ADVERTISEMENT

فوائد الكركم للبشرة والجلد وهل يساعد في تفتيح البشرة؟

فوائد الكركم للبشرة
فوائد الكركم للبشرة

لا شك أن الكركم يضيف نكهو مميزة لأطباق الطعام المختلفة، ولكن يتم استخدام الكركم لأغراض أخرى غير الطبخ، فهو شائع بسبب فوائده الصحية والجمالية، وعادة ما يبحث الكثير لمعرفة فوائده، وخاصة للبشرة، لذا أعددنا لكم المقال التالي لتتعرفوا على فوائد الكركم للبشرة وفوائده في علاج بعض الأمراض الجلدية، بالإضافة لتساؤلات ومعلومات أخرى مفيدة يجب معرفتها.

فوائد الكركم للبشرة

يكتسب الكركم لونه الأصفر المميز من أبرز مكوناته المعروفة باسم الكركمين وهو السبب وراء معظم الفوائد التي يقدمها الكركم، وتُشير الدراسات أن الكركمين يقدم الوقاية ضد عدد من المواد الكيميائية التي تضر الجسم، كما يحمي الجلد عن طريق مكافحة الالتهابات، فتتضمن فوائد الكركم للبشرة ما يلي:

ADVERTISEMENT

نضارة البشرة

يحتوي الكركم على مضادات للأكسدة ومضادات لالتهابات، تعمل على نضارة البشرة ولمعان الجلد، كما يعمل الكركم على زيادة إشراق البشرة، عن طريق إظهار النضارة الطبيعية لها.

التئام الجروح والندوب

يساعد الكركمين الموجود في الكركم على التئام الجروح والندوب، عن طريق تقليل كمية الالتهابات والأكسدة التي تزيد من حدة الجروح، كما يقلل من فرص تعرض الجسم للجروح في الجلد.

وأشارت بعض الدراسات إلى أن الكركم يؤثر بشكل إيجابي على الأنسجة والكولاجين في الجسم، فوضع الكركم بشكل موضعي على الجلد يمكن أن يساعد في تخفيف الندوب.

ADVERTISEMENT

الكركم للبشرة الدهنية

ينصح العديد من الخبراء أصحاب البشرة الدهنية بإضافة القليل من الكركم إلى روتين العناية بالبشرة الخاصة بهم، حيث أثبتت بعض التجارب النتائج التالية:

  • يساعد الكركم في تنظيف البشرة الدهنية، بسبب خصائصه المرتفعة المضادة للجراثيم.
  • يقلل الكركم من إفراز الزيوت من الغدد الدهنية، ويساعد هذا في تخفيف حدة البشرة الدهينة، كما يساعد على حماية البشرة من التعرض لأي التهابات.

فوائد الكركم لحب الشباب

يُعتبر الكركم علاج بديل لمشكلة حب الشباب، حيث أشارت بعض التجارب التي إجراؤها على بعض الحيوانات أن استخدام منتجات تحتوي على الكركم ساعدت في تحسين النشاط المضاد للجراثيم، كما يمكن أن تساعد الخصائص المضادة للالتهاب في الكركم أن تهدئة البشرة واستهداف المسام، بالإضافة إلى أن الكركم يمكن أن يقلل من آثار وندوب حب الشباب.

فوائد الكركم للجلد

بعد التعرف على فوائد الكركم للبشرة، تُشير نتائج بعض الدراسات أن الكركم أو مكونه الأساسي الكركمين يمكن أن يساعدا في علاج بعض الحالات الجلدية مثل:

  • الصدفية: حيث يُعتقد أن الكركمين يؤثر على مسارات المناعة المسئولة عن حدوث الصدفية.
  • تصلب الجلد: الإصابة بتصلب الجلد تُسبب مهاجمة الجهاز المناعي للنسيج الضام الصحي، مما يؤدي إلى حدوث الندبات، ويحدث هذا التندب عادة تحت الجلد وحول الأعضاء الداخلية والأوعية الدموية، ويعتقد أن التأثيرات الإيجابية للكركمين على الندبات على يساعد على التحكم في آثار تصلب الجلد.
  • البهاق: قد يساعد الكركمين في منع حدوث الإجهاد التأكسدي في خلايا الجلد المسئولة عن إنتاج الميلانين.
  • الكركم وسرطان الجلد: يُعتقد أن الكركمين يلعب دوراً في علاج الخلل الموجود في مكونات الخلايا، كما يمكن أن يساعد في منع نمو الخلايا السرطانية وتطور الأورام.

*ملحوظة: يجب ألا تقوم بتطبيق أي وصفات طبيعية تحتوي على الكركم أو غيره من الأعشاب إذا كنت تعاني من هذه الأمراض الجلدية إلا بعد استشارة الطبيب.

ADVERTISEMENT

هل يمكن أن يساعد الكركم في تفتيح البشرة؟

أشارت بعض التجارب أن وجود كمية من زيت الكركم في منتجات العناية بالبشرة يمكن أن يجعل هذه المنتجات تساعد في تفتيح البشرة، وقد تستمر هذه النتائح أيضاً لبعص الوقت، ولكن تتفاعل كل بشرة بطريقة مختلفة عن الأخرى، لذا يفضل استشارة الطبيب أولاً قبل استخدام الكركم لهذا الغرض، واجراء اختبار للحساسية أولاً.

الكركم للهالات السوداء

بالإضافة إلى فوائد الكركم للبشرة السابق ذكرها، أبلغت بعض النساء في الهند عن نجاح استخدام الكركم لعلاج مشكلة الهالات السوداء تحت العين، حيث تُشير النتائج إلى أن الكركم يساهم بشكل ما في تحسين التغيرات الصبغية مثل الهالات السوداء أو حب الشباب، التي تحدث للجلد نتيجة العوامل الطبيعية كالتعرض للشمس لفترة طويلة.

فوائد الكركم لإزالة الشعر الزائد

وجدت دراسة تم إجراؤها في عام 2017 على مجموعة من النساء (70 امرأة) أن استخدام زيت الكركم ووضعه تحت الإبطين لمدة 10 أسابيع، قلل من نمو الشعر من تلك المنطقة، ويُعتقد أن الكركم يمكن أن يساعد الكركم إزالة شعر الوجه أو الجسم بطريقتين مختلفتين:

ADVERTISEMENT
  • يمكن أن تساعد المواد الكيميائية الطبيعية الموجودة في الكركم في تقليل أو وقف نمو الشعر الزائد من الأساس.
  • يمكن عمل ماسك الكركم أو مقشر الكركم، حيث يساعدا في إضعاف جذور الشعر، ويمكن أن يساعد في إزالة الشعر بشكل تلقائي من الجلد.

لذا في حالة تجربة الكركم لإزالة الشعر، يجب التذكر أن ظهور النتائج سوف يكون بطئ، وعلى الرغم من أن هذه الطريقة قد تكون أقل ألماً من الطرق المعتادة الأخرى لإزالة الشعر، إلا أنه يجب استشارة الطبيب أولاً قبل وضعه على الجسم، أو إجراء اختبار حساسية، لمعرفة هل جسمك مناسب للكركم أم لا.

مخاطر استخدام الكركم للبشرة

تتضمن مخاطر وأضرار استخدام الكركم على البشرة ما يلي:

  • حدوث احمرار وتهيج وأحياناً تورم في حالة وجود حساسية مسبقة من مادة الكركم.
  • يترك الكركم بقع صفراء على الجسم عند العديد من الأشخاص، ويواجه البعض صعوبة في إزالتها.
  • قد يتفاعل الكركم بشكل سلبي مع بعض الأدوية أو المكملات.
  • يمتص الجسم الكركم بشكل بطئ، مما يجعل بعض الأشخاص يستخدمون الكركم بكميات كبيرة لتعويض النقص أو تسريع عملية الامتصاص، ويترتب على هذا مضاعفات صحية غير آمنة.

والجدير بالذكر أن إدارة FDA تعتبر الكركم مادة آمنة، ولكن ما زالت فوائدها تحتاج لمزيد من الإثباتات والتجارب، لذا نذكركم بضرورة استشارة الطبيب قبل استخدام هذه المادة لأي أغراض علاجية، وعمل اختبار حساسية على بقعة صغيرة من الجلد لمعرفة مدى استجابة الجلد والبشرة لها، ونتمنى لكم دوام الصحة والعافية.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مروة الطوخي
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد