أسباب حدوث غثيان بعد الأكل وعلاجه

غثيان بعد الأكلالغثيان بعد الأكل من أكثر الأمور المزعجة التي قد تجعلك تمتنع عن تناول نفس الطعام الذي تناولته مرة أخرى، ولكن قد لا يكون السبب في نوعية الطعام، وقد يحدث غثيان بعد الأكل لأسباب عديدة، وفي هذا المقال سنتعرف إلى أبرز الأسباب التي تؤدي لحدوث هذا الشعور، وكيفية العلاج.

ADVERTISEMENT

أسباب حدوث غثيان بعد الأكل

هناك عدد كبير من الأشياء التي تسبب الشعور بالغثيان بعد الأكل، وفيما يلي سنذكر بعض هذه الأسباب:

1. غثيان بعد الأكل للحامل

لا يشترط حدوث الغثيان أثناء الحمل في الصباح فقط، وإنما قد تشعر الحامل بالغثيان بعد تناول أي من الوجبات الغذائية، بسبب إفراز هرمون الحمل، وأحد الأعراض المصاحبة لإفراز هذا الهرمون هو الشعور بالغثيان، كما ان ارتفاع نسبة هرمون الإستروجين أو تغير توازن بكتيريا المعدة أثناء الحمل، من العوامل التي تزيد من الشعور بالغثيان بعد الأكل.

ADVERTISEMENT

2. تسمم الطعام

يعتبر تسمم الطعام من الأسباب المؤدية للشعور بالغثيان، ويحدث التسمم عند ترك بعض الأطعمة خارج الثلاجة فترة طويلة مثل اللحوم ومنتجات الألبان، أو بسبب عدم تعرض الطعام للحرارة التي تقتل البكتيريا، أو تلوث الطعام سواء عن طريق البكتيريا أو الفيروسات، مما يهيج الجهاز الهمضي وينتج عنه الشعور بالغثيان، وغيره من الأعراض مثل التقيؤ وتقلصات المعدة والإسهال والحمى.

3. حساسية الطعام

تحدث حساسية الطعام عند تناول أنواع معينة من الطعام، تدفع الجهاز المناعي للجسم لإنتاج بعض المواد الكيميائية مثل الجلوبيولين المناعي والهيستامين، مما يتسبب في الشعور بالغثيان، ومن أبرز الأطعمة التي قد تسبب الحساسية لبعض الأشخاص، الحليب والبيض والقمح والصويا والفول السوداني والأسماك والمحار.

ADVERTISEMENT

4. داء الارتداد المعدي المريئي

يحدث داء الارتداد المعدي المريئي، عند صعود حمض المعدة ليصل إلى المريء، مما يتسبب في التهاب المريء، وتحفيز الشعور بالغثيان، وغيره من الأعراض مثل الحموضة وصعوبة البلع والكحة المزمنة والنوم المضطرب.

5. متلازمة القولون العصبي

ينتج عن الإصابة بمتلازمة القولون العصبي، ظهور بعض الأعراض مثل الانتفاخ والتقلصات والغثيان والتقيؤ، وتزيد حدة هذه الأعراض عند تناول بعض الأطعمة صعبة الهضم، أو بعض الأدوية أو عند الشعور بالضغط العصبي.

6. التهاب المرارة

عند الإصابة بمرض التهاب المرارة، قد يحدث الشعور بغثيان بعد الأكل بمدة تتراوح بين 15 إلى 20 دقيقة، وقد يصاحب الغثيان بعض الأعراض الأخرى، مثل ألم المعدة والإسهال وتغير لون البراز.

ADVERTISEMENT

7. القلق والضغط العصبي

يتسبب الشعور بالقلق والضغط العصبي، في إفراز هرمونات التوتر التي تؤثر على أداء وظائف الجهاز الهضمي، مما يتسبب في الشعور بالغثيان.

8. الإفراط في تناول الطعام

تتحمل المعدة قدر معين من الطعام، وعند الإفراط في تناول الطعام دون الشعور الجوع، بدافع الملل على سبيل المثال وزيادة عن الحاجة، يؤدي هذا السلوك للشعور بالغثيان.

9. بعض الأدوية

يؤدي تناول أنواع معينة من الأدوية للشعور بالغثيان، الذي يعتبر أحد الأعراض الجانبية لهذه الأدوية، مثل أدوية علاج الاضطرابات العصبية والمضادة للتشنجات ومرض السكري ومضادات الاكتئاب، كما أن تناول العلاج الكيميائي لمرض السرطان سواء عن طريق الفم أو الحقن، قد يسبب الغثيان والتقيؤ.

ADVERTISEMENT

 10. العدوى

تتسبب إصابة المعدة بالعدوى الفيروسية أو البكتيرية في حدوث الغثيان بعد تناول الأكل، لمدة تتراوح بين يوم إلى يومين، مع ظهور أعراض أخرى مثل الحمى وألم المفاصل والعضلات.

متى يكون الغثيان بعد الأكل خطير؟

يعتبر حدوث غثيان بعد الأكل من الأمور التي لا تستدعي القلق، والتي نمر بها جميعًا من حين لآخر، لكن إذا استمر هذا الغثيان لمدة أسبوع مع ظهور بعض الأعراض الأخرى لابد من استشارة الطبيب، ومن هذه الأعراض ما يلي:

  • وجود دم في القيء أوالبراز.
  • ألم الصدر.
  • الإسهال لعدة أيام.
  • الجفاف الذي ينتج عنه الشعور بالعطش الشديد، وقلة التبول والضعف والدوخة.
  • الحمى.
  • ألم شديد في البطن.
  • سرعة ضربات القلب.
  • التقيؤ الشديد.
  • حدوث تغير في لون الجلد أو العين للون الأصفر.

علاج الغثيان بعد الأكل

يعتمد علاج غثيان بعد الأكل على سبب الشعور بالغثيان، فإذا كان سبب الغثيان على سبيل المثال هو الإصابة بحساسية الطعام لابد من تجنب تناول الأطعمة التي تحفز ظهور الحساسية، وإذا كان سبب الغثيان هو مرض من الأمراض التي تحدثنا عنها أو نتيجة تعاطي أحد الأدوية، لابد من استشارة الطبيب المختص لوصف العلاج المناسب بجرعات لا تزيد من الغثيان.

ADVERTISEMENT

وتسمى الأدوية التي يصفها الطبيب المختص لعلاج الغثيان بمضادات القيء، ومن الأفضل قبل وصف هذه الأدوية تشخيص سبب الشعور بالغثيان، مما يسهل وصف الدواء المناسب للحالة.

الوقاية من حدوث غثيان بعد الأكل

هناك عدد من النصائح التي يمكن اتباعها، تجنبًا للشعور بالغثيان:

  • مص مكعبات الثلج أو الثلج المكسر.
  • التقليل من تناول الأطعمة الدسمة والمقلية والحارة.
  • تناول الأطعمة اللطيفة للمعدة، مثل المقرمشات والخبز المحمص.
  • تناول وجبات خفيفة على مدار اليوم، بدلًا من تناول 3 وجبات على فترات متباعدة.
  • تناول الطعام والشراب ببطء.
  • مضغ الزنجبيل أو تناول حبوب الزنجبيل خاصة بالنسبة للحوامل.

وفي النهاية يعتبر شعور حدوث غثيان بعد الأكل، من الأمور التي لا تستدعي القلق، لكن إذا استمر هذا الشعور لأكثر من أسبوع، يجب سرعة استشارة الطبيب المختص.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة جيلان علي - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد