ADVERTISEMENT

كيف أستعد نفسياً للولادة

كيف أستعد نفسياً للولادة
هل أقترب موعد ولادتك ؟ هي تسألين كيف أستعد نفسياً للولادة ؟ تعرفي معنا عزيزتي القارئة في هذا المقال على أهم الطرق التي ستساعدك على الاستعداد نفسياً وبدنياً لعملية الولادة وما يجب عليكِ فعله بعد ولادة طفلك.

كيف أستعد للولادة

تعد مرحلة الولادة من أصعب مراحل الحمل وتكون مصحوبة بكثير من المخاوف والتغيرات الجسدية والهرمونية لذلك تعرفي معنا كيف يمكنك الاستعداد لولادتك.

ADVERTISEMENT

كيف أستعد نفسياً للولادة ؟

  • التفكير بإيجابية حيث أنه خلال فترة الحمل الثانية يجب تغذية نفسك بالأفكار الإيجابية حتى تكوني قوية ومستعدة نفسياً.
  • التأمل حيث أنه يقوي قدرتنا على التركيز واستقرار الحالة النفسية ويهدئ الجهاز العصبي ويعمل على بناء الهدوء والثقة الداخلية ويساعد في رفع مستويات الإندورفين ويمكن أن يساعد في تنظيم معدل ضربات القلب وضغط الدم.
  • التدريب على محاولة التغلب على الخوف حيث تعاني العديد من النساء من مشاعر الخوف أثناء الحمل والمخاض وهذا التمرين هو واحد من العديد من التمارين لتعلم كيفية التعامل مع مشاعر الخوف.
  • الإسترخاء حيث أنه أداة ممتازة لاستخدامها في التعامل مع الانقباضات ويطور وعي الجسم ويخفف من التوتر والقلق.
  • إقرئي عن انقباضات الولادة لتهيئة نفسك نفسياً عن كل ما يخص هذه المرحلة وتعرفي أيضاً على الأوضاع التي يجب عليكِ اتخاذها عند الشعور ببداية الطلق.
  • إعداد ملاحظات التشجيع حيث أنه أثناء المخاض يمكن أن يشجع سماع الكلمات الإيجابية على إنتاج هرمونات تعزيز المخاض (الأوكسيتوسين والإندورفين ومسكنات الألم الطبيعية) كما أنه يمكنه تهدئة وطمأنة الأم وخلق مناخ من الثقة.
  • تغلبي على توترك عن طريقة قراءة كتب تحكي عن قصص ولادة ناجحة وإيجابية.
  • تكلمي مع طفلك حتى تصبحي أكثر حماسة واستعداداً لمقابلته.

كيف أستعد بدنياً للولادة ؟

بعد أن قرأتي كيف أستعد نفسياً للولادة يجب معرفة كيف تستعدي بدنياً

  • تمارين التنفس: ربما يكون التنفس البطني أهم أداة متاحة لكِ أثناء الطلق للمساعدة في التعامل مع شدة موجات الانقباضات حيث أنه يزيد من وصول الأكسجين للعضلات مما يجعلها أكثر استرخاء ويساعد على التركيز ويعمل على تهدئة الجهاز العصبي ويمكن أن يساعد في التقليل مشاعر التوتر.
  • تمرين دوائر كرة اليوجا حيث يمكن أن يساعد في التخلص من التوتر في الحوض وأسفل الظهر وعضلات البطن ويساعد على تخفيف المخاض وتسهيل نزول الطفل عبر قناة الولادة.
  • التدليك حيث يمكن أن يساعد على تجهيز الجسم والعقل قبل الولادة.
  • اليوجا قبل الولادة حيث أنها تعمل على زيادة قوة العضلات والقدرة على التحمل استعدادًا للمخاض والتقليل من التوتر والقلق وتساعدك على التواصل مع طفلك وتحسن النوم وتساعد على جعل الحمل أكثر راحة.
  • المشي حيث يعد من أفضل الطرق لبناء القدرة على التحمل الجسدي والعقلي استعدادًا للطلق كما أنه يساعد على شد العضلات والتقليل من التورم في الساقين ويساعد في تخفيف التوتر والقلق ويعمل على تنشيط الجسم والعقل.
  • الراحة وخاصة في أواخر الحمل.
  • حافظي على طريقة جلوسك ووقوفك حيث أنها تأثر على وضعية طفلك خاصة في المرحلة الثالثة من الحمل وتحضيرًا للولادة يُنصح بالحفاظ على وضعية مائلة إلى الأمام أو عموديًا لتعزيز الوضع الأمثل للطفل.

إقرئي أيضاً: التمارين المسموح بها أثناء الحمل.

والآن عزيزتي القارئة بعد أن عرفتي إجابة سؤالك كيف أستعد نفسياً للولادة ؟ اتبعي بعض من هذه الأساليب والتمارين لتحصلي على ولادة سهلة ولا تنسي استشارة طبيبك والمتابعة معه باستمرار حتي موعد الولادة وفي نهاية المقال نتمنى لكِ دوام الصحة والعافية.

ADVERTISEMENT

 

 

 

 

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة خلود محمد
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
https://10thingsyogamama.com/25-ways-to-prepare-for-labor-physically-and-mentally-part-2/
https://www.stayathomemum.com.au/my-kids/pregnancy/15-ways-to-mentally-prepare-yourself-for-labour/
https://www.headspace.com/blog/2015/07/10/10-tips-for-a-mindful-birth/
https://www.tommys.org/pregnancy-information/labour-birth/5-positive-ways-prepare-labour
https://www.goodtoknow.co.uk/family/twenty-ways-to-have-an-easier-labour-73406
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد