عسر الهضم عند الاطفال، الأسباب والأعراض والعلاج

عسر الهضم عند الاطفال
عسر الهضم من المشاكل المنتشرة جداً بين الكبار لكن الأطفال لهم نصيب من هذه الحالة أيضاً .. وقد يرجع ذلك للعادات الغذائية الغير صحية والسيئة، ولأن نسبة كبيرة من الأطفال تتعرض لهذه الحالة المؤلمة تابعوا معنا لتتعرفوا على كل ما يخص عسر الهضم عند الاطفال وأسبابه والأعراض المصاحبة له مع طرق العلاج والوقاية.

ADVERTISEMENT

ما هو عسر الهضم عند الاطفال؟

يحدث عسر الهضم أو اضطراب المعدة عادًة عندما يأكل الطفل كثيرًا أو سريعًا جدًا، أو عندما يتناول أطعمة لا تتوافق معه أو تناسب عمره. ويترافق عسر الهضم مع حرقة المعدة والارتجاع المريئي، وعسر الهضم والحرقة هي مشاكل شائعة لكل من الأطفال والبالغين.

أسباب عسر الهضم عند الأطفال

هذا في الغالب يكون بسبب ارتداد حامض المعدة واختراقه للغشاء المخاطي وبطانة الجهاز الهضمي الواقية له. وهذا يسبب للأطفال عسر هضم وألم والتهاب بالإضافة إلى حدوث تهيج في جزء المعدة العلوي.

ADVERTISEMENT

ومن أشهر الأسباب التي قد تسبب لطفلك عسر الهضم وأعراضه ومضاعفاته الصعبة:

  1. بعض الأدوية: فهناك أنواع من الأدوية التي يتناولها الأطفال تتسبب في عسر الهضم والإصابة بحرقة المعدة مثل أدوية مسكنات الألم وأنواع من المنشطات.
  2. السمنة: فالأطفال الذين يعانون من السمنة وزيادة الوزن تكون أكثر عرضة لعسر الهضم، وذلك لأن السمنة تتسبب في ضغط على منطقة البطن، وهذا يتسبب في ارتداد أحماض المعدة إلى المريء مرة أخرى مسبباً حرقة وعسر هضم للطفل تقريباً مع كل وجبة لطفلك.
  3. ارتجاع المريء: فتعرض الطفل لمشكلة ارتجاع المريء أمر صعب جداً، وهذه الحالة تحدث كنتيجة لعسر الهضم المتكرر عند الطفل، وبالتالي إصابة الطفل بتهيج والتهاب في المريء وازدياد شدة عسر الهضم والحرقة.
  4. فتق الحجاب الحاجز: هناك نسبة من الأطفال تتعرض لفتق في الحجاب الحاجز وقد يولد بعض الأطفال به. وفي هذه الحالة فالمعدة عند الطفل تضغط بشكل مباشر على الحجاب الحاجز، وقد يترتب على ذلك الإصابة بانسداد المريء وبالتالي مشاكل في الهضم والإصابة بعسر هضم.
  5. الإصابة بعدوى هيليكوباكتر بيلوري: وهي عدوى ناتجة إصابة معدتك ببكتيريا الملوية البوابية، وهي تعتبر واحدة من أشكال التهاب المعدة، ومن أحد أشهر أعراض هذه العدوى عسر الهضم بشكل متكرر ومنتظم.
  6. تعرض الطفل للإجهاد: فتعرض طفلك للقلق والتوتر ونوبات النوم الغير منتظم وكذلك عادات الأكل الغير منتظمة من أشهر أسباب إصابة الأطفال بعسر الهضم.

اسباب عسر الهضم عند الاطفال الرضع

عادة ما تتعرض نسبة كبيرة من الأطفال الرضع لحرقة المعدة وعسر الهضم لأنهم أكثر عرضة للإصابة بالحموضة وارتجاع المريء. وهذه الحالة تحدث بسبب ارتداد حامض المعدة للمريء مرة أخرى بسبب ضعف في العضلة العاصرة الموجودة في الجزء السفلي من المريء، والتي تمنع مرور الأحماض من المعدة للمريء مرة أخرى.

ADVERTISEMENT

وقد تكون هذه المشكلة شديدة وقاسية خلال الأربعة أشهر الأولى من عمر الطفل، لكنها تختفي تدريجياً عندما يصل الطفل لعمر من 12 لـ 18 شهر.

أعراض عسر الهضم عند الاطفال

الأطفال الذين يعانون من عسر الهضم عادة ما يشعرون بألم في منطقة الجزء العلوي من المعدة والبطن، وهذا الألم يحدث بعد تناولهم للطعام. لكن في بعض الحالات قد يتأخر فيها ظهور الأعراض.

في الغالب يصاحب عسر الهضم حرقة المعدة، وإذا تعرض الطفل لعسر هضم شديد فقد لا يقدر على تحمل الألم الذي يصاحب الحالة.

ADVERTISEMENT

ومن أشهر علامات وأعراض عسر الهضم عند الاطفال:

  • الانتفاخ.
  • الغازات وإخراج الريح.
  • التجشؤ.
  • الشعور بالغثيان.
  • عدم الانتظام على تناول الطعام.
  • التقيؤ.

متى يجب استشارة الطبيب؟

هناك بعض الأعراض الخطيرة التي يجب معها الاستشارة الفورية للطبيب مثل:

  • القئ الدموي.
  • فقدان الوزن.
  • فقدان الشهية لأكثر من يوم.
  • ضيق التنفس، والتعرق بلا سبب.
  • ألم في البطن لا يزول أو يزداد سوءًا.
  • البراز الأسود أو اللزج أو الدموي.

التشخيص

  • قد يحتاج الطبيب لفحص الطفل لتحديد مكان الألم وفهم طبيعته، ودور الأباء هنا هو شرح حالة الطفل والأعراض التي يشعر بها للطبيب مع معلومات حول عادات الأكل عند الطفل، أو أي أدوية يتناولها.
  • وقد يحتاج الطبيب لتشخيص أدق عن طريق الأشعة السينية أو المسح البطني، وقد يطلب أيضاً تحليل البول والبراز خاصة إذا شعر الطبيب بوجود عدوى عند الطفل.
  • هناك نسبة من الأطفال تحتاج لتنظير داخلي ليتمكن الطبيب من تحديد المشكلة وأبعادها وإلقاء نظرة شاملة على الجهاز الهضمي عند الطفل.

علاج عسر الهضم عند الاطفال

عادةً ما يحدث عسر الهضم كنتيجة طبيعية بعد تناول وجبات ثقيلة، وغالبًا يزول من تلقاء نفسه ولا يحتاج إلى علاج. ولكن إذا كان الطفل يعاني من عسر الهضم حتى أثناء تناوله أطعمة صحية وممارسة الرياضة والحصول على قسط كافٍ من النوم فيجب استشارة الطبيب.

ADVERTISEMENT

لكن في العادة يتم وصف بعض الأدوية المناسبة للأطفال، مثل مضادت الحموضة الخفيفة للتحكم في مشكلة عسر الهضم. وقد يطلب الطبيب من الآباء تغيير النظام الغذائي للطفل والحرص على تجنب بعض الأطعمة التي تسبب عسر الهضم والألم للطفل.

وفي حالة تعرض طفلك لعسر هضم متكرر ومنتظم خاصة في فترات الليل، ففي هذه الحالة يكون الحل الأول هو تقديم وجبة العشاء للطفل قبل خلوده للنوم بثلاث ساعات أو ساعتين على الأقل لتجنب عسر الهضم.

أما إن كان عسر الهضم ناتج عن مشاكل نفسية كالتوتر والقلق، فيجب معرفة أسباب هذه المشكلة والتعامل معها وحلها بشكل جذري، حتى لا تسبب مشاكل أكبر للطفل، والعمل على توفير بيئة صحية خالية من أي مشاكل نفسية تسبب التوتر والقلق للطفل.

ADVERTISEMENT

ادوية لعلاج عسر الهضم عند الاطفال

هناك بعض الأطفال خاصة الأطفال الذين يتعرضون بشكل مستمر لمشكلة عسر الهضم ولم تهدأ الأعراض عندهم من تلقاء نفسها، وبالتالي يحتاجون للعلاج الطبي خاصة في حالة كانت العلاجات المنزلية غير مجدية مع الطفل أو ليس لها تأثير إيجابي على الحالة.

ولهذا قد يضطر الطبيب وصف أدوية لتقلصات المعدة للطفل، ومن هذه الأدوية دومبيريدون- Domperidone، حيث يمكن يساعد في التحكم مشكلة ارتداد حامض المعدة مرة أخرى ومنعه، ويجب على الطفل أخذه قبل وجباته بمدة من 15 لـ 30 دقيقة، من خلال كورس علاجي لمدة 4 أسابيع وبعدها يتم متابعة حالة الطفل ومدى استجابته للدواء.

ويمكن أيضاً إعطاء الطفل بعض مضادات الحموضة، ومن أشهر أدوية مضادات الحموضة للأطفال: لانسوبرازول وإيزوميبرازول، ويتم ذلك تحت إشراف طبي من طبيب الأطفال.

ADVERTISEMENT

علاج عسر الهضم عند الاطفال بالاعشاب

هنا بعض الأعشاب والأطعمة التي تساعد كثيراً في تحسين حالة طفلك وتخليصه من مشكلة عسر الهضم والأعراض المصاحبة لها مثل: الكزبرة والنعناع والكمون، وأعشاب أخرى مفيدة تعرفوا عليها في هذا المقال: علاج عسر الهضم بطرق طبيعية في المنزل.

الوقاية من عسر الهضم للأطفال

تحمُل الطعام والوجبات المختلفة يختلف من شخص لآخر، وإذا اكتشفت حساسية طفلك لأي من الأطعمة، فمن الأفضل عدم تناول الكثير منها أو تجنبها تماماً. ومن المستحسن أيضًا تناول العديد من الوجبات الأصغر بدلاً من تناول عدد كبير من الوجبات الكبيرة.

فيما يلي بعض النصائح الأخرى لمنع عسر الهضم:

  • تجنب إطعام طفلك الأطعمة الدهنية مثل البطاطس والبرجر.
  • تجنب إعطاء طفلك الكثير من الشوكولاته.
  • وجهي طفلك للأكل ببطء.
  • البحث عن طرق للاسترخاء وتقليل التوتر.
  • امنح جسد طفلك فرصة لهضم الطعام، فلا يجب أن يأكل الطفل وجبة كبيرة ثم يذهب على الفور لممارسة الرياضة، حيث يُنصح بالانتظار ساعة على الأقل.
  • يجب حث الطفل على شرب الكثير من الماء والسوائل يومياً.
  • إعداد نظام غذائي صحي للطفل، مع إضافة الفواكه والأطعمة الغنية بالألياف الطبيعية.
  • عدم إعطاء الطفل أي أدوية قد تعرض الطفل لمشاكل المعدة، خاصة الأدوية المضادة للالتهاب مثل الإيبوبروفين بدون ارشاد مباشر من الطبيب.

في النهاية عزيزي الأب وعزيزتي الأم نرجو أن نكون قد قدمنا لكم كل ما تودون معرفته عن مشاكل عسر الهضم عند الأطفال وكيف يمكن أن تتعاملوا معها، دمتم بخير أنتم وأطفالكم.

ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT
بطاقات تعليمية

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مي حسين - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد