يعتبر آمنًا للمرضع وللرضيع عند استخدام الطازج منه بجرعات صغيرة، ولكن من الضروري الرجوع للطبيب واستشارته قبل تناوله خاصةً إذا كنتِ تتناولين أدوية لضغط الدم أو السكري أو أمراض القلب أو غيرهم، أو إذا كان طفلك يعاني من حساسية لأحد مكونات الزنجبيل، وذلك لتفادي حدوث أي آثار جانبية.

تأثير الزنجبيل على المرضع

إليكِ أهم التأثيرات الإيجابية للزنجبيل على المرضع:

يقلل الغثيان

في مرحلة الحمل قد تواجه الأم الشعور بالغثيان الذي يستمر لما بعد الولادة مسببًا اضطراب الشهية والقيء، ويمكن أن يساعد مذاق ونكهة الزنجبيل على تقليل الغثيان بشكل كبير.

يحفز الهضم

خلال فترة الحمل والرضاعة تعاني أغلب الأمهات من مشاكل الهضم مثل الإمساك أو الانتفاخ والغازات وعسر الهضم، ويمكن أن يساعد تناول كوب من شاي الزنجبيل في حل هذه المشاكل وتقليلها بصورة فعالة.

ADVERTISEMENT

يعالج أمراض الجهاز التنفسي

يساعد تناول شاي الزنجبيل على تقليل أمراض الجهاز التنفسي المصاحبة لنزلات البرد والتي تؤثر على كلاً من الأم والرضيع مثل، احتقان الأنف والتهابات الحلق وحساسية الجهاز التنفسي الناتجة عن العدوى.

يحمي من الالتهاب

يحتوي على مضادات أكسدة قوية مثل فيتامين ج، لذلك فإنه يعد علاجًا فعالاً لالتهابات المفاصل والعضلات التي قد تواجهها المرضع وتسبب انزعاجها وتألمها بشكل مستمر.

يحفز الدورة الدموية

يساعد تناول شاي الزنجبيل الطازج على تنشيط الدورة الدموية مما يزيد من إدرار الحليب بشكل جيد ويحمي من أمراض القلب والسكتة الدماغية، وذلك لاحتوائه على مجموعة من الفيتامينات والمعادن الأساسية.

يقوي جهاز المناعة

نظراً لاحتوائه على العديد من الأحماض الأمينية ومضادات الأكسدة القوية، يمكن أن يساعد تناول الزنجبيل على تقوية جهاز المناعة وبالتالي فإنه يحمي كلًا من الأم والرضيع من الأمراض الخطيرة التي قد تنتقل إليهما عن طريق العدوى.

ADVERTISEMENT

يزيد من نشاط الجسم

يحتوي شاي الزنجبيل الدافئ على خصائص مضادة للأكسدة وخصائص مهدئة تساعد على تقليل التوتر والإجهاد الزائد، مما يساعد على زيادة نشاط الجسم وتخفيف الضغط والتوتر العصبي.

أضرار شرب الزنجبيل أثناء الرضاعة

  • قد يسبب الزنجبيل ظهور بعض الآثار الجانبية على الأم والرضيع مثل، حرقة المعدة والانتفاخ والإسهال وتهيج الفم.
  • يمكن أن يزيد الإفراط في تناول الزنجبيل من خطر حدوث نزيف، خاصةً إذا كانت الأم قد فقدت الكثير من الدم أثناء الولادة.
  • قد يسبب تناول الزنجبيل ظهور حساسية وطفح جلدي لدى الطفل.
  • من الضروري تجنب تناول الزنجبيل واستشارة الطبيب إذا كنتِ تتناولين أدوية لعلاج ضغط الدم أو السكري أو أمراض القلب والأوعية الدموية أو تخثر الدم، وذلك لأنه يقلل من تأثير هذه الأدوية، كما أنه يقلل من نسبة السكر في الدم بشكل كبير.

بعد معرفة تأثير الزنجبيل على المرضع من الضروري الرجوع للطبيب قبل تناوله للتأكد من أنه لا يحمل أي أضرار أو آثار جانبية قد تؤثر على صحتك أو صحة طفلك.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة أسماء رياض
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد