الم المفاصل في بداية الحمل وخلاله.. أسبابه وأعراضه ونصائح هامة

الم المفاصل في بداية الحملتمر الحامل بالعديد من التغيرات والأعراض أثناء فترة الحمل، ترجع أسباب هذه الأعراض إلى عدد من العوامل، أهمها التغيرات الهرمونية والجنين المتنامي في الرحم، ومن هذه الأعراض ألم المفاصل، ولا سيما في بداية الحمل، وفي هذا المقال، نناقش معاً عزيزتي القارئة الم المفاصل في بداية الحمل وخلال فترة الحمل أيضاً، وأسبابه، وأعراضه، وكيف يمكن التعامل معه، فتابعي معنا القراءة.

ADVERTISEMENT

الم المفاصل في بداية الحمل

يمكن أن يكون الم المفاصل في بداية الحمل راجعاً إلى إصابة المرأة بالتهاب المفاصل من قبل، إن التهاب المفاصل لن يؤثر على قدرتكِ على الحمل، ومع ذلك إذا كنتِ تتناولين أدوية لالتهاب المفاصل، يجب استشارة الطبيب قبل الحمل، حيث أن هناك بعض الأدوية التي من الممكن أن تؤثر على الطفل في الرحم، كما أن بعضها قد يظل تأثيره في جسدكِ لفترة، حتى بعد التوقف عند تناولها.

أعراض وأسباب ألم المفاصل في الحمل

بما أن التهاب المفاصل يؤثر على المفاصل في جميع أنحاء الجسم، فإن الوزن الإضافي للحمل يمكن أن يزيد من الألم وعدم الراحة، قد يكون هذا ملحوظ بشكل خاص في الركبتين، كما أنه من الممكن أن تحدث تشنجات عضلية في الساقين أو تنميل، وذلك بسبب الضغط الإضافي على العمود الفقري.

والجدير بذكر لأن النساء اللواتي لديهن التهاب المفاصل الروماتويدي، وهو أحد أمراض المناعة الذاتية، قد يعانين من زيادة التعب، وقد يسبب وزن ماء الجنين متلازمة النفق الرسغي، أو تصلب الوركين، والركبتين، والكاحلين، والقدمين، تختفي هذه الأعراض عادة بعد الولادة.

ADVERTISEMENT

علاج ألم المفاصل أثناء الحمل

يجب التحدث مع الطبيب قبل تناول أي أدوية خلال الحمل لألم المفاصل، كما يجب إخباره بجميع الأدوية التي يتم تناولها بما فيها المكملات والأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية، حيث أن بعضها آمن للاستمرار، في حين أن البعض الآخر قد يكون ضاراً بالطفل، قد يمكن للطبيب استبدال الأدوية أو تغيير الجرعة حتى تتم ولادة الطفل بسلام، ويجب أيضاً إخبار الطبيب في حال كنتِ تخططين لـ الرضاعة الطبيعية.

النظام الغذائي وممارسة الرياضة

في بعض الأحيان، يمكن أن يسبب التهاب المفاصل أعراض مثل جفاف الفم وصعوبة البلع، مما يجعل من الصعب تناول الطعام، ومع ذلك فإن التغذية الجيدة مهمة للأشخاص المصابين بالتهاب المفاصل، وهي ضرورية لنمو طفلكِ، من المحتمل أن تتناولي مكملات ما قبل الولادة، ولكن يجب مناقشتها مع الطبيب.

يجب أيضاً الحفاظ على ممارسة الرياضة أثناء الحمل، قومي بتضمين تمارين النطاق الحركي ضمن روتين تمارينكِ اليومي لزيادة المرونة، فضلاً عن التمارين التي ستساعدكِ على الحفاظ على قوة عضلاتكِ، إن المشي والسباحة يفيدان بشكل خاص للأشخاص الذين يعانون من التهاب المفاصل، لا تهملي سؤال طبيبكِ عن روتين التمارين الخاص بكِ، وهل هو آمن لطفلكِ أم لا.

نصائح لتخفيف ألم المفاصل في الحمل

  • استخدام الكمادات الساخنة والباردة على المفاصل.
  • إراحة المفاصل على قدر الإمكان.
  • رفع القدمين لتخفيف الضغط على الركبتين والكاحلين.
  • النوم بشكل هادئ ليلاً.
  • تجربة التنفس العميق أو تقنيات الاسترخاء.
  • الانتباه إلى وضعية الجسم، حيث أن بعضها قد يزيد من الضغط على المفاصل.
  • تجنب ارتداء الكعب العالي، واختيار الأحذية المريحة التي توفر الدعم اللازم لقدميكِ.

مخاطر التهاب المفاصل في الحمل

وجدت إحدى الدراسات أن التهاب المفاصل يزيد من خطر تسمم الحمل، وهي حالة يحدث فيها ارتفاع ضغط دم الحامل وزيادة البروتين، وهي يمكن أن تكون خطيرة وتهدد حياة الأم والطفل، تُظهر نفس الدراسة أن النساء المُصابات بـ التهاب المفاصل الروماتويدي يكنّ في خطر متزايد من مضاعفات أخرى، مقارنة بالنساء اللواتي لا يعانين منه، وتشمل المخاطر ولادة أطفال أصغر من الحجم المتوسط، أو انخفاض وزن الطفل عند الولادة، كما قد يكن النساء المصابات بالتهاب المفاصل معرضات أكثر للولادة القيصرية.

ADVERTISEMENT

والآن عزيزتي القارئة، بعد أن تعرفتِ على أسباب الم المفاصل في بداية الحمل وأعراضه، والنصائح التي يجب اتباعها، إذا كان لديكِ أي استفسار، يمكنكِ استشارة أحد أطبائنا من هنا.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة آية خيري
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد