فوائد حبوب الألياف وأضرارها

حبوب الأليافبالرغم من أهمية الألياف للجسم، قد لا يحصل البعض على الكمية التي يحتاجها الجسم يومياً، لذا قد يلجأون إلى استخدام حبوب الألياف لتعويض هذا النقص، ولكن ما هي فوائد مكملات الألياف؟ وهل يمكن أن يكون لهذه الحبوب ضرراً؟ تابعونا لتعرفوا الإجابة بالتفصيل.

ADVERTISEMENT

ما هي حبوب الألياف؟

هي عبارة عن مكملات غذائية تتوفر بعدة أشكال تساعد في الحصول على كمية أكبر من الألياف الغذائية في حالة كان الشخص لا يحصل عليها بكمية كافية من خلال نظامه الغذائي، بل وقد يستخدمها البعض الآخر من أجل التخلص من بعض المشاكل الصحية.

فوائد حبوب الألياف

كما هو الحال مع الألياف الطبيعية، يمكن أن يساعد الحصول على مكمل ألياف في تحسين صحة الجهاز الهضمي، إلا أنها لا تساعد الجسم في الحصول على نفس العناصر الغذائية التي قد يحصل عليها من خلال تناوله للأطعمة الأغنية بالألياف، حيث أن الأطعمة الطبيعة تساعد في مد الجسم بالعديد من الفيتامينات والمعادن، لذا قد يكون الحصول على الألياف الطبيعية أفضل.

ADVERTISEMENT

وبالرغم من هذا يمكن أن يكون لهذه المكملات دوراً في التالي:

  • المساعدة في علاج مشاكل الجهاز الهضمي كالإسهال والقولون العصبي، بالإضافة إلى الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي بصورة عامة.
  • تساعد في تقليل مستويات الكوليسترول الضارة في الجسم.
  • تساعد في تحسين صحة القلب.
  • تساعد في الوقاية من مرض السكري من النوع الثاني.
  • قد يستخدم البعض حبوب الالياف للتنحيف والحفاظ على الوزن.

هل يمكن استخدام حبوب ألياف للإمساك؟

يمكن استخدام بعض مكملات الألياف لعلاج الإمساك، وذلك بسبب قدرتها على تحسين حركة الطعام داخل الأمعاء، ولكن من المهم أن تعرف أن بعض أنواع الحبوب فقط هي القادرة على علاج المشكلة وفقاً للتجارب والأبحاث.

ADVERTISEMENT

وقد وجد أن المكملات أو الحبوب التي تحتوي على ألياف غير قابلة للذوبان تساعد على زيادة رطوبة البراز الموجود داخل الجسم، مما يجعل التخلص منه أسهل خاصة عند الأشخاص المصابين بالإمساك، لذا استشر طبيبك ليساعدك في الحصول على النوع المناسب، والذي قد يساعدك في التخلص من مشكلة الإمساك.

كيف تختار حبوب الألياف؟

يجب عليك استشارة طبيبك ليساعدك في اختيار النوع المناسب لك، وفقاً لحالتك الصحية، كما سيقرر إن كنت بحاجة إلى مكمل ألياف أو لا، خاصة وأن كل نوع من أنواع هذه الحبوب قد تم تصنيعه بآلية معينة قد لا تتناسب مع احتياجات الجميع، لذا من المهم أن يتم اخيار النوع وفقاً للتالي:

  • اختيار نوع يتناسب مع احتياجاتك، فالأنواع التي تحتوي على عنصر السيلليوم، قد تكون مناسبة لمرضى السكر والأشخاص الذين يعانون من مشكلة القولون العصبي.
  • اختيار نوع أثبتت الأبحاث والدراسات قدرته على إفادة الجسم.

تذكر أن بعض أنواع هذه الحبوب أو المكملات قد لا تكون مناسبة للأشخاص الذين يعانون من بعض المشاكل الصحية مثل صعوبات البلع، وعدم القدرة على إخراج البراز، وانسداد الأمعاء، وضيق المريء، والتهابات الجهاز الهضمي خاصة التهاب الرتج القولوني.

ADVERTISEMENT

أضرار حبوب الألياف

يمكن أن يكون للمكملات أضرارها، فكما هو الحال مع الألياف الطبيعية يمكن أن تتسبب الحبوب التي تحتوي على ألياف في حدوث غازات بالإضافة إلى انتفاخ البطن، ولكن يمكن أن يكون للمكملات أضرار أكبر، فيمكن أن:

  • تؤثر على طريقة امتصاص بعض الأدوية.
  • تتداخل مع كمية الألياف الطبيعية التي تحصل عليها من خلال الأطعمة.
  • قد تحتاج لتعديل جرعات أدوية السكر، لأنها تتسبب في انخفاض سكر الدم.

من المهم أن تقوم بشرب كثير من الماء عند تناول المكملات التي تحتوي على ألياف، وأن تبدأ بجرعات منخفضة وذلك لتتجنب تأثيرها على البطن وتقلل من الغازات والانتفاخات التي قد تنتج عن تناولها.

والآن وبعد أن تعرفتم على فوائد حبوب الألياف وكذلك أضرارها، ننصحكم بالحصول على الألياف من خلال النظام الغذائي لأن هذه الطريقة قد تكون أفضل، بل وتساعد في تحقيق فوائد أكبر للجسم.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة يسرا الشرقاوي - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد