ما هي السدادات القطنية؟ وكيف يمكن استخدامها؟

ما هي السدادات القطنية؟
ما هي السدادات القطنية؟

توجد طرق مختلفة للتعامل مع الدورة الشهرية، ومن أشهرها السدادات القطنية، ولكن لا تعلم العديد من السيدات ما هي تلك السدادات وكيفية استخدامها، وما الفرق بينها وبين الفوط الصحية المعتادة، لذا تعرفوا معنا من المقال التالي على أبرز ما يجب معرفته عن السدادات القطنية وطريقة استخدامها ومعلومات أخرى مهمة ومفيدة.

ADVERTISEMENT

ما هي السدادات القطنية؟

السدادات القطنية هي وسيلة من وسائل امتصاص دم الدورة الشهرية، ويتم صنعها من مادة ماصة مشابهة للفوط الصحية، وتكون على شكل أنبوب صغير ويتم إدخالها داخل المهبل بواسطة أصابع اليد أو باستخدام أداة معينة يتم وضع السدادة داخلها.

وعادة ما تحتوي السدادات القطنية على خيط مربوط بأحد الأتجاهات، ويتم ترك هذا الخيط خارج الجسم، حتي يتم استخدامه في سحب السدادة للخارج حين يحين موعد تغييرها.

ADVERTISEMENT

كيفية استخدام السدادة القطنية

تأتي السدادات القطنية بأحجام مختلفة، ويُقصد بالأحجام هي قوة الامتصاص، فيوجد نوع للدورة الشهرية الخفيفة ونوع للمعتادة ونوع للدورة الشهرية الغزيرة. وبعض أنواع السدادت تأتي معها ما يُشبه الأداة، وهي عبارة عن عصى صغيرة الحجم مصنوعة من الورق المقوي أو البلاستيك، تساعد في إدخال السدادة داخل المهبل، وبعض الأنواع لا تأتي معها هذه الأداة.

وتتضمن طريقة استخدام السدادات القطنية الخطوات التالية:

ADVERTISEMENT
  • غسل اليدين جيداً، ثم الجلوس في وضع مريح، ويمكن تجربة وضعية القرفصاء أو رفع رجل واحدة لأعلى أو الجلوس على المرحاض مع الحرص على تباعد الركبتين.
  • قومي بدفع السدادة للداخل باستخدام الأداة السابق ذكرها أو باستخدام الأصابع، وفقاً للنوع المستخدم.
  • يمكن استخدام القليل من المزلق على حافة السدادة أو الأداة لتسهيل دخولها.
  • قومي بالتخلص من الأداة وورق التغليف بعد الانتهاء في القمامة، ولا يجب التخلص منهم في المرحاض.
  • يجب تغيير السدادة كل 4 أو 8 ساعات، ولا يجب تركها داخل المهبل لأكثر من 8 ساعات أو تركها أثناء الليل بدون تغييرها، فيمكن تغييرها قبل موعد النوم ثم تغييرها مجدداً عند الاستبقاظ.
  • كما ذكرنا سابقاً، يوجد خيط على إحدى نهايتي السدادة القطنية تتدلى خارج المهبل، ويتم سحب هذا الخيط برفق عند تغيير السدادة، ويُفضل سحب السدادة عندما تكون مبتلة ومليئة بدم الحيض.
  • قومي بلف السدادة في منديل، والتخلص منها في القمامة، ولا يُنصح برميها في المرحاض.

هل استخدام السدادات القطنية مؤلم؟

عادة لا تتسبب السدادت بالشعور بأي ألم عند وضعها بطريقة صحيحة، ويمكن تجربة وضعيات مختلفة لحين الشعور بالراحة، ويزداد الشعور بالراحة أكثر في حالة وضع السدادة في الموضع المناسب، وقد يتطلب الأمر في البداية عدة مرات لحين إجادة الأمر.

هل يمكن أن تعلق السدادة القطنية داخل المهبل؟

لا يمكن أن تعلق أو تضيع السدادة القطنية داخل المهبل أو تنزلق وتدخل إلى الرحم، حيث أن فتحة عنق الرحم الموجودة بين الرحم والمهبل تسمح بمرور الحيض فقط،، ولكنها ليست كبيرة بما يكفي حتى تسمح بمرور أي شئ آخر مثل السدادة.

مخاطر السدادات القطنية وأضرارها

من الضروري للغاية تغيير السدادة القطنية كل 4 أو 6 ساعات، ولا يجب تركها داخل الجسم لأكثر من 8 ساعات أو تركها خلال الليل بأكمله، حيث أن تركها يزيد من خطر الإصابة بحالة صحية خطيرة تُعرف باسم متلازمة الصدمة السامة Toxic shock syndrome، وهي مشكلة حادة تحدث نتيجة بعض أنواع الالتهابات أو العدوى البكتيرية، وتتسبب في ظهور الأعراض التالية:

ADVERTISEMENT
  • حمى شديدة.
  • التقيؤ.
  • الإسهال.
  • آلام شديدة في العضلات.
  • التعب الشديد والضعف.
  • دوخة حادة.
  • ظهور طفح جلدي يُشبه حروق الشمس.

وفي حالة ظهور أي من الأعراض السابق ذكرها، يجب الذهاب لأقرب مشفى على الفور. وتتضمن السلبيات والأضرار المحتملة الأخرى لاستخدام السدادات القطنية ما يلي:

  • الشعور بعدم الراحة أحياناً، وخاصة في حالة استخدامهم لأول مرة.
  • عدم إيجاد النوع والحجم المناسبين، مما قد يتسبب في حدوث تسريب.
  • يمكن أن تتسبب السدادات أحياناً في حدوث تهيج وجفاف للمهبل، وتُثير الشعور بالحكة.

هل يمكن التبول مع وجود السدادات القطنية؟

تُشير أغلب البيانات المتوفرة إلى أنه من الممكن التبول مع وجود السدادات داخل المهبل، حيث أن السدادة تكون بداخل المهبل، بينما بتم إطلاق البول من خلال فتحة صغيرة موجودة بالقرب من الجزء العلوي من المهبل، تُعرف باسم الإحليل، ولا تقوم السدادة بسد مجرى البول.

هل يمكن إعادة استخدام السدادات القطنية؟

توجد بعض أنواع السدادات القطنية التي يتم تصنيعها من مواد مختلفة، بحيث يمكن استخدامها مرة أخرى، ولكن وفقاً لإدارة الغذاء والدواء FDA، يمكن أن يزيد هذا النوع من مخاطر حدوث التهابات وعدوى مثل، العدوى الفطرية أو البكتيرية. كما أن هذه الأنواع لم يتم الموافقة عليها من قِبل إدارة FDA، والنوع الوحيد المصرح بأمان استخدامه، هو النوع الذي يتم استخدامه لمرة واحدة فقط.

ADVERTISEMENT

السدادة القطنية والسباحة

يمكن السباحة مع وجود السدادة القطنية، ولكن يُنصح بضرورة تغيير السدادة مباشرة بعد الانتهاء من السباحة، حتى  في حالة عدم المكوث في المسبح لفترة طويلة، حيث تقوم السدادة بامتصاص الماء من المسبح، مما يجعلها أقل فاعلية في امتصاص دم الحيض، ويمكن أحياناً أن يتسبب هذا في حدوث عدوى أو التهاب بكتيري داخل المهبل.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مروة الطوخي - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد