ما هي هزة الجماع؟ وكيف تكون عند الرجال والنساء؟

هزة الجماعيعتبر الكثير من الناس أن هزة الجماع هي ذروة الإثارة الجنسية؛ وذلك يرجع لأنها تعطي شعور قوي بالمتعة الجسدية. ولكن لا يزال هناك المزيد من الأبحاث لمعرفة ماهي هزة الجماع؟ وماذا يحدث خلالها للرجال والنساء؟ تابعوا المقال لتعرفوا المزيد.

ADVERTISEMENT

ما هي هزة الجماع؟

وفقًا لجمعية علم النفس الأمريكية، فإن هزة الجماع (Orgasm) هي الشعور عندما يصل الشخص إلى ذروة المتعة الجنسية خلال أي نشاط جنسي، وفي هذه الحالة يخفف الجسم من التوتر، وتنقبض عضلات العجان والعضلة الشرجية والأعضاء التناسلية بشكل إيقاعي.

وفي العادة يقذف الرجل عند الوصول إلى هزة الجماع، أما المرأة فتشعر بتقلصات جدار المهبل، وقد تقذف بعض النساء أثناء النشاط الجنسي أو عند الشعور بالنشوة.

وصف هزة الجماع

خلال هزات الجماع، قد يشعر الزوجان بالمتعة الشديدة في الأعضاء التناسلية وفي جميع أنحاء الجسم، ويختلف الشعور بمتعة هزات الجماع باختلاف كل فرد.

أما بعد هزة الجماع، قد يشعر الشخص بتدفق الدم للوجه أو الرقبة أو الصدر، كما قد يشعر الشخص أيضًا بالنعاس أو الاسترخاء أو السعادة بعد ذلك وهي من علامات هزة الجماع على الجسم؛ بسبب إطلاق هرمون الإندورفين.

ADVERTISEMENT

نماذج هزة الجماع

حدد الباحثون في مجال العلاقات الجنسية هزات الجماع ضمن نماذج للاستجابة الجنسية، وعلى الرغم من أن عملية الوصول للنشوة يمكن أن تختلف اختلافًا كبيرًا بين الأفراد، إلا أن العديد من التغيرات الفسيولوجية الأساسية تميل إلى الحدوث في معظم الحالات.

وتشمل النماذج التالية أنماط تحدث في جميع أشكال الاستجابة الجنسية ولا تتعلق فقط بالجماع وإيلاج القضيب بالمهبل.

1. نموذج ماستر وجونسون

يتضمن نموذج Master and Johnson’s 4-phase model أربع مراحل، وهم:

  • الإثارة (Excitement).
  • العتبة (Plateau).
  • هزة الجماع (Orgasm).
  • الاسترخاء (Resolution).

2. نموذج كابلان

يتضمن نموذج Kaplan’s 3-stage model ثلاثة مراحل، وهم:

  • الرغبة (Desire).
  • الإثارة (Excitement).
  • هزة الجماع (Orgasm).

ويختلف هذا النموذج عن معظم نماذج الاستجابة الجنسية الأخرى؛ وذلك لتضمينه مرحلة الرغبة، وتميل معظم النماذج إلى تجنب تضمين التغييرات غير التناسلية، مثل الرغبة، ولكن يجب ملاحظة أنه ليس بالضرورة أن تسبق الرغبة كل النشاطات الجنسية.

مراحل هزة الجماع للمرأة

بالنسبة للإناث، قد تنقبض عضلات المهبل والشرج مرة واحدة تقريبًا في الثانية، لمدة تتراوح بين خمس إلى ثمان مرات تقريبًا، كما قد تزداد معدلات ضربات القلب والتنفس في ذلك الوقت.

أما قبل وأثناء هزة الجماع، قد يبتل المهبل، وقد تقوم المرأة بالقذف، وتشير الأبحاث إلى أن النسبة المئوية للإناث الذين يقذفون يمكن أن تتراوح بين 10 لـ 70 %. وبعد هزة الجماع مباشرةً، قد يشعر البظر لدى المرأة بمزيد من الحساسية أو عدم الراحة للمس.

وتنقسم هزة الجماع عند المرأة لأربع مراحل هي:

1. الإثارة

بمجرد أن تتم إثارة المرأة جنسيًا، يبدأ قلبها في الخفقان بشكل أسرع وتتنفس بشكل أسرع، بعد ذلك ستقوم بشد عضلات مختلفة في جميع أنحاء جسدها، ويتضخم ثدييها بشكل طفيف، وقد تنتصب حلماتها.

ADVERTISEMENT

ويزداد تدفق الدم، وقد تصبح وجوه بعض النساء أو أعناقهن أو صدورهن متوهجة (Flushed)، كما يتضخم بظر المرأة؛ بسبب تدفق الدم إلى الأعضاء التناسلية، وذلك يؤدي لزيادة حجم الفرج أيضًا.

سيبدأ مهبل المرأة في صنع مادة تشحيم طبيعية تجعل الجنس أكثر متعة وراحة، وستتسطح شفرتي المهبل وتنفتخان في الداخل أيضًا، كما سيطول مهبلها ويتسع؛ يحدث كل هذا لأن الدم يندفع إلى منطقة الحوض.

2. العتبة

مع استمرار الإثارة، يستمر تدفق الدم ويصبح كل شيء أكثر اتساعًا، وتصبح جميع التغييرات المذكورة أعلاه أكثر وضوحًا. ولكن، مع زيادة تدفق الدم، قد تبدو الحلمات أقل في الانتصاب، بالإضافة لتراجع البظر باتجاه عظمة العانة، ويصبح أقصر بنسبة 50% قبل أن تبلغ المرأة الذروة الجنسية.

ADVERTISEMENT

3. ذروة هزة الجماع

عندما تصل المرأة إلى النشوة، يتدفق الدم لجلدها، وتستمر العضلات في جميع أنحاء جسدها في الانقباض، ويشمل ذلك عضلات الرحم والمهبل، وسيستمر كذلك ضغط الدم ومعدل ضربات القلب ومعدلات التنفس في الارتفاع.

وفي المهبل نفسه، ستشعر المرأة بانقباضات منتظمة في الجزء الخارجي من المهبل وفي رحمها وفي فتحة الشرج، تحدث هذه النبضات الشديدة مرة كل ثانية تقريبًا.

تحتوي هزات الجماع الخفيفة على ثلاث إلى خمس نبضات، بينما تحتوي هزات الجماع الشديدة على 10 إلى 15 نبضات، وقد تستمر هزة الجماع من 13 إلى 51 ثانية، وتعد هذه الفترة أطول من فترة الرجال.

ويختلف الوصول للنشوة في المرأة عن الرجل، ففي حالة المرأة لا يوجد فترة تعافي، فهي تستطيع الاستمرار في الوصول لهزة الجماع في حالة استمرار التحفيز الجنسي.

4. الاسترخاء

في هذه المرحلة يبدأ الجسم في العودة تدريجيًا لوضعه السابق قبل التحفيز الجنسي، فتقل الانتفاخات، كما ستقل الأنفاس الشديدة ونبضات القلب السريعة، وتبدأ الأعضاء التناسلية في العودة لطبيعتها.

مراحل هزة الجماع عند الرجل

وتنقسم هزة الجماع عند الرجل لأربع مراحل هي:

1. الإثارة

عندما يتم إثارة الرجل جنسيًا إما جسدياً أو نفسياً، تدفع هذه الإثارة الدماغ إلى إرسال إشارة عبر الحبل الشوكي إلى الأعضاء التناسلية، مما يؤدي إلى انتصاب العضو الذكري.

وفي هذه الحالة، يصبح القضيب منتصبًا عندما يملأ الدم الأنسجة الإسفنجية بداخله، والذي تجلبه الشرايين التي اتسعت للسماح للدم بالتسارع لما يصل إلى 50 ضعفًا من سرعته الطبيعية.

ثم يتم إغلاق الأوردة الموجودة في القضيب والتي عادةً ما تدفع الدم للخارج؛ وذلك ليظل المزيد من الدم بالداخل، مما يؤدي إلى ثبات الانتصاب، بعد ذلك يُسحب كيس الصفن تجاه الجسم ويزداد توتر العضلات في جميع أنحاء الجسم.

2. العتبة

يبدأ جسم الرجل في الاستعداد للنشوة في هذه المرحلة والتي يمكن أن تستمر من 30 ثانية إلى دقيقتين، ويزداد توتر العضلات بشكل أكبر وتبدأ حركات الجسم اللاإرادية، خاصةً في الحوض.

وقد يصل معدل ضربات قلب الرجل إلى ما بين 150 و 175 نبضة في الدقيقة، ثم يبدأ السائل الصافي بالتدفق من مجرى البول، ويهدف هذا السائل قبل القذف إلى تغيير توازن درجة الحموضة في مجرى البول؛ لتحسين فرص بقاء الحيوانات المنوية.

3. ذروة هزة الجماع

تحدث النشوة على مرحلتين، هما:

  • الانبعاث: وفي هذه المرحلة يصل الرجل إلى حتمية حدوث القذف، فيتم ترسيب السائل المنوي بالقرب من الجزء العلوي من مجرى البول، ويكون جاهزًا للقذف.
  • القذف: ويحدث في سلسلة من التقلصات السريعة في عضلات القضيب وحول قاعدة فتحة الشرج، وقد يحدث أيضًا دفع حوضي لا إرادي.

ثم ترسل الأعصاب التي تسببت في تقلصات العضلات رسائل من المتعة إلى دماغ الرجل، وتستمر هزة الجماع عند الرجال من 10 لـ 30 ثانية.

4. الاسترخاء

يبدأ القضيب في فقدان انتصابه، فقد يتم فقدان ما يقرب من نصف الانتصاب على الفور، ويتلاشى الباقي بعد فترة وجيزة؛ بسبب تلاشي التوتر العضلي، وقد يشعر الرجل بالاسترخاء أو النعاس.

ثم يدخل الرجل بمرحلة تعافي لا يستطيع خلالها القيام بانتصاب آخر، وتعد هذه الفترة متغيرة، فلشخص يبلغ من العمر 18 عامًا، قد يحتاج أقل من 15 دقيقة للتعافي، أما للرجال الأكبر سنًا، فقد تصل الفترة من 10 إلى 20 ساعة.

ويختلف الرجال عن النساء في أن الرجال عادة ما يشعرون بالاكتفاء الجنسي بعد هزة جماع واحدة، على عكس المرأة التي يمكن أن تحتاج لأكثر من هزة جماع دون فقدان الإثارة الجنسية، ولا تحتاج لفترة تعافي كذلك.

فوائد هزة الجماع

يمكن أن تساعد هزات الجماع على النوم بشكل أفضل، بالإضافة لتحسين العلاقة الزوجية والشعور بالاكتفاء بين الزوجين، كما يطلق الجسم هرمونًا يسمى الأوكسيتوسين (oxytocin) أثناء النشوة، ويمتلك هذا الهرمون مجموعة متنوعة من الفوائد الصحية، مثل:

  • تنظيم القلق.
  • الحد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب.
  • تقليل مخاطر الإصابة بالسرطان، مثل سرطان المبيض.

بالإضافة إلى ذلك، هناك بعض الأدلة على أن القذف المتكرر عند الذكور قد يقلل من خطر الإصابة بسرطان البروستاتا، فقد وجدت الأبحاث أن حالات سرطان البروستاتا توجد بشكل أقل تواترًا لدى أولئك الذين لديهم معدلات عالية في القذف.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د.عبدالله عيسى - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد