سرعة القذف Premature Ejaculation الأسباب والعلاج

تعرفوا على مشكلة سرعة القذف ( بالانجليزي Premature Ejaculation) وأسبابه المختلفة التي قد تؤدي لهذا الاختلال وأنواعه وأعراضه وطرق تشخيصه، بالإضافة لحل المشكلة وأهم العلاجات المستخدمة.

ADVERTISEMENT

ما هي سرعة القذف؟

هي مشكلة شائعة تؤثر على حوالي 30٪ إلى 40٪ من الرجال، ويحدث القذف المبكر عندما يصل الرجل إلى النشوة، ويقذف في وقت مبكر أثناء الجماع عما يرغب به هو أو زوجته. وهو نوع من أنواع الخلل الوظيفي الجنسي.

ما هي سرعة القذف الطبيعية؟

وجدت دراسة شملت 500 زوج أن متوسط وقت القذف الطبيعي كان حوالي 5 دقائق ونصف بعد بدء ممارسة الجنس، أما في حالة القذف المبكر، فقد يحدث القذف قبل أو بعد فترة وجيزة (في غضون دقيقة واحدة) من الإيلاج أثناء الجماع، مما يتسبب في تجربة جنسية محبطة للزوج والزوجة.

ADVERTISEMENT

أنواع سرعة القذف

يوجد نوعان من القذف المبكر:

  • سرعة القذف الأولية، وهي إن كنت تعاني بشكل دائم من المشكلة، وغالبًا ما تحدث بسبب أسباب نفسية، مثل تجربة جنسية مؤلمة في سن مبكرة.
  • سرعة القذف الثانوية أو المكتسبة، وهي في حالة ظهور المشكلة مؤخرًا، وفي الأغلب يرجع سبب حدوثها لشرب الكثير من الكحول والتهاب البروستاتا، أو لأسباب أخرى.

أعراض سرعة القذف

يتمثل العرض الرئيسي لسرعة القذف في عدم القدرة على تأخير القذف لأكثر من دقيقة بعد الإيلاج أثناء الجماع. وفي العادة لا تدعو النوبات العرضية من القذف المبكر إلى القلق، فقد تحتاج إلى العلاج فقط إذا حدثت المشكلة بشكل متكرر أو لفترة طويلة من الزمن.

ADVERTISEMENT

اسباب سرعة القذف

لا ترتبط معظم حالات الإصابة بسرعة القذف بمرض، بل في الأغلب ترجع إلى العوامل النفسية والعضوية، بما في ذلك:

  • القلق، فالعديد من المصابين بالقذف المبكر يعانون من اضطرابات القلق المختلفة، والتي قد تتعلق بضغوطات في العلاقة، أو بسبب أمور أخرى.
  • الشعور بالذنب أو النقص، والذي يؤدي بدوره إلى الانتهاء من العلاقة سريعًا.
  • الصدمات المبكرة، مثل التربية الجنسية الصارمة أو تجارب الجنس المؤلمة، والتي قد تؤدي مشاكل نفسية تتسبب في حدوث مشاكل في العلاقات الحميمة في المستقبل.
  • مشاكل ومرض في البروستاتا.
  • مشاكل في الغدة الدرقية.
  • تعاطي المخدرات واستهلاك الكحول المفرط.
  • الضغط العصبى، بسبب الصعوبة في الحفاظ على الانتصاب بسبب الضعف الجنسي، فقد تتسرع في الجماع حتى تكمله قبل أن تفقد الانتصاب.
  • المستويات غير الطبيعية لهرمونات معينة، مثل هرمون التستوستيرون.
  • مستويات غير طبيعية من المواد الكيميائية التي تنتجها الخلايا العصبية التي تسمى الناقلات العصبية.
  • التهاب البروستاتا أو التهاب الإحليل.

اسباب سرعة القذف والارتخاء

  • المشاكل النفسية والاضطرابات الهرمونية.
  • الإصابة بالاكتئاب.
  • الإصابة بضعف الانتصاب.
  • حدوث مشاكل في العلاقة بين الشريكين.
  • من يعانون من داء السكري.
  • التهاب مجرى البول.
  • التدخين.

تشخيص سرعة القذف

إذا كنت تعاني من القذف المبكر في بعض الأحيان والقذف الطبيعي في أحيان أخرى، فقد يتم تشخيصك بسرعة القذف الطبيعية المتغيرة. وإن كنت تعاني من هذه المشكلة بشكل متكرر، فقد يتسبب ذلك لك في الشعور بالاكتئاب ويؤثر على علاقتك بشريكك؛ لذا قم بتحديد موعدًا لزيارة طبيب المسالك البولية.

سيبدأ طبيب المسالك البولية الخاص بك في الفحص عن طريق سؤالك عن تجاربك الجنسية، بالإضافة أنه من المحتمل أن يطلب منك معرفة التالي:

ADVERTISEMENT
  • متى حدثت لديك هذه المشكلة؟
  • تحت أي ظروف تحدث هذه المشكلة؟
  • كم مرة يحدث لك ذلك؟
  • هل يحدث القذف المبكر في كل محاولة جنسية لك؟
  • هل تجد صعوبة في الحفاظ على الانتصاب؟

ويجب عليك أن تجيب على طبيب المسالك البولية بصدق على هذه الأسئلة؛ حتى يتمكن من تشخيص مصدر مشكلتك بشكل أفضل، وبالتالي يضع لك خطة العلاج المناسبة.

سيسألك طبيب المسالك البولية أيضًا عن أي حالات طبية أخرى قد تكون لديك، أو أي أدوية تتناولها بما في ذلك المكملات والمنتجات العشبية.

هل يوجد اختبار سرعة القذف؟

عادةً لا تكون هناك حاجة إلى اختبارات معملية لسرعة القذف ما لم يشتبه الطبيب في وجود مشكلة صحية أساسية تؤدي للقذف المبكر.

ADVERTISEMENT

مضاعفات سرعة القذف

يمكن أن تتسبب هذه الحالة في حدوث مشاكل في حياتك الشخصية، خاصة إذا كانت مستمرة، بما في ذلك:

  • التوتر والضغوطات النفسية في العلاقة بين الزوجين.
  • يمكن أن يؤدي القذف المبكر أحيانًا إلى مشاكل وصعوبة في الإخصاب للأزواج الذين يحاولون الإنجاب، إذا لم يحدث القذف داخل المهبل.

سرعة القذف والطلاق

من أكثر الأسئلة الشائعة في هذه الحالة هو “هل سرعة القذف تؤثر على الزوجة؟” والإجابة هي نعم، حيث يتم ربط هذه المشكلة في الكثير من الحالات بارتفاع معدلات الطلاق، حيث قد يؤثر القذف المبكر عند الرجل على علاقته بزوجته، لأنه يحرم الزوجة من الاستمتاع بالعلاقة مع زوجها؛ وعند تكرار المشكلة واستمرارها، تبدأ الزوجة في الابتعاد تدريجيًا عنه ورفضها لإقامة علاقة حميمية بينهم.

بالإضافة لظهور مشاكل نفسية وضغوطات عصبية على الرجل؛ وذلك لإحساسه بالذنب أنه لا يستطيع أن يسعد زوجته أو أن يساعدها في أن تصل إلى النشوة والاستمتاع بالعلاقة.

ADVERTISEMENT

وبالتالي قد يؤدي ما سبق إلى زعزعة العلاقة الزوجية بين الرجل والمرأة، مما يؤدي إلى حدوث مشاكل في العلاقة بينهما، وبالتالي حدوث الطلاق.

حل مشكلة سرعة القذف

يجب استشارة الطبيب لإيجاد الحل المناسب لك، فكل حالة تمتلك مشاكل مختلفة عن الأخرى، وبالتالي تعتمد طريقة الحل على سبب المشكلة، وقد تشمل إحدى الحلول العلاج النفسي، بالإضافة لتعلم طرق للتواصل مع زوجتك بشأن المشاكل المختلفة التي تواجهكما في العلاقة الحميمة.

كما توجد هناك استراتيجية أخرى فعالة، وتتمثل في العمل مع زوجتك أو اتباع تمرينات أو بعض الممارسات التي يخبرك بها الطبيب؛ لتدريب جسمك على تأخير القذف.

ADVERTISEMENT

وتوجد بعض الخيارات العلاجية كذلك، والتي تمشل:

  • بعض الأدوية المستخدمة لعلاج الاكتئاب.
  • كريمات التخدير الموضعية.

للمزيد من التفاصيل عن الطرق العلاجية وكيف يمكنك استخدام هذه العلاجات منفردة أو معًا للعلاج، ننصحك بقراءة مقالنا عن أهم الطرق السهلة والفعالة لعلاج سرعة القذف؛ وذلك لتحسين احترامك لذاتك وحياتك الجنسية.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د.عبدالله عيسى - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد