من أين يتغذى الجنين

من أين يتغذى الجنينمن أين يتغذى الجنين ؟ سؤال يدور في ذهن العديد من النساء الحوامل، حيث أننا نعلم جميعاً أن الجنين ينمو ويتطور داخل الرحم، ولكن كيف يصل الغذاء له؟ في هذا المقال سنتعرف على كل ما يهمك عن غذاء الجنين وكيف يصل إليه، وما هي العوامل التي تؤثر على غذائه.

ADVERTISEMENT

من أين يتغذى الجنين ؟

المشيمة التي تتكون حول الجنين أثناء مراحل الحمل هي التي تنقل الأكسجين والمواد الغذائية إلى الجنين، والمشيمة هي عضو ينمو في الرحم أثناء الحمل، إلى جانب أنه ينقل الاكسجين والمواد المغذية للجنين تقوم المشيمة أيضاً بالتخلص من فضلات الجنين التي توجد في دم الجنين، توجد المشيمة بجدار الرحم، ويخرج منها الحبل السري الذي يتصل بالطفل وهو المسؤول عن عملية نقل المواد المغذية للجنين والأكسجين.

اقرأي أيضاً: متى يتكون الحبل السري وتوصيات مهمة للعناية ببقايا الحبل السري

ADVERTISEMENT

آلية عمل المشيمة

اكمالاً لإجابة سؤالك من أين يتغذى الجنين سنتعرف الآن على آلية عمل المشيمة، حيث يمر الأكسجين والمغذيات من الدم إلى المشمية، ومن هناك تنتقل إلى الحبل السري، كما تمر فضلات الجنين مثل ثاني أكسيد الكربون، تنتقل على طول الحبل السري إلى المشيمة ومن ثم إلى مجرى الدم الخاص بالأم لكي يتخلص منها الجسم.

بالإضافة إلى ذلك تنتج المشيمة هرمونات تساعد على نمو وتطور الطفل، كما يمكن أن يعبر الكحول والنيكوتين وبعض الأدوية عبر المشيمة وتصل إلى الجنين مسببة بعض المشاكل الصحية التي تصل في بعض الحالات إلى الإجهاض، وفي شهور الحمل الأخيرة، تنقل المشيمة أجسامًا مضادة إلى الطفل، مما يمنح الطفل مناعة لمدة 3 أشهر تقريبًا بعد الولادة.

ADVERTISEMENT

ما العوامل التي تؤثر على عمل المشيمة؟

هناك بعض العوامل التي يمكن أن تؤثر على آلية عمل المشيمة وهناك بعض العوامل التي يمكن السيطرة عليها وتشمل هذه العوامل:

  • سن الأم: تكثر مشاكل المشيمة وتكون أكثر شيوعاً في النساء الأكبر سناً، خاصة النساء بعد سن الأربعين.
  • تسرب ماء الولادة قبل موعده:  أثناء الحمل، يكون طفلك محاطًا بغشاء مملوء بالسوائل يسمى كيس السلوى، حيث أنه إذا تسرب الماء قبل موعد الولادة، والذي يسمى أيضًا بكسر الماء، يزداد خطر الإصابة ببعض مشاكل المشيمة.
  • ضغط الدم المرتفع: يمكن أن يؤثر ارتفاع ضغط الدم على المشيمة مسبباً العديد من المخاطر على صحة الأم والجنين.
  • الحمل بتوأم: في حالة الحمل بأكثر من طفل، فقد تكون الأم معرضة لخطر متزايد من مشاكل المشيمة.
  • الإصابة باضطربات تخثر الدم: وهي الحالة التي تضعف من قدرة الدم على التجلط أو تزيد من احتمالية تجلط الدم، حيث تزيد من خطر الإصابة ببعض مشاكل المشيمة.
  • التعرض لجراحة الرحم: في حالة الخضوع لعملية جراحية في الرحم، مثل إجراء عملية قيصرية أو جراحة لإزالة الأورام الليفية، تكون المرأة معرضة لخطر متزايد من مشكلات معينة في المشيمة.

اقرأي أيضاً: نزول المشيمة وأسباب هذه المشكلة

أعراض وجود مشاكل بالمشيمة

بعد أن تعرفنا على من أين يتغذى الجنين يجب أن نتعرف على بعض الأعراض التي تدل على وجود مشاكل بالمشيمة، وعند ملاحظتها يجب التوجه فوراً لاستشارة الطبيب المختص:

ADVERTISEMENT
  • النزيف المهبلي
  • وجع بالبطن
  • ألم في الظهر
  • تقلصات الرحم

ما الذي يمكن للأم فعله للتقليل من خطر مشاكل المشيمة؟

لا يمكن منع معظم مشاكل المشيمة بشكل مباشر وعلى الرغم من ذلك يمكن اتخاذ خطوات لتعزيز الحمل الصحي:

  • زيارة الطبيب الخاص بك بانتظام طوال فترة الحمل.
  • يمكن بمساعدة الطبيب السيطرة على بعض الحالات الصحية المزمنة مثل أمراض السكر أو ضغط الدم التي تعاني منها بعض النساء، حيث أن المتابعة الطبية ضرورية في هذه الحالات لتجنب مشاكل المشيمة.
  • الإقلاع عن التدخين وعدم الجلوس بجانب مدخنين.

اقرأي أيضاً: فحوصات الحمل المطلوبة أثناء فترة الحمل

وبعد  أن تعرفتِ معنا على إجابة سؤالك من أين يتغذى الجنين وما هي آلية عمل المشيمة وكيفية الوقية من المشاكل المحتملة، نتمنى لكِ دوام الصحة والعافية.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة دينا أحمد - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد