ADVERTISEMENT

نظام الاكل بعد عملية تحويل مسار المعدة بالتفصيل

نظام الاكل بعد عملية تحويل مسار المعدة

ADVERTISEMENT
جميعنا يعلم أن الهدف الأساسي لعمليات إنقاص الوزن هو التخلص من الوزن الزائد وعلاج السمنة، خاصة عندما ترتبط السمنة بمخاطر صحية أخرى مثل السكري أو ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب، لذلك من المهم للغاية بذل أقصى جهد للحفاظ على النتائج، ويعتبر اتباع نظام الاكل بعد عملية تحويل مسار المعدة بطريقة سليمة من أهم طرق الحفاظ على نتيجة العملية، وهذا ما سنقدمه لكم بالتفصيل في هذا المقال، فتابعوا معنا أعزائي القراء.

أهمية نظام الاكل بعد عملية تحويل مسار المعدة

يساعد النظام الغذائي الذي ينبغي اتباعه بعد جراحة تحويل المسار الأشخاص على التعافي بعد العملية، وعلى إنشاء نظام جديد صحي للمساعدة على الحفاظ على نتائج العملية، وتقليل المخاطر الصحية المرتبطة بالعودة للسمنة مرة أخرى.

ADVERTISEMENT

وقد تم تصميم نظام الاكل بعد عملية تحويل مسار المعدة بحيث يهدف إلى:

  • السماح للمعدة بالشفاء والتعافي دون أن تتمدد بسبب الأطعمة.
  • التعود على تناول كميات أقل من الطعام يمكن هضمها بسهولة وأمان.
  • المساعدة على استمرار الحفاظ على فقدان الوزن والوقاية من عودة السمنة مرة أخرى.
  • تجنب الآثار الجانبية والمضاعفات التي يمكن أن تنجم عن الجراحة.

تفاصيل نظام الاكل بعد عملية تحويل مسار المعدة

تختلف توصيات نظام الاكل بعد عملية تحويل مسار المعدة وفقاً لكل حالة، وتعتمد سرعة انتقالك من خطوة إلى أخرى على مدى سرعة شفاء جسمك وضبط التغير في أنماط الأكل، يمكنك عادة البدء في تناول الأطعمة العادية بعد حوالي ثلاثة أشهر من الجراحة.

ولكن في كل مرحلة من مراحل نظام الاكل بعد عملية تحويل مسار المعدة يجب أن تكون حريصًا على الآتي:

  • شرب 64 أوقية من السوائل يومياً لتجنب الجفاف.
  • شرب السوائل بين الوجبات وليس مع وجبات الطعام، انتظر حوالي 30 دقيقة بعد الأكل لشرب أي شيء وتجنب الشرب 30 دقيقة قبل الأكل.
  • الأكل والشرب ببطء لتجنب متلازمة الإغراق، والتي تحدث عندما تدخل الأطعمة والسوائل في الأمعاء الدقيقة بسرعة وبكميات أكبر من المعتاد، مما يسبب الغثيان والقيء والدوار والتعرق والإسهال.
  • تناول الأطعمة الخالية من الدهون والغنية بالبروتين يوميًا.
  • اختر الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على نسبة منخفضة من الدهون والسكر.
  • تجنب شرب الكحول.
  • الحد من الكافيين والذي يمكن أن يسبب الجفاف.
  • تناول الفيتامينات والمكملات المعدنية يوميًا وفقًا لتوجيهات مقدم الرعاية الصحية الخاص بك.
  • عند الانتقال من مرحلة السوائل فقط إلى الأطعمة، قم بمضغ الطعام جيدًا تمامًا قبل البلع.

مرحلة السوائل الصافية

في اليوم الأول بعد الجراحة، لن يُسمح لك سوى بشرب السوائل الصافية فقط، وبمجرد التعامل مع السوائل الصافية يمكنك البدء في تناول سوائل أخرى مثل:

ADVERTISEMENT
  • الحساء.
  • العصائر غير المحلاه.
  • الشاي والقهوة منزوعي الكافيين.
  • الحليب الخالي من الدسم أو بنسبة دسم 1 في المائة.
  • الجيلي الخالي من السكر أو المصاصات الخالية من السكر.

مرحلة الأطعمة المهروسة

  • بعد حوالي أسبوع من تناول السوائل يمكنك البدء في تناول الأطعمة المهروسة والمخفوقة.
  • يجب أن تحتوي الأطعمة على عجينة ناعمة أو سائل سميك، دون أي قطع صلبة من الطعام في الخليط.
  • يمكن تناول ثلاث إلى ست وجبات صغيرة يوميًا، يجب أن تتكون كل وجبة من 4 إلى 6 ملاعق كبيرة من الطعام.
  • الأكل ببطء، في فترة حوالي 30 دقيقة لكل وجبة.
  • اختيار الأطعمة التي يمكن تحويلها إلى هريس جيد مثل اللحم والدجاج والسمك بعد فرمهم، والجبن، والبيض المخفوق الناعم، والحبوب المطبوخة، والفواكه الناعمة والخضروات المطبوخة، والشوربات الكريمية.

مرحلة الأطعمة اللينة

بعد بضعة أسابيع من الأطعمة المهروسة وبعد موافقة الطبيب، يمكنك إضافة الأطعمة الخفيفة إلى نظامك الغذائي، ولكن يجب أن تكون قطعًا صغيرة مع مراعاة المضغ ببطء.

يمكنك تناول ثلاث إلى خمس وجبات صغيرة يوميًا، ويجب أن تتكون كل وجبة من ثلث إلى نصف كوب من الطعام مع المضغ لكل لقمة حتى يتم تناسق الطعام تماماً قبل البلع، وتشمل أمثلة الأطعمة اللينة التي يمكن تناولها في هذه المرحلة ما يلي:

  • اللحوم والدواجن الخالية من الدهن.
  • السمك المقشر والمنظف من الشوك جيداً.
  • البيض والجبن.
  • الحبوب المطبوخة أو المجففة.
  • الأرز.
  • فواكه طازجة أو معلبة بدون بذور أو قشر.
  • الخضار المطبوخ دون القشور.

مرحلة الأطعمة الصلبة

  • بعد حوالي ثمانية أسابيع على النظام، يمكنك العودة تدريجياً إلى تناول أطعمة أكثر ثباتًا.
  • ابدأ بتناول ثلاث وجبات في اليوم، كل وجبة تتكون من 1 إلى 1 ونصف كوب من الطعام، من المهم التوقف عن الأكل قبل أن تشعر بالشبع التام.
  • اعتمادًا على الطريقة التي تتقبل بها معدتك الطعام الصلب، قد تتمكن من تغيير عدد الوجبات وكمية الطعام في كل وجبة، تحدث إلى اختصاصي التغذية الخاص بك عما هو أفضل لك.
  • جرب أطعمة جديدة كل مرة، ولكن انتبه إلى أن بعض الأطعمة قد تسبب الألم والغثيان أو القيء بعد إجراء عملية جراحية في المعدة.

أطعمة لا يُنصح بها بعد تحويل مسار المعدة

إن الأطعمة التي يمكن أن تسبب مشاكل في هذه المرحلة تشمل ما يلي:

  • الخبز.
  • المشروبات الكربونية والغازية.
  • الخضروات النيئة.
  • الخضروات الليفية المطبوخة، مثل الكرفس أو البروكلي أو الذرة أو الملفوف.
  • اللحوم الصلبة واللحم الأحمر.
  • الأطعمة المقلية.
  • الأطعمة الحارة أو كثيرة التوابل.
  • المكسرات والبذور والفشار.

بمرور الوقت، قد تتمكن من تجربة بعض هذه الأطعمة مرة أخرى، ولكن بكميات قليلة وبتوجيهات من طبيبك، كما أنه من المهم اتباع تعليمات الطبيب حول الالتزام بالنظام الغذائي لتجنب المضاعفات مثل الجفاف ومشاكل الهضم.

ADVERTISEMENT

والآن عزيزي القارئ، نتمنى أن نكون قد قدمنا لكم ما يهمكم معرفته عن نظام الاكل بعد عملية تحويل مسار المعدة بالتفصيل

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة آية خيري
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد