ADVERTISEMENT

اختبر نفسك: هل تحتاج لزيادة جرعة الانسولين؟

معظم مرضى السكري يعتمدون في الأساس على تلقي جرعات متفاوتة من الانسولين ليستطيعوا التحكم في نسبة السكر في الدم فمتي يمكنك زيادة جرعة الانسولين ومتى يجب الامتناع عن ذلك؟.. كل ذلك ستعرفه وأكثر من خلال خوضك للاختبار التالي:

اختبر نفسك: هل تحتاج لزيادة جرعة الانسولين؟

كم مرة تتناول الوجبات السريعة؟

تناول ثلاث وجبات يومياً في المنزل أمر غير واقعي لكثير من الناس فتحتاج أحياناً للاعتماد على الوجبات الخفيفة أو الوجبات السريعة،
الأشخاص الذين يستخدمون الانسولين بالحقن عادة يكون طويلة المدى، فالانسولين في الدم يكون في ذروته حول الوجبات،
الأشخاص الذين يستخدمون مضخة الانسولين لديهم قدر أكبر من المرونة حول الوجبات، فهم يحصلون على تدفق مستمر من الانسولين دائماً فقط يضغط على زر ليطلق جرعة إضافية كلما أكل وجبة طعام

وينبغي لكل من يأخذ الانسولين توخي الحذر من الإفراط في تناول الطعام، فالجرعة النموذجية من الانسولين لا تكون كافية قبل وجبة كبيرة بشكل غير عادي يمكن أن يرتفع مستوى السكر في الدم، ويمكن للطبيب وصف كيفية ضبط جرعات الانسولين قبل المناسبات الخاصة مع الرصد الدقيق لمستوى السكر في الدم، والذين يأخذون الانسولين يمكنهم اتباع نظام غذائي صحي وأسلوب حياة نشط.

كم مرة تمارس الرياضة في الأسبوع؟

ممارسة الرياضة جيدة للجميع، وخاصة بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من مرض السكري، ممارسة التمارين الرياضية بانتظام يسمح للجسم لاستخدام الانسولين بشكل أكثر كفاءة. ولكن يجب على الناس الذين يتعاطون الانسولين أيضاً اتخاذ بعض الاحتياطات الإضافية عند ممارسة الرياضة،
حيث يستخدم الجسم الجلوكوز أسرع بكثير خلال التمرين، لذلك مستويات السكر في الدم قد تنخفض بشكل كبير ويمكن للممارسة المكثفة أن ترفع نسبة السكر في الدم،
لتجنب هذا يمكن رصد مستوى السكر في الدم بعناية ووضع برنامج زمني لممارسة الرياضة والتأكد من مستوى السكر في الدم قبل وبعد الرياضة، يجب على الناس أخذ الانسولين في الوقت نفسه تقريباً كل يوم، أيضاً لا تغير شدة التمرين وحاول عدم ممارسته بالقرب جداً من وقت النوم، فكل فرد لديه احتياجات مختلفة الانسولين.

هل سبق أن استيقظت بأي من هذه الأعراض التالية؟

الجميع يستيقظ في عرق بارد أو عطش شديد، ولكن بالنسبة للمصابين بداء السكري، يمكن أن تكون هذه الأعراض مؤشرات على انخفاض أو ارتفاع مستوى السكر في الدم،

فالكوابيس، التعرق الليلي، دلائل على انخفاض مستوى السكر في الدم، أما العطش الشديد والحاجة إلى التبول دلائل على ارتفاع مستوى السكر في الدم

.. يجب عليك إذا استيقظت بأحد تلك الأعراض قياس نسبة السكر في الدم، إذا كانت منخفضة، تناول وجبة خفيفة، وإذا ظلت النسبة منخفضة أو لا يزال لديك أحد الأعراض، اتصل بطبيبك على الفور يمكن للطبيب تغيير جرعة الانسولين أو النوع، أو اقتراح استخدام مضخة الانسولين،

إذاً كانت نسبة السكر مرتفعة، ينصح بأخذ الانسولين اعتماداً على مدى ارتفاع نسبة السكر في الدم، واتصل بالطبيب فوراً، فإن طبيبك قد يرغب في تغيير نوع الانسولين والجرعة، وتوقيت الحقن.

كم مرة تقوم بقياس مستوى السكر في الدم؟

الناس الذين يعانون من مرض السكري من النوع 1 وكثير من الناس من نوع 2 الذين يأخذون الانسولين يحتاجون إلى التحقق من مستوى السكر في الدم ثلاث إلى أربع مرات يومياً، ويمكنهم استخدام الانسولين للحفاظ على مستوى السكر في الدم قريبة إلى وضعها الطبيعي،
فخروج مستوى السكر عن السيطرة حتى ولو ليوم واحد يشكل خطراً كبيراً، ويمكن أن يسبب جفاف حاد والأحماض الكيتوني، واختلال التوازن الكيميائي الذي يهدد الحياة، أو يؤدي إلى نوبات أو غيبوبة على المدى الطويل ويزيد من خطر حدوث مضاعفات خطيرة مثل الفشل الكلوي
أما التحكم الجيد في نسبة السكر في الدم يجعل الشخص مع مرض السكري يعيش أكثر، اسأل الطبيب عن اختبار الهيموجلوبين A1C ا والذي يدل على مستوى السكر في الدم على مدى شهور.

كم مرة سبق لك ارتفاع شديد او انخفاض شديد في مستوى السكر؟

الذين يأخذون الانسولين سيكون لديهم ارتفاع أو انخفاض السكر في الدم في بعض الأحيان، حتى لو حاول جاهداً أن يبقى في المعدل الطبيعي، ولكن من المهم أن نعرف أعراض المضاعفات ففي ارتفاع السكر في الدم يمكن أن تجعل الشخص يشعر بالعطش والتعب، وضبابية الرؤية، أو التبول كثيراً، بينما انخفاض السكر في الدم يمكن أن تجعل الشخص يشعر بالتعب، يجب فحص مستوى السكر في الدم على الفور، وإذا كانت نسبة السكر في الدم عالية أو منخفضة، يجب اتباع تعليمات الطبيب،
وإذا كانت نسبة السكر في الدم يجب أكل وجبة خفيفة مع كمية معروفة من الجلوكوز، أو أخذ بعض أقراص الجلوكوز،
إذا كانت نسبة السكر في الدم عالية، قد تحتاج إلى أخذ جرعة انسولين إضافية.

ما الذي يصف استجابتك للانسولين؟

السيطرة على نسبة السكر في الدم هو المفتاح لوجود حياة صحية، فإن كل شخص يحتاج إلى نوع من الانسولين الذي يناسب نمط الحياة له، هناك العديد من الخيارات المختلفة، لذا يجب التحدث مع الطبيب عن الطريقة التي قد تعمل بشكل أفضل بالنسبة
بعض الناس سعداء مع الطريقة التقليدية: الحقن أو أقلام الانسولين المنفصلة ويسهل حملها في الجيب أو إبرة تحت الجلد أو مضخة الانسولين والتي توفر تدفق مستمر من الانسولين في الجسم، يمكن تعيينها لإعطاء جرعة الانسولين قبل الوجبات أو جرعة التصحيح إذا لزم الأمر بعد الوجبات، استكشاف هذه الخيارات مع الطبيب، يجب على الناس الذين تعتمد حياتهم على الانسولين معرفة الأسلوب الأسهل الذي يناسب معظم أساليب حياتهم بشكل طبيعي.

يشعر معظم مرضى السكري بارتفاع نسبة السكر في الدم.

مرض السكري من النوع الثاني غالبًا ما يكون صامتًا، لذا قد تشعر انك بخير على الرغم من ارتفاع مستويات السكر لديك، فلا تعتمد على ما تشعر به في الوقت الحالي، فيمكن أن يحلق بك أضرار جسيمة، كل شخص مصاب بمرض السكري يجب عليه استخدام جهاز مراقبة الجلوكوز في الدم في المنزل.

لماذا عليك ارتداء أحذية أو صنادل مريحة؟

يمكن أن يصاب مرضى السكري بمشاكل خطيرة في القدم، بسبب تلف الأعصاب، وقد لا يشعرون ببثور أو قرحة، كما يمكن أن يؤدي قلة تدفق الدم إلى القدمين إلى إبطاء الشفاء من الإصابة وزيادة احتمالية الإصابة بها، يمكن أن تعني الإصابة بمرض السكري أنك أكثر عرضة للإصابة بالعدوى ويمكن أن تقلل من دفاعاتك للشفاء، ويزيد ارتداء الأحذية البالية أو الضيقة أو سيئة الصنع من الخطر. لا تحتاج بالضرورة إلى شراء "أحذية خاصة بمرضى السكري"، ولكن استثمر في الأحذية الجيدة والأحذية الرياضية التي تناسبك جيدًا وتحتوي على مساحة كافية لإراحة قدمك داخلها، خاصة في الجزء الأمامي الخاص بأصابع القدم.، وكل ليلة قبل النوم افحص قدميك بحثًا عن أي تقرحات أو بثور أو تهيج جديدة واخبر طبيبك بها.

هل يمكن للمصابين بمرض السكري تناول كمية كبيرة من الفواكه؟

نعم، الفاكهة جزء أساسي من نظام غذائي صحي، لكن الفواكه تحتوي على الكربوهيدرات، وتناول الكثير من الكربوهيدرات قد يؤدي إلى ارتفاع نسبة السكر في الدم، كما هو الحال مع أي طعام، لذا انتبه إلى الكمية التي تتناولها، يمكنك تناول الفاكهة وليس العصائر خاصة الصغيرة، ويجب عليك التحكم في حصص الخضروات النشوية أيضًا، مثل البطاطس والبطاطا والبازلاء والذرة، تحدث إلى طبيبك أو اختصاصي التغذية للحصول على نظام غذائي صحي لا يسبب لك خطورة بسبب مرض السكري.

بسبب إصابتك بمرض السكري، فإن نسبة إصابتك بالإنفلونزا كبيرة.

إن كنت مصاب بمرض السكري ذلك لا يعني زيادة نسبة إصابتك بالبرد أو الإنفلونزا، ولكن إن أصيبت بالبرد فذلك يعني أنك ستعاني أكثر، لأنه من الممكن أن يؤثر المرض على نسبة السكر في الدم لديك، كما أنك أكثر عرضة للإصابة بمضاعفات، فالأشخاص المصابون بداء السكري أكثر عرضة للوفاة ثلاث مرات بسبب الإنفلونزا والالتهاب الرئوي. احمي نفسك أثناء موسم البرد والإنفلونزا بغسل يديك باستمرار واستخدم معقم اليدين عندما لا تكون بالقرب من حوض، عليك التأكد من الحصول على لقاح الإنفلونزا كل عام، ويفضل أن تأخذه في شهر سبتمبر، قبل بدء موسم الإنفلونزا، وتأكد من أنك على اطلاع على حقنة الالتهاب الرئوي أيضًا.

بسبب إصابتك بمرض السكري فلا يمكنك تناول الحلوى.

يمكن للأشخاص المصابين بداء السكري أن يتناولوا أي شيء يريدونه، كالحلوى أو الكعك أو فطيرة التفاح أو غيرها من الحلويات طالما أنك تتناولهم بكمية مناسبة معقولة، فلا توجد أطعمة ممنوعة لمرضى السكري، حيث يمكنك تناول الحلويات باعتدال ومراقبة كمية الكربوهيدرات، فعلى سبيل المثال إذا كنت ترغب في الحصول على قطعة صغيرة من الكعك للتحلية، قم بالتعويض عن طريق تخطي طعام آخر يوجد به كربوهيدرات، لذا ضع في اعتبارك أن العديد من الحلويات "السكري" والحلويات الأخرى الخالية من السكر لا تزال تحتوي على سعرات حرارية وكربوهيدرات يمكن أن تؤثر على نسبة السكر في الدم، حتى إذا تم تسويق منتج لمرضى السكري، فلا تفترض أبدًا أنه من الآمن تناول كمية غير محدودة.

الامتناع عن تناول الدهون يقلل من نسبة السكر.

إن كنت مريض بالسكري لا تتمنع عن تناول الدهون تمامًا، ولكن يمكنك التقليل من نسبة الأطعمة الغير صحية التي تحتوي على دهون مشبعة وغير مشبعة، ولكن عليك التأكد من حصولك على كمية مناسبة من الأطعمة التي تحتوي على دهون صحية إحادية غير مشبة ودهون مشبعة، فالتقليل من الدهون يحميك من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

كم مرة يحتاج مرضى السكري لاجراء اختبار A1c؟

اختبارات A1c تمنحك المعلومات الأساسية عن مستويات الجلوكوز لديك بخلاف اختبارات سكر الدم المنتظمة واختبارات الصيام، فبدلاً من ان تأخذ لمحة سريعة عن أدائك في لحظة معينة، تمنحك اختبارات A1c صورة شاملة للتحكم في نسبة السكر في الدم على مدار شهرين إلى ثلاثة أشهر الماضية.

انتهينا!
شكرا لك على اكمال هذا الكويز، نتيجتك هي
إذا كانت نتيجتك
من 0 إلى 33 للأسف، ليس لديك معلومات كافية عن الانسولين لذلك ننصحك بمتابعة قسم السكري، ثم يمكنك إعادة الاختبار مرة أخرى.
من 34 إلى 67 ليس سيئاً، لديك بعض المعلومات عن السكري ولكن تحتاج إلى زيادتها والاطلاع أكثر من خلال الرجوع إلى قسم السكري، ثم خض الاختبار مرة أخرى.
من 68 إلى 100 رائع، لديك العديد من المعلومات حول مرض السكري، لذا احرص دوماً على صحتك، واطلع على قسم السكري لزيادة معلوماتك والاطمئنان على صحتك.
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد