ADVERTISEMENT

كيف أرفع مناعة طفلي الرضيع

كيف أرفع مناعة طفلي الرضيع

يستغرق الأطفال الكثير من الوقت بعد الولادة حتى يكتمل نمو جهاز المناعة ويستطيع الجسم مقاومة الفيروسات والبكتيريا المسببة للأمراض، وكثيراً ما تتساءل الأمهات كيف أرفع مناعة طفلي الرضيع حتى يقل معدل إصابة الطفل بالعدوى، تعرفي معنا في هذا المقال على بعض الطرق التي تساعد على رفع مناعة الأطفال.

كيف أرفع مناعة طفلي الرضيع بالتطعيم؟

إن تطعيم الأطفال هو الطريقة الأكثر أمانًا وفعالية لحمايتهم من الإصابة بالعدوى والعديد من الأمراض التي يرتفع معدل الإصابة بها في السنوات الأولى من عمر الطفل، حيث يعتمد التطعيم على تكوين استجابة مناعية داخل الجسم ضد ميكروب معين مما يجعل الجسم في حالة استعداد مسبق للتغلب على هذا الميكروب إذا تعرض له في وقت لاحق، لذلك يجب أن تحرصي على الالتزام بجدول التطعيمات ومواعيدها.

ADVERTISEMENT

كيف أرفع مناعة طفلي الرضيع بالتغذية؟

يحصل الطفل الرضيع على العديد من الفيتامينات والمعادن التي تعزز مناعته عن طريق الغذاء سواء الرضاعة الطبيعية أو الأطعمة والفيتامينات التي يتناولها الرضيع في الشهور الأولى من العمر كما يلي:

الرضاعة الطبيعية

يحصل الطفل على الأجسام المناعية الأولية في حياته من أمه أثناء فترة الحمل عن طريق المشيمة ويستمر في الحصول على المزيد من الأجسام المناعية من الأم أثناء فترة الرضاعة الطبيعية، ولذلك فإن لبن الأم من أفضل الوسائل التي تساعد على رفع مناعة الرضع في الشهور الأولى من العمر.

يجب أن تهتمي بصحتك أثناء فترة الرضاعة الطبيعية بتناول الأطعمة الصحية مثل الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة، وتناول المزيد من السوائل وخاصة الماء بالإضافة إلى الاستمرار في تناول الفيتامينات التي كنتِ تتناولينها أثناء فترة الحمل خاصة الحديد وفيتامين د، وحتى تتمكني من إرضاع طفلك بشكل صحيح يجب أن تمتنعي عن العادات غير الصحية مثل التدخين أو تناول المنبهات بكثرة خاصة إذا كنتِ تشعرين بعدم قدرة طفلك على النوم.

الفيتامينات والمكملات الغذائية

حيث يمكن أن يصف الطبيب بعض الأنواع من الفيتامينات الإضافية للطفل في الشهور الأولى من العمر حتى تساعد على تقوية جهاز المناعة لدى الرضيع ليستطيع مقاومة الأمراض ومنها فيتامين د وفيتامين أ، كما يمكن للطبيب أن يصف بعض الأنواع من الألبان الصناعية التي تحتوي على البروبيوتيك وهي أنواع من البكتيريا النافعة التي تساعد الطفل على مقاومة الأمراض، ولكن من الأفضل أن تراجعي الطبيب قبل البدء في أي نوع من المكملات الغذائية للطفل.

ADVERTISEMENT

التغذية السليمة

النظام الغذائي الصحي هو العامل الرئيسي لتقوية المناعة عند الأطفال، بعد اكتمال الـ 6 أشهر الأولى من العمر ويمكنك تقديم الفواكه والخضروات المهروسة حتى يستطيع طفلك الحصول على جميع العناصر الغذائية الضرورية لصحة جسمه ونموه بشكل صحيح، وبشكل عام يحتاج الأطفال إلى فيتامين ج ومضادات الأكسدة لمكافحة الأمراض، لذلك من الممكن أن توفري له بعض الأطعمة الصحية مثل:

  • الفراولة
  • الجريب فروت
  • الجوافة

يمكنك أيضاً إضافة:

  • البروكلي
  • السبانخ
  • الطماطم
  • البطاطس

إلى النظام الغذائي للطفل في هذا العمر مع استمرار الرضاعة الطبيعية أو الحليب الصناعي.

متى يجب عليكِ زيارة الطبيب؟

هناك بعض العلامات التي تظهر على الطفل في حالة التعرض للعدوى وتستدعي زيارتك للطبيب ومن هذه العلامات ما يلي:

ADVERTISEMENT
  • صعوبة في التنفس.
  • تغير لون الجلد أو لون الشفاه.
  • الرعشة.
  • الحمى.
  • الخمول أو عدم القدرة على الاستيقاظ.

وفي النهاية، بعد أن تعرفتي على طرق رفع مناعة الطفل الرضيع يجب أن تراجعي طبيب أطفال متخصص إذا لاحظتي تعرض الطفل للإصابة المتكررة بالأمراض التي يصعب علاجها أو تستمر لفترة طويلة ليساعدك على تحديد الطريقة المناسبة للعلاج، مع تمنياتنا بحياة صحية وسعيدة لكِ ولطفلك.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د/ دينا رضا
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد