حب الشباب Acne: الأسباب والأنواع والعلاج

يعد حب الشباب Acne من المشكلات الجلدية الأوسع انتشارًا في مختلف أنحاء العالم، وخاصة بين فئات المراهقين، ولكنه قد يستمر عند بعض الأشخاص في مرحلة العشرينيات أو الثلاثينيات، وتسبب هذه المشكلة إزعاجًا لمن يعانيها خصوصًا من ناحية المظهر؛ إذ يظهر حب الشباب في الوجه سواء على الجبهة أم على الخد، أو ينتشر في بعض مناطق الجسم مثل الظهر والكتف والصدر.

ADVERTISEMENT

وتتوفر الكثير من العلاجات لهذه المشكلة مثل العلاجات الموضعية أو الأدوية أو التقنيات مثل التقشير الكيميائي والليزر. وفي هذا المقال، سنعرض كل ما تحتاج معرفته بشأن هذه المشكلة.

ما هو حب الشباب؟

حب الشباب Acne هو مشكلة جلدية تصيب الكثير من الأشخاص، ووفقًا للمصادر يُقدّر إصابة ما يقارب 80% من الأشخاص في الفترة العمرية بين 11 – 30 سنة بحب الشباب الخفيف على الأقل، وينجم عن انسداد بصيلات الشعر بالطبقة الدهنية أو خلايا الجلد الميت والبكتيريا والأوساخ، ما يؤدي إلى ظهور حبوب أو بثور أو بقع سوداء أو بيضاء، وعادة ما يظهر في المناطق الغنية بالبصيلات الدهنية مثل الوجه أو الظهر أو الكتفين أو الصدر.

ADVERTISEMENT

ولا يعد حب الشباب مشكلة خطيرة على الصحة، ولكنه قد يكون مؤلمًا وقد يسبب الندوب، ما يؤثر في نفسية الشخص المصاب من ناحية اعتقاده بمظهره وثقته بنفسه، ولكن لحسن الحظ يمكن علاج هذه المشكلة بمختلف الأساليب لتقليص عددها والحد من ظهور الندوب.

أنواع حب الشباب

من أمثلة أنواع حبوب الشباب وما يلي:

ADVERTISEMENT
  • الرؤوس السوداء Blackheads: وهي نتوءات مفتوحة مليئة بالزيوت (الدهون) الزائدة وخلايا الجلد الميت، وتبدو كأنها نتيجة تراكم الأوساخ على الحبوب ولكن توضح المصادر أن اللون الأسود نتيجة أكسدة الميلانين، ويوضح مصدر آخر أنها نتيجة انعكاس الضوء غير المنتظم.
  • الرؤوس البيضاء Whiteheads: وهي نتوءات مغلقة بسبب احتباس الدهون وخلايا الجلد الميت والبكتيريا.
  • حطاطات Papules: وهي حبوب حمراء صغيرة بسبب التهاب بصيلات الشعر والبكتيريا.
  • البثور Pustules: وهي حبوب تحتوي على صديد في أطرافها، وتبدو كالرؤوس البيضاء، ولكن يحيطها اللون الأحمر.
  • العقيدات Nodules: وهي حبوب صلبة كبيرة الحجم ومؤلمة تنمو تحت الجلد.
  • حب الشباب الكيسي Cystic Acne: وهي كتل كبيرة تحت الجلد وتحتوي على الصديد وتسبب الألم.
اعرف المزيد من المعلومات عن أنواع حبوب الجلد بالصور

كيف يبدو حب شباب الوجه والجسم؟

تشير المصادر إلى اختلاف علامات حبوب الشباب باختلاف درجة شدتها، فعلى سبيل المثال قد تبدو ذات رؤوس بيضاء أو سوداء أو حبوب حمراء صغيرة أو حبوب مليئة بالصديد في طرفها أو حبوب مسببة للألم مليئة بالصديد تحت الجلد، وقد ينجم عنه ما يلي:

  • احمرار الجلد أو بقع ذات اللون الغامق (فرط التصبغ).
  • التورم والتهاب الجلد.
  • الشعور بالألم عند اللمس أو بدونه.
  • ندوب بعد اختفاء الحبوب، ولا يُنصح بالضغط عليها أو تقشيرها للحد من ظهور الندوب.

درجات حبوب الشباب

يُمكن تصنيف حبوب الشباب بحسب شدتها كما يلي:

  • الدرجة الأولى الخفيفة: وهي حبوب ذات الرؤوس البيضاء أو السوداء، وعدد قليل من البثور pustules، والحطاطات (حبوب) papules.
  • الدرجة الثانية المتوسطة: ويتزايد عدد الحبوب في الوجه والجبهة.
  • الدرجة الثالثة الأكثر شدة: ويتزايد عدد الحبوب عن الدرجة الثانية، وقد يظهر أيضًا في الظهر والصدر.
  • الدرجة الرابعة الشديدة: وهي عبارة عن عدد هائل من الحبوب الكبيرة المؤلمة والملتهبة.

ويُنصح بالحصول على استشارة طبية إذا لم تنفع الطرق العلاجية المنزلية في التخلص من حبوب الشباب، ويجب زيارة طبيب الجلدية للحالات الشديدة، ويوضح أحد المصادر أن ظهور حبوب الشباب فجأة عند الكبار قد يكون علامة على مرض آخر يتطلب انتباهًا طبيًا، ويجب الحصول على الاستشارة الطبية العاجلة عند الشعور بالإغماء، وصعوبة التنفس، وتورم العينين أو الشفتين أو اللسان أو الوجه، أو الشعور بضيق في الحلق.

ADVERTISEMENT

اسباب حب الشباب

يعتقد الأطباء إلى وجود بعض الأسباب المؤدية للإصابة بحبوب الشباب وتتضمن:

  • فرط إنتاج دهون البشرة في المسام.
  • تراكم خلايا الجلد الميت في المسام ما يؤدي إلى انسداد بصيلات الشعر.
  • نمو البكتيريا.
  • الالتهابات.

ويُعتقد أيضًا وجود بعض العوامل التي تزيد من خطر الإصابة وتتمثل فيما يلي:

  • التغيرات الهرمونية مثل ارتفاع مستويات هرمون التستوستيرون خصوصًا في مرحلة البلوغ عند الذكور والإناث، ما يؤدي إلى تضخم في الغدد الدهنية وإفراز المزيد من المادة الدهنية، وكذلك قد تؤدي التغيرات الهرمونية في فترة الحمل إلى ظهور حب الشباب.
  • وجود تاريخ عائلي من الإصابة بحب الشباب.
  • بعض الأدوية مثل الأدوية الهرمونية والكورتيزون والليثيوم.
  • المرحلة العمرية، إذ يُحتمل الإصابة بها في جميع الأعمار ولكنه أكثر شيوعًا في مرحلة المراهقة.

عوامل تزيد من تفاقم حب الشباب

تُشير المصادر إلى أن العوامل التالية لا تسبب حب الشباب ولكنها تزيد من تفاقم الحالة إن كنت تعاني منها بالفعل:

ADVERTISEMENT
  • التوتر.
  • النظام الغذائي، إذ تشير الأبحاث إلى أن تناول أنواع معينة من الأطعمة بما فيها الأطعمة المحتوية على كمية كبيرة من الكربوهيدرات كالخبز ورقائق البطاطس تزيد من تفاقم الحالة، وما زالت الأبحاث قائمة في هذا الشأن.
  • الضغط على الجلد بسبب الملابس الضيقة أو الخوذة التي يتم ارتدائها في أثناء بعض الألعاب الرياضية، وحقائب الظهر.
  • مهيجات بيئية مثل ارتفاع درجات الرطوبة أو التعرض للملوثات.
  • فرك الجلد بشدة.
  • محاولة تقشير الجلد أو الضغط عليه.

مُعتقدات شائعة عن أسباب حب الشباب

يوضح أحد المصادر وجود بعض الاعتقادات الشائعة عند بعض الأشخاص تزيد من تفاقم حبوب الشباب، إلا أنها ذات تأثير محدود بحسب ما وُرد، ومنها:

  • سوء النظافة الشخصية، فالجلد المتسخ لا يسبب حب الشباب، بل إن استخدام بعض أنواع الصابون والمواد الكيميائية وفرك الجلد بشدة يؤدي إلى تفاقم المشكلة.
  • تناول الشوكولاتة والأطعمة الدهنية يزيد من تفاقم المشكلة، ولكنها ذات تأثير محدود أو منعدم في الواقع.
  • مستحضرات التجميل عند النساء، ويوضح المصدر أنها لا تسبب تفاقم الحبوب بالضرورة، خاصة مع استخدام مستحضرات خالية من الزيوت التي لا تسبب انسداد المسام، وإزالتها بانتظام.

التشخيص والفحوصات

يُمكن تشخيص حبوب الشباب بسهولة في أثناء فحص الجلد الروتيني، وقد يسأل الطبيب الشخص المُصاب عما يلي:

  • إذا كان يعاني من التوتر.
  • إصابة أفراد العائلة بهذه المشكلة من قبل.
  • انتظام الدورة الشهرية عند النساء والبنات.
  • التاريخ المرضي والدوائي لكبار السن، وقد يقوم بفحوصات أخرى عند الاشتباه بأحد الأمراض، إذ قد يكون علامة على مرض آخر يتطلب الانتباه الطبي العاجل كما أوضحنا لك من قبل.

طرق علاج حب الشباب

توجد الكثير من العلاجات المنتشرة في الصيدليات سواء كانت غير موصوفة بروشتة طبية أو تتطلب متابعة طبية، وتهدف هذه العلاجات إلى الحد من انتشار الحبوب ومنع الندوب وإخفائها، وتتضمن الآتي:

ADVERTISEMENT

وتوجد بعض التقنيات الأخرى المتوفرة في العديد من العيادات المتخصصة مثل:

  • التقشير الكيميائي.
  • العلاج بالليزر.
  • حقن الكورتيزون.

وإضافة إلى ما سبق، توجد العديد من العلاجات المنزلية المُتبعة من قبل الكثير من الأشخاص مثل استخدام:

  • زيت شجرة الشاي.
  • جل الألوفيرا.
  • قناع العسل.
  • الشاي الأخضر.

الوقاية من حبوب الشباب

توجد بعض النصائح التي تساعد على الوقاية من هذه المشكلة، ورغم أنها لا تقي تمامًا إلا أنها قد تساعد في الوقاية ومنها:

ADVERTISEMENT
  • تنظيف الوجه بغسول خال من الزيوت.
  • استخدام غسول لإزالة الدهون الزائدة.
  • إزالة مستحضرات التجميل وتنظيف الجلد قبل النوم.
  • محاولة تجنب التوتر.
  • الاستحمام وغسل الوجه جيدًا بعد القيام بالتمارين الرياضية أو الأنشطة التي تؤدي للتعرّق.
  • تجنب المهيجات مثل بعض أنواع الصابون ومستحضرات التجميل المحتوية على الزيوت.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د.كريم محمود - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد