ADVERTISEMENT

إلتهاب المسالك البولية: الاعراض والأسباب وطرق الوقاية

إلتهاب-المسالك-البولية-وطرق-الوقايةتحدث التهابات المسالك البولية بواسطة الميكروبات مثل البكتيريا التي تتغلب على دفاعات الجسم في المسالك البولية، وفي المقال التالي نذكر لك أهم المعلومات عن إلتهاب المسالك البولية وطرق التشخيص والوقاية المختلفة.

ما هو إلتهاب المسالك البولية

التهاب مجرى البول هي عدوى شائعة تحدث نتيجة دخول البكتيريا إلى الجهاز البولي، والتي يمكن ان تصيب عدة أجزاء من المسالك البولية مثل المثانة والإحليل والكلى والحالبين، الا انه يعد النوع الاكثر شيوعا هو التهاب المثانة.

ADVERTISEMENT

عوامل الخطر:

يصبح بعض الاشخاص أكثر عرضة للاصابة بالتهاب مجرى البول مثل النساء، وذلك نظرا لان الإحليل لديهن أقصر وأقرب إلى المستقيم، مما يسهل من عملية دخول البكتيريا إلى مجرة البول. ومن العوامل التي تزيد ايضا من خطر الاصابة ما يلي:

  • الاصابة مسبقا بالتهاب المسالك البولية
  • النشاط الجنسي
  • حدوث تغيرات في البكتيريا التي تعيش في المهبل
  • الحمل
  • الفئة العمرية، حيث يعد الاطفال وكبار السن من الفئات الاكثر عرضة لخطر الاصابة
  • وجود مشاكل هيكلية في المسالك البولية مثل تضخم البروستاتا
  • قلة النظافة الشخصية

أنواع عدوى المسالك البولية

يوجد نوعين من أنواع عدوى جرى البول، الا وهما:

  • عدوى بسيطة: تحدث الالتهابات البسيطة لدى الاشخاص الاصحاء اصحاب المسالك البولية الطبيعية
  • عدوى حادة: تحدث لدى الاشخاص الذين يعانون مسالك بولية غير طبيعية، أو عندما تفشل المضادات الحيوية في القضاء على البكتيريا المسببة للعدوى.

الاعراض الشائعة

إلتهاب المسالك البولية يمكن أن يؤثر على الكلى والمثانة والأنابيب التي تجري بينهما، وهي واحدة من أكثر أنواع العدوى شيوعًا، ويمكن تقسيم المسالك البولية إلى الجهاز البولي العلوي والذي يتضمن الكليتين والحالب، والجهاز البولي السفلي والذي يشمل المثانة والإحليل.

ADVERTISEMENT

ويمكن أن تعتمد أعراض التهاب المسالك البولية على العمر والجنس، ووجود قسطرة وأي جزء من المسالك البولية قد حدثت فيه العدوى. ومن اعراض التهاب مجري البول الشائعة ما يلي:

  • الرغبة القوية والمتكررة في التبول.
  • بول غائم، أو دموي، أو قوي الرائحة.
  • ألم أو إحساس حارق عند التبول.
  • قيء وغثيان.
  • آلام في العضلات وآلام في البطن.

ملحوظة؛ قد يتعرض الأشخاص مع القسطرة للحمى فقط كأحد الأعراض، مما يجعل التشخيص أكثر صعوبة.

المضاعفات المحتملة

  • معظم عدوى المسالك البولية ليست خطيرة، ولكن بعضها يمكن أن يؤدي إلى مشاكل خطيرة، خاصةً مع عدوى المسالك البولية العليا.
  • يمكن أن تسبب التهابات الكلى المتكررة أو الطويلة الأمد أضرارًا دائمة، وبعض التهابات الكلى المفاجئة يمكن أن تهدد الحياة، خاصةً إذا دخلت البكتيريا إلى مجرى الدم في حالة تعرف باسم تسمم الدم.
  • تزيد التهاب المسالك البولية من خطر الولادة المبكرة، وولادة أطفال بوزن منخفض.

التشخيص والتحاليل المطلوبة

إذا كنت تشتبه بإصابتك بعدوى مجرى البول، فإنك تصبح في حاجة إلى ضرورة استشارة الطبيب والذي قد يطلب منك اجراء اي من التحاليل التالية:

  • تحليل عينة من البول: وذلك من اجل البحث عن خلايا الدم البيضاء أو الحمراء أو البكتيريا.
  • مزرعة البول: والتي تساعد على اكتشاف نوع البكتيريا المسببة لالتهاب المسالك البولية، وبالتالي مساعدة الطبيب على تحديد نوع المضاد الحيوي المناسب من أجل العلاج.

اما إذا كنت تعاني من عدوى حادة، فقد يطلب الطبيب منك التحاليل التالية:

ADVERTISEMENT
  • مزرعة البول
  • تحليل الدم
  • تنظير المثانة، وقد يلجأ الطبيب لهذا الاجراء من أجل رؤية الإحليل والمثانة من الداخل
  • التصوير بالرنين المغناطيسي أو الأشعة المقطعية أو الأشعة السينية من اجل اظهار بنية الجهاز البولي

اسباب إلتهاب المسالك البولية

يحدث التهاب البول أو إلتهاب المسالك البولية بسبب الجراثيم التي تعيش في الأمعاء الغليظة التي تتواجد في البراز، وتدخل هذه الجراثيم إلى المثانة أو الكلية عن طريق قناة البول، فتسبب لهما الالتهابات، وتعتبر النساء أكثر عرضة لهذه الالتهابات مثارنة بالرجال، بسبب قصر القناة البولية لديهن.

وتزيد فرص الإصابة بالالتهاب بسبب وجود مشكلات صحية مثل السكري، او عدم شرب الكثير من السوائل.. إلخ.

الوقاية من التهاب المسالك البولية

هناك العديد من التدابير التي يمكن اتخاذها للحد من اعراض التهاب المسالك البولية وتشمل:

ADVERTISEMENT
  • شرب الكثير من الماء والتبول بشكل متكرر.
  • تجنب السوائل مثل الكحول والكافيين التي يمكن أن تهيج المثانة.
  • التبول بعد فترة وجيزة من ممارسة الجنس.
  • امسح من الأمام إلى الخلف بعد التبول والتبرز.
  • الحفاظ على المنطقة التناسلية نظيفة.
  • يفضل استخدام الفوط الصحية عن استخدام السدادة القطنية tampons.
  • تجنب استخدام الواقي الأنثوي أو مبيدات الحيوانات المنوية كوسيلة لمنع الحمل.
  • تجنب استخدام أي منتجات معطرة في منطقة الأعضاء التناسلية.
  • ارتداء ملابس داخلية قطنية وملابس فضفاضة للحفاظ على المنطقة المحيطة بالإحليل جافة.

يُنصح بالاتصال بالطبيب إذا ظهرت أعراض التهاب المسالك البولية ، خاصةً إذا ظهرت أعراض عدوى محتملة في الكلى.

قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد