ADVERTISEMENT

فوائد الرطب للولادة

فوائد الرطب للولادة

ADVERTISEMENT
مراعاة الأطعمة التي تضاف إلى النظام الغذائي في الفترة الأخيرة من الحمل أمر ضروري، حيث يجب أن تتعرفي على الأطعمة التي ستسهل لك عملية الولادة، وستمدك بالمزيد من الطاقة والفيتامينات التي يحتاجها جسمك في هذه الفترة، ويعد البلح الرطب أحد أهم هذه الأطعمة لذا تعرفي معنا على فوائد الرطب للولادة وفوائده لصحتك وصحة الجنين.

القيمة الغذائية للبلح الرطب

يعتبر البلح الرطب أحد أنواع البلح المتعددة ويتميز بمذاقه المفضل لدى العديد من الأشخاص إلى جانب أنه لين وسهل المضغ على عكس البلح الأحمر، على الجانب الآخر فهو يحتوي على مجموعة عناصر الغذائية نادراً ما تتجمع في نوع واحد من الفاكهة، والجدول التالي يوضح العناصر الغذائية الموجودة في كل 100 جرام منه:

ADVERTISEMENT
العناصر الغذائية القيمة الغذائية
بروتين 1.81 جرام
حديد 0.9 ملليجرام
مغنسيوم 54 ملليجرام
حمض الفوليك 15 ميكروجرام
فيتامين ك 2.7 ميكروجرام
فيتامين ب-3 1.61 ملليجرام
زنك 0.44 ملليجرام
فسفور 62 ملليجرام

فوائد الرطب للولادة

لكل من العناصر الغذائية السابق ذكرها دور هام لصحة المرأة في الفترة الأخيرة من الحمل، من تسهيل الولادة وتخفيف ألمها والتقلصات التي تسببها إلى تحسين الحالة الصحية والتخفيف من بعض أعراض الحمل المرتبطة بالثلث الثالث منه، وتتضمن هذه الفوائد ما يلي:

يسهم في تسهيل الولادة

أثبتت الكثير من الدراسات أن البلح الرطب أو التمر بأنواعه يسهم في الحصول على ولادة يسيرة، وذلك لأن تناول الرطب بشكل منتظم خلال الفترة الأخيرة من الحمل يساعد الجسم على إطلاق هرمون يدعى الأوكسيتوسين وهو يؤثر بشكل إيجابي على عضلات الرحم ويؤدي إلى حدوث الطلق وفتح عنق الرحم استعداداً للولادة الأمر الذي يسرع من عملية نزول الجنين.

على الجانب الآخر فإن تناول الرطب قبل الولادة يزيد من مستويات الطاقة لديكي لاحتوائه على نوع من السكر يسمى الفركتوز الذي يزيد تلقائياً من مستوى الطاقة دون أن يسبب ارتفاع كبير في نسبة الجلوكوز في الدم، هذه الطاقة التي يوفرها الرطب تحتاجينها بشكل كبير للقيام بعملية التنفس والدفع بشكل صحيح والتي ستقومي به في حالة الولادة الطبيعية.

اقرأي أيضاً: طرق تسهيل الولادة المختلفة بالفيديو 

ADVERTISEMENT

يوازن الأملاح في الجسم

الرطب من الفاكهة التي تحتوي على عدد مختلف من الأملاح والعناصر الغذائية والتي تتضمن البوتاسيوم والمغنسيوم، وهذه العناصر لها دور في تنظيم توازن الأملاح وبالتالي الوقاية من ارتفاع ضغط الدم والحفاظ عليه مستقر، وبالتالي التقليل من خطر الإصابة بتسمم الحمل، بالإضافة إلى أن البوتاسيوم بشكل خاص يقي من تشنج العضلات الشائع أثناء الثلاثة شهور الأخيرة من الحمل.

اقرأي أيضاً: كيفية خفض الدم بالأطعمة والمشروبات والتمارين الرياضية.

يوفر فيتامين ك للجنين

فيتامين ك هو أحد الفيتامينات المسؤولة عن صحة وقوة العظام إلى جانب الكالسيوم، وذلك لأنه يساعد على امتصاص العظام للكالسيوم، كما أن له دور أساسي في تحسين عملية تجلط الدم في حالة التعرض لجروح، وللأسف في الغالب يولد الأطفال بنسبة منخفضة من فيتامين ك، لذا تناولك للرطب خلال الشهر التاسع يمكن أن يحسن من نسبة فيتامين ك لدى طفلك بعد الولادة.

اقرأي أيضاً: لماذا يشكل نقص فيتامين ك خطر على حديثي الولادة؟

ADVERTISEMENT

وعلى الرغم من فوائد الرطب للولادة إلا أنه يحتوي على نسبة مرتفعة من السكر ويمكن أن يتسبب تناوله بشكل مفرط في ارتفاع نسبة الجلوكوز في الدم مما قد قد يشكل خطراً خاصة على النساء المصابات بسكري الحمل، لذا من الأفضل استشارة الطبيب قبل تناوله ليحدد لكِ الكمية الآمن تناولها، في نهاية المقال نتمنى لك ولادة سهلة والصحة والعافية الدائمة لكِ ولأسرتك.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة دينا أحمد
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد