اعراض الاكتئاب الموسمي وأسبابه وطرق علاجه

اعراض الاكتئاب الموسمي
اعراض الاكتئاب الموسمي

هل سبق أن شعرت عزيزي القارئ بالاكتئاب فترة من الوقت؟ هل لاحظت أنك تعانيه في فصل الشتاء وتنتهي حالة الاكتئاب مع نهاية فصل الشتاء؟ نعم قد يحدث هذا وهو ما يسمى بالاكتئاب الموسمي وباللغة الانجليزية SAD اختصارًا لـ Seasonal affective disorder، ويعرف أيضًا باسم الاكتئاب العاطفي أو الاضطراب العاطفي الموسمي أو اكتئاب الفصول، فلتتعرف معنا في هذا المقال على اعراض الاكتئاب الموسمي وأسبابه وطرق علاجه.

ADVERTISEMENT

الاكتئاب الموسمي

  • يعد الاكتئاب الموسمي أحد أنواع الاكتئاب المرتبطة بالتغيرات المناخية فهو يبدأ وينتهي تقريبًا في نفس الأوقات من كل عام.
  • أشهر حالات الاكتئاب الموسمي هي التي تبدأ في الخريف وتستمر حتى شهور الشتاء، أما الاكتئاب الموسمي في فترة الصيف أو الربيع فهو نادر الحدوث.
  • يشعر المريض في هذا الوقت بالخمول، والاضطراب المزاجي.

اعراض الاكتئاب الموسمي

يعتبر الاكتئاب الموسمي أحد أنواع الاكتئاب الشديد لذا  قد يكون هناك تشابه بين اعراض الاكتئاب الموسمي وأعراض الاكتئاب العامة مثل:

  • الشعور باليأس.
  • فقدان الطاقة.
  • صعوبة التركيز.
  • مشاكل بالنوم والشهية.
  • التفكير في الانتحار.
  • انخفاض الطاقة.
  • وجود اضطرابات في النوم.
  • الشعور بالذنب وانعدام القيمة واليأس.
  • الشعور بالخمول أو الغضب.
  • الشعور بالاكتئاب معظم اليوم، وغالبًا ما هذا الشعور يوميًا.
  • فقدان الاهتمام بالأنشطة التي كانت ممتعة في السابق.
  • فقدان أو زيادة الشهية مما يؤدي لتغير الوزن.

وتحتلف اعراض الاكتئاب الموسمي في فترة الشتاء عن اعراض الاكتئاب الموسمي في فترة الصيف، وسنوضح كلاً منهما في السطور التالية.

اعراض الاكتئاب الموسمي الشتوي

تتضمن أعراض الاكتئاب الشتوي الأعراض التي تحدث في فصل الشتاء وكذلك فصل الخريف، وتشمل أعراض اكتئاب الشتاء واكتئاب الخريف الآتي:

ADVERTISEMENT
  • النوم لفترات طويلة.
  • تغيرات في الشهية والإفراط في تناول الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات.
  • زيادة الوزن.
  • التعب وفقدان الطاقة.
  • صعوبة البقاء فترة طويلة مع الناس.
  • الشعور بثقل في الأيدي و الأرجل.

اعراض الاكتئاب الموسمي الصيفي

يعرف الاكتئاب الموسمي الصيفي باسم الاكتئاب الصيفي على الرغم من أنه يشمل أيضًا ما يحدث في فصل الربيع الذي يعرف أيضًا باسم اكتئاب الربيع، وتشمل الأعراض الآتي:

  • اضطرابات في النوم والشعور بالأرق.
  •  فقدان الشهية ونقص الوزن.
  •  الشعور بالقلق والعصبية.

أسباب حدوث الاكتئاب الموسمي

لم يتم تحديد الأسباب لحدوث الاكتئاب العاطفي الموسمي ولكن هناك بعض العوامل التي قد تلعب دورًا في حدوثه وهي كالآتي:

  • تغيير ساعتك البيولوجية

أن قلة التعرض لأشعة الشمس في شهري الخريف والشتاء، نتيجة لقلة ساعات النهار قد يُحدِث خللاً في ساعة المريض البيولوجية مما يشعره بالحزن والاكتئاب.

  • مستوى السيروتونين

قد يؤدي قلة التعرض لأشعة الشمس إلى انخفاض نسبة السيروتونين في الدم، وهي المادة العصبية المسؤلة عن السعادة مما يشعر المريض بالاكتئاب.

ADVERTISEMENT
  • مستوى الميلاتونين

قد تؤثر التغيرات الموسمية على مستوى مادة الميلتونين في الدم، وهي المسئولة عن النوم، والحالة المزاجية.

عوامل الخطورة

الاكتئاب الموسمي غالبًا ما يتم تشخيصه عند النساء أكثر من الرجال، ونسبة حدوثه أيضًا عند المراهقين بشكل متكرر أكثر من حدوثه عند الكبار، وهناك بعض العوامل التي تزيد من خطورة الإصابة بالاضطراب العاطفي الموسمي وتتضمن:

التاريخ العائلي: الأشخاص الذين لدى عائلتهم تاريخ للإصابة بالاكتئاب الموسمي أكثر عرضة للإصابة بنفس الاكتئاب أو أي نوع أخر من أنواع الاكتئاب.

الإصابة باكتئاب شديد أو اضطراب ثنائي القطب: تزيد خطورة الإصابة بالاكتئاب الموسمي إذا كنت تعاني من هذه الحالات.

ADVERTISEMENT

العيش بعيدًا عن خط الاستواء: الأشخاص الذين يعيشون أقصى الحنوب أو الشمال بعيدًا عن خط الاستواء أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب بسبب انخفاض ضوء الشمس في فصل الشتاء، وزيادة طول أيام الصيف.

المضاعفات

يجب أن تؤخذ اعراض الاكتئاب الموسمي والإشارات التي تشير للإصابة به على محمل الجد، لأنه يمكن أن تؤدي إلى مضاعفات في حال لم يتم علاجها وهي كالآتي:

ADVERTISEMENT
  • العزلة الاجتماعية.
  • مشاكل في العمل أو الدراسة.
  • تعاطي المخدرات.
  • الإصابة بإضطرابات نفسية أخرى مثل القلق أو اضطرابات الأكل.
  • تصرفات أو أفكار انتحارية.

يمكن لاتخاذ الإجراءات اللازمة لعلاج الاضطراب العاطفي الموسمي أن يخفف أو يمنع الوصول للمضاعفات، خاصة إن تم علاج الأعراض قبل أن تسوء.

تشخيص الاكتئاب الموسمي

على الرغم من التقييم الكامل للمريض إلا إن أحيانًا قد يكون من الصعب الكشف عن الاضطراب العاطفي الموسمي، لأن أعراضه قد تتداخل مع أنواع أخرى من الاكتئاب أو مع مشكلات صحية نفسية أخرى، وقد يقوم الطبيب الخاص بك أو الأخصائي النفسي بطلب إجراء اختبار الاكتئاب الموسمي لديك عن طريق الآتي:

اختبار بدني: يقوم الطبيب بفحص جسدي لك وطرح أسئلة حول صحتك، فقد يكون الاكتئاب مرتبط بمشكلة صحية جسدية أساسية.

فحص مخبري: يطلب الطبيب إجراء فحص دم يسمى تعداد الدم الكامل (CBC) أو فحص نشاط الغدة الدرقية للتأكد من عملها بشكل صحيح.

تقييم نفسي: يطرح الطبيب الخاص بك أسئلة حول الأعراض والأفكار والمشاعر والسلوكيات التي تقوم بها للتحقق من علامات الاكتئاب الموسمي التي لديك.

طرق علاج الاكتئاب الموسمي

  •  العلاج الضوئي

  • هو عبارة عن تعرض المريض لنوع من الأشعة من خلال صندوق لبث الضوء، تعويضًا عن أشعة الشمس الطبيعية، و التي اتضح أنها تسبب تغيراً في مستوى المواد الكيميائية التى يفرزها المخ، والتي تؤثر على الحالة المزاجية.
  • يعتبر العلاج الضوئي من أفضل أنواع علاجات الاكتئاب الموسمي حيث له نتائج جيدة، بالإضافة إلى قلة آثاره الجانبية.
  •  العلاج الدوائي

تتطلب بعض الحالات الشديدة استخدام مضادات الاكتئاب لما لها من تأثير فعال، ولكن يجب أن تناقش طبيبك لاختيار النوع المناسب الذي له الآثار الجانبية الأقل.

  •  العلاج النفسي

و يسمي أيضا العلاج الكلامي، وهو اختيار آخر لعلاج الاكتئاب، فهو يساعدك في الآتي:

  • التعرف على أفكارك و سلوكياتك السلبية و العمل على تجنبها، أو تغييرها إلى أفكار إيجابية تساعدك على القضاء على الحزن والاكتئاب.
  • التعرف على كيفية التحكم في الغضب.
  • إمكانية وجود حلول تساعدك على تخطي تلك المرحلة بدون خسائر فادحة.

وفي النهاية وبعد أن عرفت اعراض الاكتئاب الموسمي وأسبابه وكذلك طرق تشخصيه وعلاجه، عليك التوجه للطبيب على الفور في حال شعرت بأي عرض من الأعراض التي تم ذكرها في المقال، لأنه في حال عدم تلقي العلاج والمساعدة الطبية اللازمة قد تحدث مضاعفات، ونتمنى لك الشفاء.

هل البرد يسبب الاكتئاب؟

الشعور بالبرد خاصة في فصل الشتاء والخريف قد يسبب الشعور بالاكتئاب وهو ما يعرف باسم الاضطراب العاطفي الموسمي، وذلك بسب قلة التعرض للشمس مما يؤدي لانخفاض إفراز المادة العصبية المسؤلة عن هرمون السعادة في الجسم، وقلة ساعات النهار تؤدي للشعور بالحزن.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د. آية السيد نوفل
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد