ADVERTISEMENT

ما هو عرق النسا؟ واهم اعراضه وطرق العلاج

ما هو عرق النسا

ADVERTISEMENT
هل تعلم أن حوالي 40 % من الأشخاص قد يعانون من حدوث عرق النسا على الأقل مرة واحدة في حياتهم؟  فما هو عرق النسا وما هي اهم اعراضه وكيفية علاجه؟

ما هو عرق النسا ؟

لا يعتبر عرق النسا حالة مرضية في حد ذاته، ولكنه يعتبر أحد اعراض وجود مشكلة متعلقة بالعصب الوركي. حيث يطلق اسم عرق النسا (Sciatica) على الألم الناتج عن إصابة أو تهيج العصب الوركي، والذي يعتبر أعرض واطول عصب في جسم الأنسان.

ADVERTISEMENT

حيث إنه يمتد من أسفل الظهر مرورا بالأرداف والساقين وينتهي عند أسفل الركبة مباشرة، ثم يتفرع العصب الوركي إلى أعصاب أخرى والتي تمتد بدورها حتى أصابع القدمين.

وقد يرجع ذلك إلى عدة أسباب الا انه عادة ما يصاب الشخص بعرق النسا كنتيجة لوجود تضيق في مسافات العمود الفقري، أو نتيجة النتوءات العظمية في أسفل العمود الفقري، أو عندما عندما يضغط القرص المنفتق على جزء من العصب الوركي، أو كنتيجة لوجود ورم بالعمود الفقري، مما يتسبب في حدوث ألم يتراوح ما بين خفيف إلى شديد.

الم عرق النسا

قد يصف بعض الأشخاص الم عرق النسا بأنه حاد، أو ناري، أو كهربي، أو مثل الطعنات. وذلك يرجع للحالة المرضية والمسبب لها. وقد يحدث الألم بشكل مستمر أو قد يحدث على فترات متفاوتة.

كما أنه عادة ما يصبح الألم أكثر حدة في الساق مقارنة بأسفل الظهر. ويزداد الألم سوءا عند الوقوف، أو الجلوس لفترات طويلة، أو عند التواء الجزء العلوي من الجسم. وعادة ما يصيب عرق النسا ساق واحدة، ونادرا ما يصيب كلا الساقين.

ADVERTISEMENT

هذا بالإضافة إلى انه قد تؤدي حركة الجسم المفاجئة والناجمة عن السعال أو العطس إلى الشعور بمزيد من الألم.

عوامل قد تزيد من خطر الإصابة

تزداد احتمالية الإصابة بعرق النسا في الحالات التالية:

1. إصابة سابقة بالعمود الفقري: قد تزيد احتمالية الإصابة بعرق النسا في حالة تعرض الشخص لإصابة أسفل الظهر أو في العمود الفقري.

2. التقدم في السن: فمع الشيخوخة تبدأ أنسجة العظام والأقراص الموجودة في العمود الفقري بالتآكل، وهو ما يزيد من خطر الإصابة.

ADVERTISEMENT

3. زيادة الوزن: فكلما زاد وزن الجسم، كلما ازداد التحميل على العمود الفقري وهو ما يؤدي إلى إجهاد الظهر والشعور بالألم مع إمكانية ظهور مشاكل أخرى. لذا فأنه يجب الحفاظ على الوزن الصحي والتخلص من الوزن الزائد.

4. رفع الاحمال الثقيلة: فالوظائف أو الأنشطة البدنية التي تتطلب رفع أحمال ثقيلة، قد تزيد من خطر الإصابة بمشاكل في اسفل الظهر وخاصة إذا لم تنتبه لوضعية شكل الجسم اثناء حمل أو رفع الاثقال.

5. مرض السكري: فالإصابة بمرض السكري قد يزيد من خطر الإصابة بتلف الاعصاب، مما يزيد بدوره من خطر الإصابة بعرق النسا.

6. هشاشة العظام: فعند الإصابة بهشاشة العظام تزداد خطورة تلف الاعصاب والعمود الفقري. لذا فأنه يجب الانتباه إلى اعراض هشاشة العظام والوقاية منها بقدر الإمكان.

ADVERTISEMENT

7. الجلوس لفترات طويلة: فقلة الحركة وعدم ممارسة الأنشطة الرياضية، أو الجلوس لفترات طويلة دون حركة قد يزيد من الخطر.

8. التدخين: حيث تحتوي السجائر على مادة النيكوتين والتي يمكن ان تتسبب في اتلاف نسيج العمود الفقري، ويزيد من خطر ضعف العظام، وسرعة تآكل الأقراص الفقرية.

اعراض عرق النسا

عادة تزداد اعراض عرق النسا عند الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة أو عند السعال أو التواء العمود الفقري. وقد تختلف اعراض عرق النسا وفقا لشدة الحالة، الا انه تعتبر من أكثر الاعراض شيوعا:

  • ألم في أسفل الظهر والارداف.
  • خدر في الساق على طول العصب.
  • الشعور بوخز في القدمين وحتى أصابع القدمين.
  • قد يتفاقم الألم عند الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة.
  • ضعف عضلات الساق والقدم.
  • فقد الشعور بالساق المصابة في الحالات الشديدة.
  • فقدان السيطرة على الأمعاء والمثانة في الحالات الشديدة.

علاج عرق النسا

تتضمن طرق العلاج علاجات منزلية وأخرى طبية. ويمكن اتباع بعض العلاجات المنزلية أولا من اجل تخفيف الألم للحالات الخفيفة والمتوسطة في غضون أسبوعين تقريبا، وعادة يزول الألم في فترة تتراوح ما بين 4 إلى 6 أسابيع من الرعاية المنزلية.

طرق العلاج المنزلي

  1. ممارسة التمارين والتمددات البسيطة والتي يمكن ان تساعد في تخفيف الألم.
  2. ممارسة الأنشطة العادية بقدر الإمكان
  3. يمكن وضع كمادات دافئة على مناطق الألم
  4. وضع وسادة صغيرة بين الركبتين عند النوم على جانبيك أو وضع الوسادة تحت الركبتين في حالة النوم على الظهر
  5. لا تجلس أو تقف أو تستلقي لفترات طويلة حتى ولو كانت الحركة تؤلمك.
  6. تجنب حمل الأشياء الثقيلة.
  7. التأكد من استخدام وضع الجسم المناسب عند الوقوف والجلوس وعند رفع الأشياء.

للمزيد أقرأ هذا المقال: تمارين عرق النسا لتخفيف ألم التهاب العصب الوركي

تنويه: في حالة عدم تحسن الألم في غضون أسابيع قليلة أو الشعور بألم شديد عن ممارسة التمارين الخفيفة، أو في حالة ظهور اعراض شديدة، فأنه يجب استشارة الطبيب على الفور.

العلاجات الطبية

1. الأدوية الموصوفة: قد يصف الطبيب لك دواء باسط للعضلات مثل دواء سيكلوبنزابرين (cyclobenzaprine) وذلك لتخفيف التشنجات العضلية. كما قد تتضمن الأدوية التي قد توصف للعلاج مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات، والأدوية المضادة لنوبات الصرع، ومضادات الالتهاب والتي يتم تحديدها وفقا لمستوى الألم لديك.

2. العلاج الطبيعي: وذلك عن طريق القيام ببعض حركات التمارين المناسبة من اجل تخفيف الضغط على العصب الوركي.

3. حقن العمود الفقري: قد يساعد حقن الكورتيكوستيرويد (مضاد للالتهابات) في أسفل الظهر على تخفيف الألم والتورم حول جذور الأعصاب المصابة. والتي تساعد على تخفيف الألم لفترة زمنية قصيرة قد تصل إلى ثلاث أشهر فقط.

4. العمليات الجراحية: قد يلجأ الطبيب في بعض الحالات النادرة إلى خيار التدخل الجراحي لعلاج عرق النسا. وذلك في حالة تطور الحالة وعدم الاستجابة لطرق العلاج الاخرى، وذلك بإزالة النتوء العظمي أو جزء القرص المنفتق والمسبب للضغط على العصب الوركي.

وبعد ان تعرفت على ما هو عرق النسا واهم اعراضه. فأنه ستظل نصيحتنا لك دائما وابدا ان الوقاية خير من العلاج فأعتني بصحتك، وتجنب ما قد يضر بصحتك، وبعمودك الفقري، مع الحفاظ على وزن صحي للحد من خطر الاصابة به.

قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد