التهاب عنق الرحم والجماع: هل يؤثر على الجنس؟

التهاب عنق الرحم والجماعالتهاب عنق الرحم عبارة عن التهاب في الطرف السفلي الضيق للرحم الذي يفتح في المهبل، وغالبًا ما ينتج هذا الالتهاب عن طريق الاتصال الجنسي، بالإضافة لأسباب أخرى، وفي المقال التالي سنخبرك العلاقة بين التهاب عنق الرحم والجماع وهل يؤثر التهاب الرحم على العلاقة الجنسية لدى المرأة أم لا؟

ADVERTISEMENT

التهاب عنق الرحم والجماع

يصيب التهاب عنق الرحم أكثر من نصف النساء في مرحلة ما من حياتهن، وفقًا لبعض الدراسات الأمريكية، ورغم وجود عدد من الأسباب التي قد تؤدي لالتهاب عنق الرحم، إلا أنه غالبًا ما يحدث بسبب عدوى عن طريق الجماع، مثل:

وبما أن عنق الرحم لا يستطيع التعبير عن الألم في حالة وجود مشكلة، فقد يظهر ذلك من خلال أبرز أعراض التهاب عنق الرحم وهي الألم مع الجماع، ونزيف مهبلي بعد الجماع لا يرتبط بفترة الحيض مع بعض الأعراض الأخرى التي تؤثر بالتأكيد على الصحة الجنسية للمرأة.

ADVERTISEMENT

تشمل الأعراض المحتملة الأخرى لالتهاب عنق الرحم: النزيف بين فترات الحيض، والألم أثناء فحص عنق الرحم، والإفرازات المهبلية غير الطبيعية، ولكن من المحتمل عدم وجود أي علامات أو أعراض.

أسباب التهاب عنق الرحم

تشمل الأسباب المحتملة لالتهاب عنق الرحم الآتي:

ADVERTISEMENT
  • العدوى المنتقلة جنسياً
  • الحساسية، والتي تكون تجاه بعض وسائل منع الحمل.
  • النمو الزائد للبكتيريا التي تتواجد بشكل طبيعي في عنق الرحم.
  • العلاج الإشعاعي.
  • رد فعل للسدادات القطنية أو الدعامات التي يتم إدخالها للرحم.

التهاب عنق الرحم هل يمنع الحمل؟

في حالة ترك التهاب عنق الرحم الناتج عن عدوى عن طريق الاتصال الجنسي دون علاج، فقد يسبب ذلك ضررًا دائمًا للجهاز التناسلي، مما يجعل من الصعب أو شبه المستحيل على المرأة الحمل. وقد تساعد الإصابة بالتهاب عنق الرحم أيضًا في تسهيل الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية أو انتشاره.

ولكن ماذا إن كنتِ حامل بالفعل؟ ماذا سيحدث؟ قد يؤدي الالتهاب إلى الولادة المبكرة والإجهاض، كما يمكن أن يتسبب في التهابات في عيون ورئتي الجنين.

لذا إن كنتِ تعتقدين أنكِ مصابة بالتهاب عنق الرحم، فيجب عليك إجراء الفحص والالتزام بعلاجك على الفور؛ لتجنب أي مضاعفات.

ADVERTISEMENT

ملاحظة؛ لتجنب نقل العدوى لابد أن تتوقف المريضة عن ممارسة الجنس تماماً، حتى ينتهي العلاج تماماً.

كيف اعرف اني شفيت من التهاب عنق الرحم؟

في حالة التهاب عنق الرحم الناتج عن عدوى متنقلة جنسياً، لابد من علاج كلا الشريكين بالمضادات الحيوية. وتستخدم المضادات الحيوية في علاج العدوى المنتقلة جنسياً مثل، الكلاميديا، والسيلان وفي علاج العدوى البكتيرية والفيروسية أيضًا.

وتظهر علامات الشفاء في:

ADVERTISEMENT
  • عدم وجود حكة في المهبل.
  • توقف الإفرازات المهبلية غير الطبيعية ذات الرائحة الكريهة.
  • لا يوجد احمرار أو تهيج في الفرج.
  • لا يصبح الاتصال الجنسي مؤلمًا.
  • عدم وجود ألم أو حرقة أثناء التبول أو الجماع.

وعادةً ما يستهدف علاج التهاب عنق الرحم السبب وراء الالتهاب؛ لأن النزيف والألم المرتبطين بالتهاب عنق الرحم والجماع يمكن أن يكونا من علامات سرطان عنق الرحم.

أسئلة شائعة

هل التهاب عنق الرحم خطير؟

يعد التهاب عنق الرحم من الأمراض الخطيرة خاصةً في حالة حدوثه بسبب اتصال جنسي، ويمكن أن يكون معدي ويؤدي إلى مضاعفات خطيرة؛ لذا يجب استشارة الطبيب فورًا والالتزام بالعلاج.

هل التهاب عنق الرحم يؤخر الدورة؟

التهاب عنق الرحم يرتبط بالإفرازات المهبلية غير الطبيعية، لذا فمن غير المحتمل أن يتسبب في تغير الدورة الشهرية أو تأخيرها أو حتى توقفها، ويرتبط توقيت الدورة الشهرية بشكل عام بالهرمونات.

هل قرحة الرحم معدية؟

قد يُسمى التهاب عنق الرحم بقرحة الرحم أيضًا، وفي حالة الاتصال الجنسي، قد يكون المرض معديًا، لذا يجب تجنب الاتصال الجنسي أثناء فترة المرض والعلاج.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة كل يوم معلومة طبية - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد