النخالة البيضاء Pityriasis Alba وما يجب معرفته عنها

هل تعاني أنت أو طفلك من بقع جلدية لونها أفتح من باقي جلده وبشرته؟ تعرفوا معنا من خلال الفقرات التالية على مرض النخالة البيضاء Pityriasis Alba أحد الأمراض التي تتسبب في ظهور بقع ماثلة، وكيف تتعرف على هذا المرض بالشرح وشكله بالصور، بالإضافة لطرق علاجه والفرق بينه وبين أمراض جلدية أخرى ومعلومات هامة أخرى.

ADVERTISEMENT

ما هي النخالة البيضاء؟

النخالة البيضاء هي حالة جلدية شائعة وحميدة، تتسبب في ظهور بقع حمراء ومتقشرة في البداية، ثم تتحسن هذه البقع ولكنها تترك مناطق جلدية لونها أفتح من باقي الجلد والبشرة. وعادة ما تُصيب هذه الحالة الأطفال ما بين عمر السادسة والثانية عشر.

أعراض النخالة البيضاء

تتضمن أعراض مرض النخالة البيضاء ظهور بقع دائرية أو بيضاوية أو غير منتظمة الشكل بلون زهري باهت أو أحمر على الجلد، وعادة ما تكون تلك البقع متقشرة وجافة، وبعضها يكون أصغر من حبة القهوة أو أكبر في الحجم من كرة الغولف، وعادة ما تظهر على المناطق التالية:

ADVERTISEMENT
  • الوجه، ويُعتبر أكثر الأماكن الشائع إصابتها.
  • أعلى الذراعين.
  • الرقبة.
  • الصدر.
  • الظهر.

ويمكن أن تقل حدة البقع الزهرية أو الحمراء وتُصبح بقع لونها فاتح بعد مرور عدة أسابيع من ظهورها، وعادة ما تختفي هذه البقع خلال عدة أشهر، ولكن في بعض الحالات قد يستمر ظهورها لعدة سنوات.

وتكون هذه البقع أكثر ملاحظة أو تظهر بشكل ملحوظ خلال فصل الصيف، وخاصة في حالة أصبح الجلد المحيط بها لونه داكن أكثر نتيجة أشعة الشمس، ويرجع هذا لعدم تحول لون هذه البقع في حالة تعرضها للشمس (التان).

ADVERTISEMENT

شكل النخالة البيضاء

مثال لبقعة من بقع النخالة البيضاء على وجه طفل:

شكل النخالة البيضاء
شكل النخالة البيضاء

أسباب ظهور النخالة البيضاء

السبب الرئيسي وراء حدوث هذا المرض غير معروف، ولكن يُعتبر بصورة عامة شكل من أشكال مرض التهاب الجلد التأتبي، وهو نوع من أنواع مرض الإكزيما. ويُعتقد أن مرض الإكزيما يحدث نتيجة فرط نشاط الجهاز المناعي الذي يستجيب بشكل عنيف وخاطئ للمهيجات، حيث أن قدرة الجسم على العمل كحاجز يقل لدى الأشخاص المصابين بمرض الإكزيما.

وفي الوضع الطبيعي يقوم الحهاز المناعي بتجاهل البروتينات الطبيعية ويهاجم البروتينات الضارة فقط مثل، البكتيريا والفيروسات، ولكن في حالة وجود أي شكل من أشكال الإكزيما، لا يستطيع الجهاز المناعي التفرقة دائماً ما بين البروتينات الطبيعية والضارة، ويقوم بمهاجمة المواد الصحية في الجسم، مما يتسبب في حدوث التهاب وردات فعل تحسسية.

ADVERTISEMENT

من أكثر عرضة للإصابة بمرض النخالة البيضاء؟

يُعتبر هذا المرض أكثر شيوعاً بين الأطفال والمراهقين، حيث يحدث لنسبة 2 إلى 5% من الأطفال، وعادة ما يظهر لدى الأطفال ما بين عمر 6 إلى 12 عام، كما أنه يكون أكثر شيوعاً لدى الأطفال المصابين بالتهاب الجلد التأتبي.

كما يميل هذا المرض للظهور لدى الأطفال الذين يستحمون بماء ساخن بشكل متكرر، أو الأطفال الذين يتعرضون لأشعة الشمس بدون وضع أي واقي للشمس، ولكن مدى صحة هذا غير مثبتة كلياً. والجدير بالذكر أن مرض النخالة البيضاء غير معدي.

علاج النخالة البيضاء

لا تتطلب هذه الحالة الجلدية علاج معين ومحدد، فعادة ما تختفي البقع الجلدية المصاحبة له من تلقاء نفسها، ويمكن أن يقوم الطبيب بوصف كريم مرطب أو كريم ستيرويد موضعي مثل هيدروكورتيزون Hydrocortisone لعلاج الحالة. وفي بعض الحالات قد يصف الطبيب كريم غير ستيرويدي، حيث تعمل هذه الكريمات المختلفة على تقليل تغير لون الجلد وتخفيف أي جفاف أو حكة أو تقشر.

ADVERTISEMENT

وكما ذكرنا سابقاً تتحسن هذه الحالة عادة من تلقاء نفسها، ولكن قد يتطلب هذا بعض الوقت، قد يتراوح ما بين عدة شهور أو عدة سنوات، ولكن توجد بعض الخطوات والطرق التي يمكن تطبيقها لتخفيف الأعراض منها ما يلي:

  • تجربة العلاجات المرطبة أو مراهم لعلاج النخالة البيضاء مثل، الفازلين والمراهم أو الكريمات التي تحتوي على الزيوت المعدنية، لتقليل تقشر الجلد.
  • يمكن مناقشة تجربة بعض الأدوية الموضعية مع الطبيب مثل تاكروليموس Tacrolimus أو كريسابورول Crisaborole، لتخفيف الحكة الناتجة عن المرض.
  • تجربة أدوية الستيرويد الموضعية منخفضة الفاعلية لتقليل تغير لون الجلد والحكة، كما يمكن أن تساعد في تسريع عملية توحيد لون البشرة.
  • تقليل التعرض لأشعة الشمس واستخدام واقي الشمس عند الخروج.

وجدير بالذكر أنه حتى في حالة الحصول على العلاج، يمكن أن تعاود البقع المصاحبة لمرض النخالة البيضاء في الظهور في المستقبل، وقد يتطلب الوضع استخدام الكريمات مرة أخرى، وفي بعض الحالات قد تختفي هذه الحالة بمجرد الوصول لمرحلة البلوغ.

متى تستشير الطبيب؟

على الرغم من أن هذه الحالة يمكن أن تختفي من تلقاء نفسها، ولكن يُنصح بضرورة استشارة الطبيب في حالة زيادة حدة الأعراض وتداخلها مع الحياة اليومية، حيث يمكن حينها أن يقترح الطبيب جرعات أعلى من العلاج أو تجربة علاجات مختلفة.

ADVERTISEMENT

الفرق بين النخالة البيضاء والبهاق

يتم أحياناً الخلط ما بين حالة النخالة البيضاء ومرض البهاق، ومرض البهاق هو مرض من أمراض المناعة الذاتية التي تتسبب في فقدان صبغة الجلد وظهور بقع جلدية لونها مختلف على الجلد والبشرة، ولكن توجد علامات مميزة تُستخدم للتفرقة بين المرضين والبقع الناتجة عنهما، وتتضمن ما يلي:

بقع مرض النخالة:

  • تكون لها حدود ناعمة وغير واضحة.
  • يكون لونها فاتح، مقارنة بالجلد المحيط، ولكنها لا تفتقد المادة الصبغية بشكل كامل.
  • تؤثر على عدد صغير من المناطق الجلدية في الجسم

بقع مرض البهاق:

ADVERTISEMENT
  • تكون حدود البقع مميزة للغاية.
  • عادة ما تكون البقع ناصعة البيضاء، تفتقد الصبغة الجلدية بشكل كامل.
  • تؤثر على الكثير من المناطق وبشكل أوسع.

وجدير بالذكر أيضاً أن بقع مرض البهاق تظهر أولاً على المناطق التي تتعرض للشمس من الجسم وقد تُثير أشعة الشمس وتحفز ظهورها، ويمكن أن تنتشر لأجزاء الجسم الأخرى مثل الإبطين والعينين والمناطق التناسلية وغيرهم، بينما يمكن أن تظهر بقع النخالة في الأماكن التي تتعرض للشمس، ولكن لا ليس من الواضح هل تتسبب أشعة الشمس في تهيج الحالة وزيادة حدتها أم لا.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مروة الطوخي - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد