اعراض التهاب البول لدى النساء والرجال: وطرق الوقاية

اعراض التهاب البول

ADVERTISEMENT

هل تعلم ان التهاب مجرى البول (التهاب المسالك البولية) هو أحد أكثر أنواع الالتهابات البكتيرية شيوعًا في العالم؟ وان بكتيريا الإشريكية القولونية (E-Coli) هي أكثر أنواع البكتيريا المسببة لالتهاب البول. لذا تعرف على ما هي اعراض التهاب البول ومضاعفاتها وكيفية الوقاية منها.

أسباب التهاب البول المتكرر

تحدث عدوى المسالك البولية (UTI) عندما تدخل البكتيريا إلى المسالك البولية وتتكاثر بها. وقد تؤثر على منطقة واحدة أو اكثر من الجهاز البولي. ويشمل الجهاز البولي:

  • الإحليل
  • المثانة
  • الحالب
  • الكلى

وقد تصيب عدوى المسالك البولية كلا من النساء والرجال، الا انه تزداد فرص الإصابة بشكل أكبر لدى النساء، حيث تشير الدراسات إلى ان حوالي ما بين 40% إلى 60% من النساء قد يعانين من اعراض التهاب البول في أحد مراحل حياتهم.

ADVERTISEMENT

ويرجع سبب تزايد فرص الإصابة في النساء، كنتيجة لان مجرى البول أقصر لدى النساء عن الرجال، وهو ما يساعد على دخول البكتيريا بسهولة إلى المثانة. ومن اكثر العوامل التي قد تزيد من خطر الاصابة لدى النساء:

  • تأثير هرمونات المرأة الحامل على البكتيريا الموجودة بالمجرى البولي، مما يزيد من احتمالية الاصابة.
  • بلوغ سن اليأس وانقطاع الطمث، حيث قد يؤدي فقدان هرمون الاستروجين إلى ترقرق الأنسجة المهبلية، مما قد يسهل عملية نمو البكتيريا الضارة، والاصابة بالعدوى.
  • انتقال العدوى عن طريق الاتصال الجنسي.
  • الإصابة بمرض السكري.
  • المعاناة من حصوات الكلى، والتي قد تحول دون تدفق البول بين الكلى والمثانة.

لمزيد من المعلومات اقرأ ايضا: التهاب المسالك البولية وداء السكري

اعراض التهاب البول لدى النساء

تتشابه بعض اعراض التهاب الجهاز البولي لدى كلا من النساء والرجال، وفي حالة الإصابة فإنه تكون من اعراض التهاب المسالك البولية ما يلي:

  • ألم أسفل البطن (فوق المثانة)
  • ألم أسفل الظهر
  • حرقان أو ألم في البول
  • الرغبة في التبول المتكرر
  • التبول بكميات قليلة في كل مرة
  • تغير لون البول (غمقان البول أو البول الدموي)
  • رائحة البول كريهة

مضاعفات التهاب المسالك البولية

نادرا ما قد تحدث مضاعفات لالتهابات المسالك البولية الا إذا لم يتم علاجها سريعا مع ظهور الاعراض على المريض. وقد تشمل مضاعفات اعراض التهاب البول ما يلي:

ADVERTISEMENT
  • التعرض للإصابة بالتهاب المسالك البولية بشكل متكرر، وخاصة لدى النساء اللاتي قد يعانين من الإصابة بالتهاب البول مرتين أو اكثر خلال فترة قد تتراوح ما بين 4 شهور إلى 12 شهر.
  • تلف الكلى الدائم في حالة الإصابة بعدوى شديدة (التهاب الكلى) مع عدم تلقي العلاج.
  • الإصابة بتعفن الدم (الانتان) وهي من المضاعفات التي قد تؤدي إلى الوفاة خاصة في حالة انتقال العدوى إلى اعلى الجهاز البولي وصولا إلى الكليتين.

اعراض التهاب المسالك البولية لدى الرجال

بالرغم من ان التهاب البول هو من اكثر انواع العدوى شيوعا لدى النساء، ولكن قد تؤثر العدوى ايضا على الرجال. حيث تشير التقديرات إلى ان عدوى التهاب المسالك البولية تصيب حوالي 3% من الرجال في العالم كل عام.

ويعتبر الرجال الاكبر سنا وخاصة من هم فوق سن ال50 عام، اكثر عرضة للإصابة بعدوى التهاب المسالك البولية.

وتتشابه اعراض التهاب المسالك البولية بين الرجال والنساء، الا انه عادة ما يرتبط التهاب المجرى البولي لدى الرجال بتضخم البروستاتا الحميد، والذي قد يعيق تدفق البول، مما يزيد من فرص إصابة المسالك البولية بالبكتيريا. كما يرتبط التهاب الاحليل عادة، بإنتقال العدوى البكتيرية عن طريق النشاط الجنسي. ومن اعراض التهاب البول لدى الرجال:

  • كثرة التبول
  • حرقان البول
  • رائحة البول الكريهة
  • وجود دم في البول
  • الم خلف كيس الصفن
  • القذف المؤلم
  • سائل منوي دموي في بعض الحالات النادرة

كما قد يكون العرض الوحيد لتهاب المسالك البولية لدى الرجال الاكبر سنا هو الاصابة بالحمى أو الارتباك. لذا فأنه من الضروري استشارة الطبيب عند ظهور اي من الاعراض السابقة.

ADVERTISEMENT

ومن اجل منع التهاب البول المتكرر، فأنه يوصى دائما بشرب المزيد من الماء، مع سرعة تفريغ البول عند تشعر بالحاجة لذلك، مع أهمية ممارسة الجنس بطريقة آمنة.

اعراض التهاب الكلى والمثانة

قد تختلف اعراض التهاب المسالك البولية على حسب الجزء المصاب من الجهاز البولي. حيث يوجد نوعان من التهاب الجهاز البولي:

ADVERTISEMENT
  • عدوي المسالك البولية السفلية: والتي تحدث في المثانة أو الإحليل وتعرف باسم التهاب المثانة.
  • عدوى المسالك البولية العلوية: والتي تضمن الكلى والحالب وتعرف باسم عدوى الكلى.

اما بالنسبة للأعراض وفقا لنوع العدوى. ففي حالة انتقال العدوى إلى:

  • الكلى (التهاب الكلى الحاد والحويضة): يعاني المريض من الشعور بالغثيان والقيء، الحمى، وألم في الجزء العلوي من الظهر والجانب.
  • التهاب المثانة: يعاني المريض من الشعور بالرغبة في التبول المتكرر، ألم في البول، بول دموي، والشعور بضيق في منطقة الحوض والجزء السفلي من البطن.
  • التهاب الإحليل (عدوى مجرى البول): يعاني الشخص المصاب من افرازات، والشعور بحرقان عند التبول. كنتيجة لانتقال البكتيريا المعدية من فتحة الشرج إلى مجرى البول.

لمزيد من المعلومات اقرأ ايضا: علاج التهاب الكلى وكيفية الوقاية منها

هل التهاب البول يسبب ألم المفاصل ؟

يعد التهاب المسالك البولية الناتج عن العدوى البكتيرية أحد أكثر الأسباب شيوعا للإصابة بالتهاب المفاصل التفاعلي. وتعد من أنواع البكتيريا المرتبطة بالتهاب المفاصل التفاعلي ما يلي:

  • بكتيريا السالمونيلا
  • بكتيريا الشيغيلة
  • الكلاميديا
  • بكتيريا العطيفة
  • المطثية العسيرة

وعادة ما يؤدي التهاب المفاصل التفاعلي إلى الشعور بآلام في المفاصل وتورمها، وخاصة في مفاصل الكاحلين، أو الركبتين، أو الأرداف، أو الكعب. كما قد يسبب الالتهاب أيضا ألم في الظهر.

كيفية الوقاية من خطر الإصابة

قد تساعد بعض الإجراءات البسيطة على الحد من خطر الإصابة بإلتهاب المسالك البولية لدى النساء والرجال مثل:

  1. شرب الكثير من السوائل وخاصة الماء، وذلك للمساعدة على خروج البكتيريا من الجسم قبل ان يصاب الجهاز البولي بالعدوى.
  2. تجنب الملابس الضيقة.
  3. استخدام الملابس الداخلية القطنية، وتفادي استخدام الأقمشة الصناعية.
  4. المحافظة على منطقة العانة نظيفة وجافة، وذلك بالمسح من الامام إلى الخلف.
  5. تجنب تناول الأطعمة التي قد تساعد على تهيج المثانة مثل الحمضيات، الأطعمة الحارة، الكافيين، والمحليات الصناعية.
  6. تجنب استخدام الواقيات الذكرية غير المزلقة أو الحجاب العازل أو الواقيات المعالجة بمبيد النطاف، حيث انها تساهم في نمو البكتيريا.

وفي النهاية تعتبر اعراض التهاب البول من الحالات التي تحتاج إلى سرعة العلاج حتى لا تعاني من أي مضاعفات صحية محتملة، وخاصة في حالة التهاب المجرى البولي للحوامل. وهو ما يتطلب ضرورة استشارة الطبيب واجراء فحوصات ما قبل الولادة للتحقق من صحة المسالك البولية وعدم وجود عدوى. وذلك لتفادي الاضرار بالجنين كإنجاب أطفال مبتسرين أو منخفضي الوزن.

قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد