ADVERTISEMENT

تحليل التبويض

تحليل التبويض

ADVERTISEMENT

هل تحاولين الحمل؟ هل قمت بإجراء تحليل التبويض ؟ تعرفي معنا عزيزتي القارئة على كل ما يخص فترة التبويض وكيف يمكنك إجراء التحليل؟ وما السبب وراء تأخر حملك؟ وماذل سيفعل الطبيب عند زيارتك له لحل مشكلة التبويض؟

متى يجب عمل تحليل التبويض ؟

عندما يمر عام على زواجك دون الإنجاب ستحتاجين إلى إجراء تقييم طبي شامل يشمل اختبار خصوبة لك وتحليل سائل منوي لزوجك حيث أن العوامل الذكورية تمثل 50% من جميع حالات العقم لذلك يجب فحصك أنت وزوجك للبحث عن سبب المشكلة والتمكن من حلها.

ADVERTISEMENT

تحليل التبويض

الخطوة الأولى في تشخيص الخصوبة هي مع طبيبك حيث سيقوم بسؤالك عن تاريخك الطبي ونمط حياتك مثل استخدام وسائل منع الحمل، وتاريخ الحيض والحمل لو حدث سابقاً، والأدوية المستخدمة، والتاريخ الجراحي، والمشكلات الصحية الأخرى.

وسيتم فحص مناطق مثل الغدة الدرقية والثدي وفحص الحوض، إلى جانب فحص عنق الرحم.

تقييم عملية التبويض

أنواع مختلفة من تحليل التبويض

  • اختبار التبويض: تتم من خلال النظر في مخططات درجة الحرارة، وتوقع موعد التبويض واختبارات الدم والموجات فوق الصوتية.
  • اختبارات وظائف المبيض: تتم هذه الاختبارات لمعرفة كيفية عمل الهرمونات وعملها أثناء دورة التبويض.
  • يلي ذلك اختبارات بعض الهرمونات مثل: FSH والاستروجين، والموجات فوق الصوتية (لتأكيد حدوث الإباضة).
  • معرفة مستويات البروجسترون.

سيتمحور معظم اختبارات الهرمونات حول اختبارات هرمونية شاملة مثل هرمونات:

ADVERTISEMENT
  • الهرمون المنشط للجسم الأصفر
  • هرمون FSH
  • استراديول
  • البروجسترون
  • البرولاكتين
  • T3
  • إجمالي التستوستيرون

تقييم التبويض للمرة الأولى

عند المرة الأولى لقيامك بتحليل التبويض ستخضعين لهذه الاختبارات:

  • اختبارات مخاط عنق الرحم: يتضمن هذا اختبار ما بعد الجماع (PCT) الذي يحدد ما إذا كان الحيوان المنوي قادرًا على الاختراق والبقاء في مخاط عنق الرحم ويتضمن أيضاً الفحص البكتيري.
  • اختبارات الموجات فوق الصوتية: تُستخدم لتقييم سمك بطانة الرحم، والتحقق من حالة الرحم والمبايض.

يمكن إجراء الموجات فوق الصوتية بعد يومين إلى ثلاثة أيام للتأكد من إطلاق البويضة.

إذا أعاد التحاليل نتائج طبيعية فهناك أيضًا اختبارات إضافية لتحليل التبويض قد يوصي بها الطبيب مثل:

  • تصوير الرحم: هو أشعة سينية على الرحم وقناتي فالوب، حيث تمكن الصبغة الطبيب من معرفة ما إذا كان هناك انسداد أو مشكلة أخرى.
  • منظار الرحم: يمكن استخدام هذا الإجراء إذا كان أشعة الرحم تشير إلى احتمال وجود تشوهات ويسمح لطبيبك برؤية أي تشوهات أو نمو أو ندبات في الرحم.
  • منظار البطن: هذا إجراء يتم تحت التخدير العام، ويتضمن استخدام تلسكوب الألياف البصرية الضيق ويتم إدخال منظار البطن في بطن المرأة لإلقاء نظرة على الرحم وقناتي فالوب والمبيضين وإذا تم العثور على أي تشوهات مثل بطانة الرحم أو الأنسجة المتندبة أو التصاقات أخرى فيمكن إزالتها بالليزر ولكن من المهم التأكد من أنك لست حاملاً قبل إجراء هذا الاختبار.
  • خزعة بطانة الرحم: هذا الإجراء يعتمد على كشط كمية صغيرة من الأنسجة من بطانة الرحم قبل الحيض مباشرة ويتم تنفيذ هذا الإجراء لتحديد ما إذا كانت البطانة سميكة بما يكفي لغرز البويضة المخصبة والنمو فيها ومن المهم التأكد من أنك لست حاملاً قبل إجراء هذا الاختبار.

أسباب تأخر الحمل

هناك عدد من الأسباب التي تؤدي لتأخر الحمل ومنها:

ADVERTISEMENT
  • قصور عملية التبويض فتصبحي غير قادرة على إنتاج البويضات.
  • التقدم بالسن قد يسبب مشاكل في الخصوبة.
  • لديك مشاكل في بطانة الرحم.
  • تعاني من انسداد في قناتي فالوب.
  • بعض المشاكل الصحية الأخرى التي قد تؤثر على الحمل.

هناك أيضاً بعض الأزواج لا تعاني من أي من المشاكل السابقة ولكنها عاجزة عن الإنجاب بدون أسباب.

والآن عزيزتي القارئة بعد أن تعرفنا على أنواع تحليل التبويض، وأسباب تأخر الحمل، فإذا مر عام على زواجك بدون إنجاب فيمكنك البدأ في اختبارات التبويض والبحث عن السبب، ونتمنى لكِ دوام الصحة والعافية.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة خلود محمد
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد