فيتامين د للاطفال وأهميته والجرعة المناسبة لطفلك

فيتامين د للاطفالدائما ما نسمع عن فيتامين د وفوائده للجسم لنا نحن الكبار، لكن ماذا عن الأطفال؟ بالطبع الفيتامين مهم لهم أيضا، لذلك سنتعرف على كل ما يخص فيتامين د للاطفال، وما هي فوائده وجرعاته المحددة، وما هي أنواع المتاحة للأطفال؟

ADVERTISEMENT

فوائد فيتامين د للاطفال

يحتاج الأطفال إلى فيتامين د، من أجل تعزيز صحة العظام لتكون قوية، إلى جانب تعزيز عملية التئام العظام، خصوصا بعد حدوث إصابة أو عملية جراحية.

يلعب فيتامين د دور مهم أيضا في تعزيز امتصاص كل من الكالسيوم والفسفور، وهما عناصر مهمة في بناء العظام، لذلك حدوث نقص في هذا الفيتامين قد ينتج عنه الإصابة بالعديد من أمراض العظام مثل الكساح عند الأطفال، أو لين العظام، ويظهر ذلك بوضوح خلال أول عامين من عمر الطفل. لذلك من فوائد فيتامين د للأطفال، هو الحفاظ على العظام من الكسر قدر الإمكان، وذلك للأسباب التي ذكرناها عن دوره في عملية امتصاص الكالسيوم.

ADVERTISEMENT

جدير بالذكر أن احتياج الطفل إلى فيتامين د يبدأ من الولادة، فالطفل لا يحصل على القدر الكافي من الفيتامين من حليب الأم، ويصعب أيضا الحصول عليه من الشمس، خصوصا مع نمط الحياة المتبع اليوم.

أسباب نقص فيتامين د للاطفال

لماذا يحدث نقص فيتامين دال عند الأطفال؟ الإجابة قد تكون واحدة أو أكثر من الأسباب التالية:

ADVERTISEMENT
  • تغطية الجسم بشكل مستمر، أو قضاء فترة النهار في البيت، وبالتالي عدم التعرض الكافي للشمس.
  • الإصابة ببعض الأمراض التي قد تؤثر على طريقة تعامل الجسم مع الفيتامين، مثل أمراض الكبد والكلى، إلى جانب بعض الأمراض الأخرى مثل امتصاص الطعام.
  • تناول بعض الأدوية.
  • بشرة الطفل تكون داكنة.
  • الرضاعة الطبيعية ومعاناة الأم من نقص فيتامين د.

أهم علامات نقص فيتامين د للاطفال

قد تظهر بعض الأعراض التي قد تكون مؤشر على وجود نقص فيتامين د، وهي:

  • الإصابة بالكساح.
  • حدوث ضعف بالعضلات أو تأخر الحركة عند الطفل.
  • ملاحظة وجود ألم في العظام أو حدوث كسر بها.

طرق علاج نقص فيتامين د للاطفال

حسب الحالة وشدتها التي يعاني منها الطفل، يتم تحديد علاج نقص فيتامين د المناسب، فنجد أنه في الحالات الشديدة من نقص الفيتامين، قد يقوم الطبيب بإخبارك أن الطفل يحتاج إلى تناول مكملات فيتامين د، إلى جانب الاهتمام بمصادر فيتامين د الأخرى الطبيعية، لتعويض نقص الفيتامين في الجسم.

يتم تحديد جرعات المكملات بالطبع من خلال الطبيب، فقد يقوم الطبيب بتحديد جرعة واحدة كبيرة أو مقسمة على عدة جرعات على مر الأسابيع والشهور، ولذلك سنتعرف بالتفصيل أكثر على جرعات فيتامين دال للأطفال حسب العمر.

ADVERTISEMENT

جرعة فيتامين د للأطفال

يقاس مقدار فيتامين د من خلال الوحدات الدولية وتختصر (IU)، وهي وحدة تستخدم في علم الأدوية، كما يلي:

الأطفال بعمر أقل من سنة

يحتاج الأطفال بعمر أقل من سنة إلى 400 وحدة دولية من فيتامين د، ويحتوي حليب الأطفال المدعم بفيتامين د على 400 وحدة دولية لكل لتر، لذلك يحصل الأطفال الرضع الذين يشربون ما لا يقل عن 32 أوقية (أي ما يعادل حوالي 907 جرام) من الحليب المدعم بفيتامين د كل يوم على ما يكفي.

إذا كان طفلك يأخذ حليب الثدي فقط أو يحصل على أقل من 32 أوقية من الحليب المدعم بفيتامين د كل يوم، سيجب عليك إخبار الطبيب، ليحدد المكملات المناسبة له.

ADVERTISEMENT

جرعة فيتامين فيتامين د للأطفال عمر السنتين فيما فوق

الأطفال الأكبر من عمر السنة وحتى السنتين فيما فوق يحتاجون إلى 600 وحدة دولية أو أكثر يوميا، وغالبا ما يود الأطباء حصول الأطفال الأصحاء على 600 إلى 1000 وحدة دولية.

وعموما قد تختلف كل حالة عن الأخرى، حسب تقييم الطبيب، فربما يحتاج بعض الأطفال كمية أكبر من فيتامين د مثال على ذلك الأطفال الذين:

  • يعانون من مشكلات طبية محددة كالسمنة، والاضطرابات الهضمية، والتليف الكيسي، والكسور المتعددة، أو آلام العظام.
  • يتعافون من عملية جراحية في العظام مثل جراحة الاندماج لجنف العمود الفقري.
  • يتناولون أدوية تؤثر على استخدام فيتامين د داخل الجسم.

أفضل فيتامين د للأطفال

تتوفر العديد من الأسماء التجارية من فيتامين د المناسب للأطفال، ويقوم الطبيب بتحديد النوع الأفضل لطفلك، حسب الحالة بالطبع، وعموما من أشهر أنواع فيتامين دال للأطفال هو فيدروب.

ADVERTISEMENT

فيدروب للأطفال عمر السنتين

فيدروب هو عبارة عن فيتامين 3، ويتم وصفه من قبل الطبيب لعلاج العديد من المشكلات الصحية مثل نقص فيتامين د، أو المشكلات التي قد تنتج عنه، وبالتالي قد تختلف الجرعة، خصوصا أن هناك عوامل عديدة متحكمة في ذلك منها الحالة الصحية للطفل.

عموما بالنسبة للطفل في عمر السنتين، يتم وضع النقاط المحددة من قبل الطبيب في فمه مباشرة ليبتلعها، أو قد يسمح بمزجها في الطعام أو السوائل مثل العصير.

فيتامين د للأطفال الرضع

في حالة الرضاعة الطبيعية بشكل كامل أو جزئي، سيتم منح الطفل الرضيع 400 وحدة دولية من فيتامين د، وذلك بعد الولادة بفترة قصيرة. وسيتم الاستمرار في منح الرضيع الفيتامين، حتى يتم فطامه أو شرب حوالي لتر من تركيبة الحليب المدعم بفيتامين د، أو بعد تخطي عمر العام.

ADVERTISEMENT

وفي النهاية يمكن للطبيب أن يخبرك بما يحتاجه طفلك وإن كان بحاجة لمكملات فيتامين دال والجرعات المناسبة له، لذلك لا تتردي في استشارة الطبيب.

ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT
بطاقات تعليمية

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة يسرا الشرقاوي - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد