حبوب بريمولوت للدورة Primolut N

تُستخدم حبوب بريمولوت Primolut N أو بريمولوت ن أو بريمولوت نور لعلاج العديد من مشاكل الحيض، وتُعتبر هذا الحبوب هو نسخة مشابهة لهرمون البروجسترون، ولكن من صنع الإنسان، وإليكم أبرز المعلومات الخاصة بتلك الحبوب.

ADVERTISEMENT

المادة الفعالة لحبوب بريمولوت

المادة الفعالة هي نوريثيستيرون، وتنتمي هذه المادة الفعالة للمركبات بروجستيرونية المفعول، حيث يحتوي كل قرص على 5 ملليجرام من هذه المادة الفعالة.

دواعي استعمال حبوب بريمولوت

يمكن أن تُستخدم حبوب بريمولوت في بعض الحالات الصحية، أبرزها ما يلي:

  • علاج الدورة الشهرية غير المنتظمة والتي تُسبب الألم، وتكون مصحوبة بنزول دم كثير، يُعيق القيام بالمهام اليومية المعتادة.
  • علاج بطانة الرحم المهاجرة، وفي هذه الحالة تكون الأنسجة من بطانة الرحم موجودة في غير أماكنها الطبيعية.
  • لعلاج متلازمة ما قبل الحيض.
  • لتأخير الدورة الشهرية.

ما قبل استخدام الحبوب

قبل استخدام هذه الحبوب يجب مراجعة الطبيب أولاً، لمعرفة التاريخ الطبي، وأيضاً يجب قياس ضغط الدم، كما يجب القيام ببعض الفحوصات الأخرى مثل فحص الثدي.

ADVERTISEMENT

موانع استخدام حبوب بريمولوت

لا يجب تناول حبوب بريمولوت في الحالات التالية:

  • في حالة وجود حساسية ضد مادة نوريثيستيرون أو أي مواد أخرى مرتبطة بهذه المادة.
  • في حالة وجود حمل أو في حالة الشك في وجود حمل.
  • في حالة الرضاعة الطبيعية.
  • في حالة وجود مشاكل في الدورة الدموية.
  • في حالات وجود أي أعراض تُشير لوجود جلطة دموية.
  • في حالة الإصابة من قبل بصداع نصفي مع اضطراب في الرؤية.
  • في حالة وجود أو التعافي من مرض بالكبد، وأظهرت التحاليل أن الكبد لا يعمل بشكل جيد.
  • في حالة الإصابة بأورام في الكبد، أو أي إصابة سابقة بهم.
  • في حالة الإصابة بمرض السكري، مصحوباً بضرر في الأوعية الدموية.
  • في حالة الإصابة بأي نوع من أنواع السرطان، الذي يمكن أن تزداد حدته في حالة تناول أي هرمونات جتسية أنثوية.
  • في حالة وجود نزيف في الأعضاء التناسلية.
  • في حالة تناول الأدوية الخاصة بالإصابة بالتهاب الكبد سي.

جرعة حبوب بريمولوت

يجب تناول هذه الحبوب كما يصفها الطبيب بالتفصيل، وعدد الحبوب التي يجب تناولها وعدد الأيام، يحددها الطبيب حسب الحالة. والجرعة الشائعة لهذه الحبوب عادة ما تكون من قرصين لثلاثة أقراص في اليوم، وفي أغلب الحالات يجب تناول الحبوب بشكل يومي، ولكن توجد استثناءات.

وفي حالة عدم التأكد من عدد الحبوب التي يجب تناولها أو موعد تناولها، يمكنك سؤال الطبيب أو أقرب صيدلية في حالة عدم تواجد الطبيب. ويتم تناول الحبوب وبلعها مع كوب من الماء.

في حالة الجرعة الزائدة:

في أغلب الحالات لا يتسبب تناول عدد كبير من حبوب بريمولوت في أي مشاكل خطيرة، ولكن يُفضل الاتصال بالطبيب لمعرفة ما يجب فعله بالتفصيل.

ADVERTISEMENT

في حالة نسيان الجرعة:

إذا نسيت تناول الجرعة في ميعادها، يجب الانتظار حتى موعد الجرعة التالية، ولا يجب تناول الجرعة المنسية، وإذا كنت تشعر بالقلق، يمكنك الاتصال بالطبيب والتأكد.

الآثار الجانبية لحبوب بريمولوت

توجد بعض الآثار الجانبية الشائعة لحبوب بريمولوت، والتي يمكن أن تتضمن ما يلي:

  • نزيف مهبلي.
  • قصر مدة الدورة الشهرية.
  • الصداع.
  • الشعور بالغثيان.
  • انقطاع الدورة.
  • التورم.

كما توجد بعض الآثار الجانبية غير شائعة منها:

  • الصداع النصفي.

وتتضمن الآثار الجانبية النادرة:

ADVERTISEMENT
  • طفح جلدي.
  • اضطرابات في الرؤية.
  • صعوبة في التنفس.
  • نوبات اكنئاب.
  • الدوار.
  • ألم في البطن.

ويجب الاتصال بالطبيب على الفور في حالة ظهور أياً من الأعراض الجانبية السابقة، أو في حالة ظهور أي أعراض غير مذكورة هنا أو غير مذكورة في النشرة الداخلية للدواء.

تخزين الدواء

  • يجب حفظ الدواء بعيداً عن متناول الأطفال، ويجب حفظه في علبته الأصلية.
  • لا يجب استخدام الدواء بعد انتهاء تاريخ الصلاحية.
  • لا يجب التخلص من الدواء بواسطة الماء أو إلقاؤه في القمامة.

حبوب بريمولوت وسرطان الثدي

توجد بعض الحالات التي تم تشخيصها بسرطان الثدي لدى النساء اللاتي تتناولن المواد الهرمونية المشابهة لبريمولوت، مقارنة بالنساء من نفس العمر، اللاتي لم تتناولن هذه الأدوية.

وليس من المؤكد إذا كان هذا الاختلاف حدث بسبب هذه الأدوية، أم كانت حالة موجودة سابقاً، لذا من الضروري للغاية أن يتم فحص الثديين بانتظام، والاتصال بالطبيب في حالة ملاحظة أي تكتلات أو تغيرات أخرى.

أسئلة شائعة عن حبوب بريمولوت

هل يمكن أن تُستخدم حبوب بريمولوت لتأخير الدورة الشهرية؟

نعم يمكن أن تستخدم حبوب بريمولوت لتأخير الدورة الشهرية، حيث تحافظ هذه الحبوب على مستويات البروجسترون مرتفعة وتمنع سقوط بطانة الرحم، ولكن يجب استشارة طبيب أولاً قبل تناولها.

متى يبدأ مفعول حبوب بريمولوت؟

عادة ما يتم وصف بريمولوت للدورة الشهرية المصحوبة بنزول دم غزير أو الدورات الشهرية الطويلة، ويتم أخذ الحبوب 3 مرات في اليوم لمدة 10 أيام، ويبدأ مفعول الحبوب ويتوقف النزيف خلال 48 ساعة بعد تناولها، ويجب الاتصال بالطبيب في حالة استمرار النزيف

ADVERTISEMENT

هل يمكن الحمل أثناء تناول حبوب بريمولوت؟

نعم، فحبوب بريمولوت لا يتم وصفها كموانع للحمل، وإذا كنت ترغبين في تجنب الحمل، يمكن استخدام موانع الحمل المعروفة أثناء تناول الحبوب.

هل يمكن أن تتسبب حبوب بريمولوت في حدوث جلطة دموية؟

يمكن أن تزيد بريمولوت من خطر التعرض لجلطة دموية في الساق، خاصة في حالة السمنة أو التدخين أو وجود تاريخ مرضي بالجلطات الدموية. وأيضاً في حالة التعرض لجراحة خطيرة، لذا يجب إبلاغ الطبيب بجميع الحالات الصحية الموجودة خالياً أو سبق الإصابة بها قبل تناول هذه الحبوب.

هل يمكن تناول حبوب بريمولوت أثناء الحمل؟

ينصح معظم الخبراء بعدم تناول أقراص بريمولوت في حالة وجود حمل، أو عند الشك في وجود حمل، لأنه يمكن أن يؤثر على نمو الجنين، كما لا يجب تناوله أثناء الرضاعة الطبيعية حتى لا تنتقل المواد الفعالة للدواء للطفل عن طريق الرضاعة.

هل يقل ألم الدورة الشهرية بعد تناول حبوب بريمولوت؟

نعم، حيث تُستخدم هذه الحبوب لتخفيف آلام الدورة الشهرية الشديدة أو لعلاج الدورة الغزيرة وغير المنتظمة، ولكن يجب استشارة طبيب أولاً قبل تناول الحبوب لتجنب أي آثار جانبية محتملة.

هل يمكن استخدام حبوب بريمولوت لتنزيل الدورة الشهرية؟

لا توجد أدلة علمية كافية توضح العلاقة بين أقراص بريمولوت وإمكانية استخدامها لتسريع نزول الدورة، فهذه الحبوب تُستخدم لعلاج الدورة الشهرية غير المنتظمة والمصحوبة بنزيف غزيز، ولا يجب استخدامها لأي غرض آخر بدون موافقة الطبيب لتجنب أي مضاعفات صحية.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مروة الطوخي
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد