هل فيروس كورونا مميت لمرضى الربو بصفة خاصة ؟! دراسة جديدة

هل فيروس كورونا مميت لمرضى الربو
بالتأكيد خلال الوباء تعرضت فئات كثيرة من الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الجهاز التنفسي لذعر ورعب خوفاً من مضاعفات فيروس كورونا عليهم، سواء خوفاً من تعرضهم للمرحلة الأصعب من العدوى أو من خطر الوفاة، وعلى رأس هؤلاء الأشخاص مرضي الربو .. فهل فعلاً فيروس كورونا مميت لمرضى الربو ؟! تعالوا نعرف التفاصيل.

ADVERTISEMENT

جاءت نتائج الدراسات الأخيرة حول هذا الأمر مطمئنة ومهدئة لكل مخاوف المصابين بمرض الربو، فبعد تحليل وفحص حول 587.000 شخص في أكثر من 57 دراسة مختلفة جاءت النتائج مبشرة وأن نسب الإصابة بين المصابين بالربو وغيرهم من الأشخاص الغير مصابين به تعتبر متماثلة.

وهذا يوضح أن مرض الربو لن يعرضك لنسب إصابة أعلى بالكوفيد أكثر من غيرك. بل على العكس فالدراسة أوضحت أنه مقارنة بكافة السكان، فإنهم وجدوا أن مرضى الربو كانوا أقل عرضة للإصابة بكوفيد 19 بنسبة تصل لـ 14% وبالتالي يعتبروا أقل عرضة للإصابة بالعدوى.

وقد أضافت دكتور/ كريستين جنكينز وهي أحد المؤلفات المشاركين في هذه الدراسة وأيضاً رئيس برنامج الجهاز التنفسي بمعهد الصحة العالمية بأستراليا، أنه بعد الانتهاء من الدراسة لم نتمكن أو نضع يدنا على السبب وراء عدم وجود ارتفاع في عدوى فيروس كورونا بين مصابين الربو، لكن أحد الأراء رجحت أن هذا بسبب علاجات الربو التي يتم تناولها من قبل مرضى الربو والتي قد تكون هي حائط الصد والفاصل بين اقتحام فيروس كورونا للرئتين.

ADVERTISEMENT

وبهذا كانت نتائج الدراسة نقطة أمل لهؤلاء المرضى لتهدئة الخوف الذي كان مرتبط بهم منذ بدء الجائحة مما جعلهم أكثر تقييداً من غيرها خوفاً على صحتهم وتدهور حالتهم.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مي حسين
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد