ADVERTISEMENT

العلاقة بين نقص الكالسيوم وفيتامين د

نقص الكالسيوم وفيتامين د
نقص الكالسيوم وفيتامين د
ADVERTISEMENT

يلعب كلًا من الكالسيوم وفيتامين د دورًا هامًا في دعم وظائف الجسم المختلفة، مثل الجهاز المناعي والجهاز العصبي وأيضًا العضلات وصحة العظام، لذلك فإنه من الضروري تجنب نقص مستوى كلًا منهما والحرص على توفيرهما للجسم بصورة طبيعية أو من خلال المكملات، يتناول المقال التالي أعراض نقص الكالسيوم وفيتامين د وأيضًا أهم الأسباب المؤدية لذلك، فتابعوا معنا أعزائي القراء.

العلاقة بين نقص الكالسيوم وفيتامين د

يُعد الكالسيوم من المعادن الغذائية الموجودة بشكل طبيعي في الأطعمة، وتتمثل أهميته في كونه ضروري للعديد من الوظائف الطبيعية للجسم وخاصة تكوين العظام وتجديد خلايا العظام والحفاظ عليها وحمايتها من الأمراض المتعددة.

ADVERTISEMENT

وفيتامين د هو فيتامين هام له تأثيرات قوية على العديد من أجهزة الجسم منها الجهاز المناعي والجهاز العصبي، ويتم تصنيعه بشكل مباشر من خلال تعرض الجلد لأشعة الشمس بشكل كافي يوميًا، وهو متوفر أيضًا في بعض الأطعمة الغذائية مثل الأسماك الدهنية ومنتجات الألبان المدعمة، ولكن من الصعب الحصول على ما يكفي من مستويات فيتامين د من النظام الغذائي وحده.

وتكمن العلاقة بين فيتامين د والكالسيوم في أن فيتامين د مهم لامتصاص الكالسيوم من الأطعمة وتوزيعه بالجسم، لذلك فإنه يمكن استخدام مزيج الكالسيوم وفيتامين د من المكملات لمنع أو علاج نقص الكالسيوم وفيتامين د.

أعراض نقص الكالسيوم وفيتامين د

يتسبب نقص الكالسيوم وفيتامين د في العديد من الأعراض والمخاطر الصحية التي سرعان ما تتطور، لذا فإنه من الضروري التعرف جيدًا على الأعراض المسببة لكلًا منهما والانتباه لها وسرعة التقاطها.

أعراض نقص الكالسيوم

قد لا يتسبب نقص الكالسيوم في ظهور أية أعراض في مراحله الُمبكرة، إلا أنه ومع تطور الحالة وزيادة نقص الكالسيوم بالجسم سوف تشتّد الأعراض وتبدأ في الظهور، وتتمثل هذه الأعراض فيما يلي:

ADVERTISEMENT
  • فقدان الذاكرة.
  • تشنج العضلات.
  • وخز في اليدين والقدمين والوجه.
  • الاكتئاب.
  • الهلوسة.
  • الأظافر الضعيفة.
  • تكسر العظام بسهولة.
  • بطء نمو الشعر.
  • ضعف البشرة وحساسيتها.

أعراض نقص فيتامين د

هناك 8 أعراض تشير إلى وجود نقص في مستوى فيتامين د تتمثل في:

  • الإصابة بالأمراض المختلفة بسهولة لضعف الجهاز المناعي.
  • التعب والإرهاق.
  • هشاشة العظام.
  • آلام الظهر.
  • الاكتئاب.
  • بطء التئام الجروح.
  • فقدان العظام.
  • تساقط الشعر.
  • آلام العضلات.

أسباب نقص الكالسيوم وفيتامين د

يعتبر نقص الكالسيوم وفيتامين د من الحالات الأكثر شيوعًا بين العديد من الأشخاص، وقد يكون هذا النقص بسبب مجموعة متنوعة من العوامل تتمثل في التالي:

  • نقص تناول الكالسيوم على مدى فترة طويلة من الزمن في مرحلة الطفولة.
  • الأدوية التي قد تقلل امتصاص الكالسيوم.
  • عدم تناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم.
  • التغيرات الهرمونية خاصة عند النساء.
  • بعض العوامل الوراثية.

وأما عن نقص فيتامن د فإنه يمكن أن يحدث بسبب التالي:

  • عدم التعرض لأشعة الشمس بشكل كافي يوميًا.
  • اتباع نظام غذائي غير متوازن ولا يتضمن الأطعمة الغنية بفيتامين د.
  • تناول أدوية تمنع امتصاص فيتامين د بالجسم.
  • أمراض الكبد والكلى التي تؤثر على تحويل فيتامين د بالجسم.
  • بعض الأمراض التي تؤثر على مستوى فيتامين د مثل مرض كرون والإيدز.
  • السمنة، حيث تتسبب الدهون الزائدة بمنع امتصاص فيتامين د.
  • السن، حيث أن قدرة الجلد في امتصاص فيتامين د تصبح أقل عن ذي قبل، وكذلك قدرة الكلى والكبد على تحويله تصبح أضعف بمرور العمر.
  • البشرة الداكنة، والتي قد تتسبب في صعوبة امتصاص الجلد لفيتامين د من أشعة الشمس.

في النهاية وبعد التعرف على أعراض نقص الكالسيوم وفيتامين د وأهم الأسباب المؤدية لذلك، من الضروري الاهتمام بتوازن نظامك الغذائي وضم الأطعمة الغنية بالفيتامينات المتنوعة لوجباتك اليومية لضمان توفيرها بصورة طبيعية للجسم، وإذا كنت تشعر بوجود أيًا من الأعراض السابق ذكرها لديك فإنه من الضروري الرجوع لطبيبك للقيام بالكشف الطبي واتخاذ الإجراءات الطبية اللازمة للاطمئنان على سلامتك.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة أسماء رياض
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد