ADVERTISEMENT

أضرار وسائل منع الحمل

أضرار وسائل منع الحمل

ADVERTISEMENT

تلجأ المرأة لاستخدام وسائل منع الحمل المتعددة لتجنب الحمل والقدرة على تنظيم وتحديد النسل، وعلى الرغم من كثرة هذه الوسائل وتعدد أنواعها إلا أن أغلبها يحمل آثارًا جانبية قد يمثل بعضها خطورة صحية كبيرة، وللتعرف على أضرار وسائل منع الحمل المختلفة تابعي معنا عزيزتي القارئة هذا المقال.

أضرار وسائل منع الحمل

تتعدد وسائل منع الحمل المتاحة لتحديد وتنظيم النسل مثل اللولب الرحمي ووسائل منع الحاجزة مثل الواقي الذكري والأنثوي ومبيدات النطاف ووسائل منع الحمل الهرمونية مثل حبوب منع الحمل المتعددة ووسائل جراحية مثل جراحة ربط قناة فالوب أو الجراحة المخصصة لتعقيم الرجال وأيضًا الوسائل الطارئة لمنع الحمل مثل حبة اليوم التالي.

ADVERTISEMENT

ويعتمد اختبار الوسيلة وفقًا لرغبة مستخدمها وفكرته عن وسائل الحمل والطريقة الأبسط له، وبشكلٍ عام جميع وسائل منع الحمل لها آثار جانبية وأضرار فلا توجد وسيلة فعالة وآمنة بنسبة 100%، وإليكِ وسائل الحمل المتعددة وأبرز أضرارها.

أضرار اللولب

تشمل الآثار الجانبية الشائعة للولب الرحمي ما يلي:

  • نزيف غير منتظم لعدة أشهر.
  • دورة شهرية أخف أو أقصر أو غيابها لفترات.
  • ظهور أعراض متلازمة ما قبل الحيض، والتي تشمل الصداع والغثيان وألم الثدي والتهابات الجلد.

تشمل الآثار الجانبية النادرة والخطيرة للولب الرحمي ما يلي:

  • الطرد، وهو خروج الجهاز من الرحم، وفي هذه الحالة يجب الانتباه لعدم التعرض لخطر انتقاله داخل الجسم والإضرار بأعضاء أخرى، وأيضًا إذا خرج اللولب من مكانه فيجب زيارة الطبيب ليقوم بإعادة زراعته.
  • ثقب الرحم، حيث يثقب اللولب جدار الرحم ويمكن أن يسبب هذا نزيفًا حادًا وينتج عنه الإصابة بالعدوى.
  • الإصابة بالتهاب الحوض، والذي قد يحدث نتيجة دخول البكتيريا للرحم من خلال اللولب.

أضرار وسائل منع الحمل الحاجزة

قد يكون لاستخدام الوسائل الحاجزة المخصصة لمنع الحمل بعض الآثار الجانبية التي تتمثل فيما يلي:

ADVERTISEMENT
  • زيادة خطر الإصابة بالتهابات المسالك البولية في حالة استخدام الواقي الذكري ومبيد النطاف أو مبيد الحيوانات المنوية.
  • يزيد ترك غطاء عنق الرحم لأكثر من 24 ساعة من خطر الإصابة بمتلازمة الصدمة السامة.
  • قد يعاني بعض الأشخاص من حساسية تجاه المواد الكيميائية المستخدمة في كريمات مبيدات الحيوانات المنوية أو غيرها من منتجات مبيدات النطاف وبالتالي يتسبب استخدامها في الإصابة بتهيج المهبل أو تهيج العضو الذكري.

أضرار حبوب منع الحمل

  • النزيف بين الدورة الشهرية
  • الغثيان
  • حساسية وآلام الثدي
  • الصداع الكلي والنصفي
  • زيادة الوزن
  • تغيرات في المزاج
  • اضطراب الدورة الشهرية
  • انخفاض الرغبة الجنسية
  • تغير الإفرازات المهبلية

أضرار وسائل منع الحمل الجراحية

تتمثل وسائل منع الحمل الجراحية في جراحة ربط قناة فالوب، وقد تحمل هذه الجراحة بعض المخاطر والأضرار الصحية كالتالي:

  • أثناء الجراحة قد لا يتم غلق الأنبوب أو القناة بشكل كامل مما يؤدي للحمل.
  • قد تتعرض الأعضاء المجاورة لقناة فالوب للجرح أو الإصابة بسبب الأدوات الجراحية.
  • يزداد خطر الحمل خارج الرحم إذا لم يتم إغلاق القناة بالكامل مع حدوث الحمل.
  • قد يتسبب التخدير المستخدم في هذه العملية في مضاعفات صحية.
  • ارتفاع خطر الإصابة بالنزيف والعدوى.

أضرار وسائل منع الحمل الطارئة

تتمثل أضرار حبوب منع الحمل الطارئة أو حبوب اليوم التالي فيما يلي:

  • الغثيان
  • القيء
  • الدوخة
  • التعب
  • الصداع الكلي أو النصفي
  • حساسية وآلام الثدي
  • النزيف
  • آلام بمنطقة أسفل البطن

قد تتسبب وسائل منع الحمل الطارئة في تأخر الدورة الشهرية التالية عن موعدها الطبيعي لمدة أسبوع بعد استخدامها في أغلب الحالات، لذلك من الضروري إذا لم تأتي الدورة في خلال 4 أسابيع من تناول حبوب منع الحمل الطارئة ينصح بإجراء اختبار للحمل.

بعد التعرف على أضرار وسائل منع الحمل المختلفة يمكنك الرجوع لطبيبك واستشارته بشأن الوسيلة الأكثر أمانًا التي يمكنك تخطي آثارها الجانبية دون التعرض لخطر صحي، مع تمنياتنا لكِ بدوام الصحة والسعادة.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة أسماء رياض
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد