ADVERTISEMENT

كثرة التبول عند الاطفال .. كيف تكتشفها وتعالجها؟

كثرة التبول عند الاطفال

ADVERTISEMENT

هل يحتاج ابنك لدخول الحمام بكثرة؟ ولا تجد له الحل المناسب ليتوقف عن التبول؟ بعض الآباء والأمهات لا يفرقون بين كثرة دخول الحمام بالنهار والتبول اللإرادي، والبعض الآخر يلجأ إلى وسائل لتعنيف الأطفال، ويعتقدون أن بهذه الطرق سيتوقف الطفل عن التبول، ولكن كثرة التبول عند الاطفال تعتبر مرض! لذا فهذا المقال يوضح لك أسبابه وكيف تتعامل مع ابنك عند الإصابة.

كثرة التبول عند الاطفال

يصاب الكثير من الأطفال بكثرة التبول والمعروفة بـ”Frequent Daytime Urination- Pollakiuria”؛ وتعرف بتواتر البول خلال النهار بشكل غير طبيعي، ويشعر الطفل بحاجة مُلحة ومتكررة لدخول المرحاض أو الحمام، وتطلق على هذه العملية “بولاكيوريا”.

ADVERTISEMENT

أعراض كثرة التبول عند الاطفال

قد تتساءل كيف أعرف أن ابني مصاب بكثرة التبول أم أن ما يحدث له طبيعي؟، لذا إليكَ أهم الأعراض:

  • تغيير في نمط حياة الطفل اليومي مثل التردد المستمر على المرحاض، وقطع الأنشطة اليومية في المدرسة.
  • متوسط التردد على الحمام من 15: 20 دقيقة، وفي كثير من الأحيان يتردد الطفل على المرحاض كل 5 دقائق.
  • التبول من 10: 30 مرة يومياً.
  • يحدث هذا بين عمر 6:5 سنوات، أو من 13: 14 عام.
  • رغم الحاجة المتكررة إلا أنه ينزل كمية صغيرة من البول مع كل مرة.
  • قوام البول خفيف ورائحته طبيعية.
  • الأعراض الشائعة السابقة تحدث خلال فترة النهار.
  • قد يحدث سلس بول في الليل.

أسباب كثرة التبول عند الاطفال

ولكن لماذا يصاب الطفل بكثرة التبول في سن صغير؟، يرجع البعض السبب إلى التالي:

  • فرط نشاط المثانة المعروف بـ “Overactive Bladder in Children”، ويحدث انكماش لهذه العضلات، والتي يكون من أعراضها الحاجة المتكررة والمُلحة إلى دخول الحمام، ويعرف هذا أيضاً بسلس البول.
  • ضعف عضلات المثانة والعضلات المحيطة بمجرى البول، وهو أنبوب موجود في المثانة يمر من خلاله البول، وقد تتأثر وتمنع البول من مغادرة الجسم.
  • عدوى المسالك البولية، ومن أعراضها: شعور الطفل بعدم راحة، ورائحة البول تكون سيئة، وارتفاع في درجة الحرارة، وفي بعض الأحيان يكون البول مصحوب بنقاط دم، وقد يحدث هذا للأطفال حديثي الولادة وإلى عمر سنتين.
  • استهلاك الكافيين الزائد مثل الشاي والقهوة.
  • الإجهاد النفسي، مثل تعرض الطفل لأحداث مُرهقة.
  • الإمساك.
  • تشوهات في المثانة أو مجرى البول.
  • في بعض الحالات يحدث إصابة الحبل الشوكي.
  • الحالات المرضية مثل الإصابة بالسكري، ويحدث هذا في حالات نادرة.
  • تناول مضادات الالتهابات المعروفة بالهستامين، وأدوية الأمراض العقلية.
  • زيادة حساسية المثانة بسبب برودة الطقس.

تشخيص كثرة التبول عند الاطفال

إن كنت قلقلاً على ابنك فيمكنك إجراء التحاليل التالية بعد الذهاب إلى الطبيب:

  • تحليل بول.
  • كشف بجهاز الموجات فوق الصوتية للتأكد من سلامة المثانة.

علاج كثرة التبول عند الاطفال

  • إن كان ابنك يعاني من أحد أعراض كثرة التبول عند الاطفال فلا تقلق عزيزي القارئ؛ فالبولاكيوريا قد تذهب من تلقاء نفسها إن كانت مرتبطة بالإجهاد النفسي بعد أسبوعين أو 3 أسابيع دون علاج، ولكن إن استمرت لمدة أطول فيجب عليك استشارة طبيب.
  • يمكن للطبيب وصف مضادات الكولين وهي مفيدة لعلاج سلس البول، ولكنها ليست مفيدة لعلاج ضعف عضلات المثانة.
  • إن كان ابنك يعاني من عدوى المسالك البولية، فيصف له الطبيب المضادات الحيوية.
  • تحدث مع ابنك، لعل هناك مشكلة نفسية تقلقه وتواجهه في المدرسة.
  • يمكنك مساعدة ابنك على التخلص من كثرة التبول، عن طريق مساعدته على إجراء تمارين لتقوية عضلات المثانة.

التعامل المنزلي مع كثرة التبول عند الاطفال

يفيد هذا التعامل مع العلاج والدواء:

ADVERTISEMENT
  • أخذ الوقت الكافي في المرحاض لاسترخاء عضلات المثانة عند التبول.
  • ابتعد تماماً عن الكافيين، وغيرها من المشروبات والأطعمة التي تحفز المثانة على التبول.
  • استخدم توقيت وجدول زمني لوقت تبول الطفل، مثل كل ساعتين.

يمكنك التعامل مع كثرة التبول في أثناء الليل أو التبول اللاإرادي بوضع جهاز رطوبة أو حساس للماء لإنذار الطفل مع الجلوس مع الطفل في نفس الغرفة لتنبيهه، وأخبرنا ما أكثر المشاكل التي يعاني منها ابنك؟، ويمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا

اقرأ أيضاً

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة أمنية قلاوون
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد