اسباب الاسهال المستمر وطرق علاجه

اسباب الاسهال المستمريصنف الإسهال الذي يستمر لمدة تزيد عن 4 أسابيع على أنه إسهال مستمر أو مزمن، وفقًا للكلية الأمريكية لأمراض الجهاز الهضمي، فما هي اسباب الاسهال المستمر وكيف يمكن علاجه؟ تعرفوا على الإجابة معنا من خلال المقال الآتي.

ADVERTISEMENT

اسباب الاسهال المستمر

هناك العديد من أسباب الإسهال المستمر، مع بعض الأسباب الأكثر شيوعًا منها:

  • الإفراط في تناول الكحول أو الكافيين؛ شرب كميات كبيرة من الكحول أو المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل القهوة أو الكولا يمكن أن يسبب براز سائل ومائي، وعندما يتوقف الشخص عن تناول هذه المواد أو يستهلكها بكميات أكثر اعتدالاً، تتوقف الأعراض.
  • العلاجات العشبية والشاي العشبي يمكن أن تحتوي على أدوية مسهلة طبيعية، فإذا كان شخص ما يأخذ العديد من المنتجات العشبية، فقد يكون من الضروري التوقف عن استخدامها جميعًا لمعرفة ما إن كانت هي السبب وراء الإسهال أم لا.
  • السكر ومنتجات الألبان؛ بعض السكريات والمحليات الصناعية معروفة بأنها تسبب الإسهال، فإذا كان الشخص يستهلك هذه المواد الحلوة كل يوم، فقد يصاب بالإسهال المستمر؛ من أمثلة هذه السكريات والمحليات الصناعية:
  • السوربيتول: يستخدم بديل السكر الخالي من السعرات الحرارية في الحلويات ومضغ العلكة والمواد الخالية من السكر.
  • مانيتول: على غرار السوربيتول، يمكن أن يكون لهذا المحلي تأثير ملين.
  • الفركتوز: يوجد هذا السكر الطبيعي في الفاكهة والعسل، لذا تناول كميات كبيرة من الفاكهة يمكن أن تسبب الإسهال بسبب محتواها العالي من الفركتوز، ويمكن أيضا أن يضاف إلى الحلوى والصودا.
  • اللاكتوز: سكر طبيعي موجود في منتجات الألبان يمكن أن يسبب الإسهال المزمن عند الأشخاص الذين لا يستطيعون هضمه؛ ما يقرب من 65 في المئة من الناس في جميع أنحاء العالم يعانون من مشاكل في هضم اللاكتوز.

اقرأ أيضاً: الأطعمة التي تسبب الإسهال

ADVERTISEMENT

اسباب الاسهال المستمر والأدوية

يمكن أن يكون الإسهال المستمر بسبب تناول أحد الأدوية الموصوفة وغير الموصوفة.

بعض الأدوية الشائعة التي يمكن أن تسبب الإسهال تشمل:

ADVERTISEMENT

اسباب الاسهال المستمر الأخرى

وتشمل هذه:

  • التعرض لعدوى؛ في بعض الحالات يمكن أن يكون سبب الإسهال المزمن طفيلي معوي، وعادةً ما يكون تحليل البراز ضروريًا لتشخيص العدوى الطفيلية.
  • متلازمة القولون العصبي (IBS): وهو اضطراب وظيفي يمكن أن يسبب الإسهال أو الإمساك أو كليهما.
  • استئصال المرارة: باتباع هذا الإجراء، يمكن أن تؤدي الزيادة في الصفراء في القولون إلى الإسهال.
  • الاضطرابات الهرمونية: تشمل الأمثلة على الاضطرابات الهرمونية مرض فرط نشاط الغدة الدرقية والسكري.
  • الجراحة: يمكن أن يكون الإسهال من مضاعفات بعض أنواع جراحات البطن أو الأمعاء.
  • الحساسية: في حالات نادرة، يمكن أن تؤدي الحساسية الغذائية إلى براز سائل ومائي.
  • الأورام النادرة: على سبيل المثال، تنتج بعض الأورام السرطانية هرمونات تسبب الإسهال.

مرض التهاب الأمعاء (IBD)

قد يكون مرض التهاب الأمعاء هو أحد اسباب الاسهال المستمر وIBD هو مصطلح لعدة حالات مزمنة تنطوي على التهاب الأمعاء؛ اثنان من أكثر الأمراض شيوعاً هو مرض كرون والتهاب القولون التقرحي.

الأعراض الأخرى لل IBD تشمل:

ADVERTISEMENT
  • دم في البراز.
  • إعياء
  • حمى.
  • غثيان.
  • آلام وتشنجات في المعدة.
  • لا يوجد علاج لالتهاب الأمعاء، لكن يمكن للناس إدارته بالأدوية وتغيير نمط الحياة.

طرق علاج الاسهال المستمر

والآن بعد أن تعرفنا على اسباب الاسهال المستمر إليكم بعض خيارات العلاج:

  • إدارة الظروف ذات الصلة أو علاجها.
  • الأدوية المضادة للإسهال، مثل المضادات الحيوية لعلاج الالتهابات التي تسبب الإسهال، والأدوية التي تحتوي على الكودايين، والتي يمكن أن تقلل من البراز المائي وفضفاضة، والأدوية بدون وصفة طبية لإبطاء مرور البراز عبر الجهاز الهضمي، بما في ذلك البزموت واللوبراميد.
  • إضافة الماء؛ يمكن أن يكون الإسهال شديد الجفاف، خاصةً إذا استمر لفترة طويلة، لذلك من المهم شرب السوائل الصافية، مثل الماء والشاي غير المحتوي على الكافيين، والمرق ذا الصوديوم المنخفض، طوال اليوم للبقاء رطبًا.
  • التغييرات الغذائية؛ إذا اكتشفت أن طعام أو شراب معين هو أحد اسباب الاسهال المستمر فمن الضروري التوقف عن استهلاك هذا الطعام أو الشراب لمعرفة ما إذا كانت الأعراض تتحسن؛ بمجرد انتهاء الإسهال، قد يكون من الممكن تناول هذه الأطعمة تدريجياً مرة أخرى على أساس نادر أو بكميات معتدلة.
  • احتفظ بمذكرات طعام لمساعدتك على اكتشاف الأطعمة المحفزة للاسهال.

التغييرات الغذائية الأخرى التي قد تساعد ما يلي:

  • الحد أو تجنب الكافيين أو الكحول.
  • التحكم في كميات الطعام التي تتناولها.

بعض المنتجات الطبيعية قد تساعد أيضاً في تخفيف الإسهال المزمن، يمكن للبروبيوتيك استعادة التوازن الصحي للبكتيريا في الأمعاء، كما يمكن لبعض مكملات الألياف، مثل سيلليوم، تخفيف الإسهال المزمن.

ADVERTISEMENT

وقد تكون هذه المكملات مفيدة بشكل خاص لأولئك الذين يعانون من القولون العصبي أو غيره من أمراض الجهاز الهضمي التي تسبب البراز السائل.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة هبة الأهواني - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
https://www.medicalnewstoday.com/articles/319995.php
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد