ADVERTISEMENT

ما هي تحاليل بداية الحمل المطلوبة من المرأة الحامل؟

تحاليل بداية الحمل

ADVERTISEMENT
القيام بـ تحاليل بداية الحمل و الفحوصات أثناء الحمل أمر هام جداً، حيث يمكن من خلالها تحديد بعض المشاكل الصحية لكِ أو لجنينك وعلاجها، وأيضاً لكي تتجنبي المخاطر التي قد تواجهك أنتِ وجنينك لا قدر الله، فتعرفي معنا على أهم الفحوصات والتحاليل المطلوبة أثناء فترة الحمل.

تحاليل بداية الحمل المطلوبة من المرأة الحامل

اختبارات الدم

في بداية الحمل يتوجب علي الطبيب التعرف على فصيلة الدم وعامل الريزوس من خلال عمل تحاليل بداية الحمل ، والتطلع إلى وجود أنيميا من عدمه، كما ينظر بعين الاعتبار إلى المناعة ضد الحصبة الألمانية، ولا يغفل النظر إلي الإصابة بالالتهاب الكبدي الوبائي ب، يتوجب عليه الفحص لكل الأمراض التي تنتقل جنسياً مثل ضعف المناعة المكتسبة الإيدز والزهري.

ADVERTISEMENT

واعتماداً على الجنسية والأصول العائلية يتم التوعية ضد الأمراض الوراثية المحتملة مثل الأنيميا المنجلية، كما يهتم باحتمالية التعرض لمرض القطط وغيرها من الأمراض، كذلك نسبة الهرمون الذي تفرزه المشيمة أو هرمون البروجسترون الذي يحافظ على الحمل.

تحليل البول للمرأة الحامل

يشمل وظائف الكلى ويمكن تأكيد  الحمل من هرمون الحمل الذي يفرز بواسطة الكلى كما يحدث فحص دوري للبول وذلك لقياس وجود السكر من عدمه وكذلك الألبومين والبروتين الذي يعطي مؤشر لحدوث تسمم الحمل.

عينة من الزغابات المشيمية

في حالة تجاوز سنك الـ 35 عاماً أو تاريخ عائلي لأمراض معينة وذلك بين الأسبوع العاشر والثاني عشر، فائدته تحديد العيوب الخلقية مثل متلازمة داون والأنيميا المنجلية والضعف العضلي وغيره.

طريقة هذا الاختبار

عن طريق قسطرة تدخل من عنق الرحم أو بإدخال حقنة من البطن للحصول على عينة نسيجية، ويحمل هذا الإختبار نسبة 1% لحدوث إجهاض لكنه يعطي نتائج بنسبه 98% للأمراض المنقولة وراثياً (عن طريق الكرموسومات) لكنه مقارنةً بعينة السائل المحيط بالجنين لا يعطي انطباع عن الخلل في القناة العصبية كإنقسام الفقرات وغياب المخ والعيب في جدار البطن.

ADVERTISEMENT

كما نتطلع لمزيد من الإختبارات الواعدة التي تضمن اختبارات دم مصحوبة بآشعة تلفزيونية تسمح بالكشف عن متلازمة داون وذلك بين الأسبوعين الحادي عشر والرابع عشر. النتائج التي تجمع بين نسبة هرمون الحمل HCG أو بروتين أ المصاحب للحمل في بلازما الأم  PAPP-A مع قياس الجلد في منطقة خلف الرقبة للجنين باستخدام الأشعة التلفزيونية يعطي انطباع عن وجود متلازمة داون أو أمراض وراثية أخرى ولو صار إيجابياً يتوجب عمل فحوصات أخرى كـ CVS.

اختبار آخر وهو فحص المادة الوراثية الحرة للجنين وذلك بالأسبوع العاشر من الحمل مستخدماً عينة دم من الأم تشخص 99%من حالات متلازمة داون، عليكِ التأكد من مناقشة كل الاختبارات المتاحة مع طبيبك.. مع تمنياتنا لكِ بكامل السلامة أنتِ وطفلك.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد