التهاب المرارة Cholecystitis

التهاب المرارة هو التهاب يُصيب القناة المرارية، والمرارة هي عبارة عن عضو صغير الحجم يكون شكله أشبه بالكمثرى، ويكون موقعه على الجانب الأيمن من البطن أسفل الكبد، حيث تحتفظ المرارة بسائل هضمي يُسمي العصارة الصفراوية يتم إطلاقه في الأمعاء الدقيقة.

ADVERTISEMENT

وفي معظم الحالات، تُسبب الحصوات المرارية انسداد في الأنبوب المؤدي إلى خارج المرارة والتهاب في المرارة، وينتج عن هذا تراكم في العصارة الصفراوية والتي يمكن أن تسبب الالتهاب. والأسباب الأخرى المؤدية لالتهاب المرارة تشمل مشاكل القناة الصفراوية، ووجود الأورام، و الإصابة بالمرض الشديد، أو وجود بعض أنواع العدوى.

ويمكن أن يؤدي الالتهاب في المرارة إلى مضاعفات خطيرة إذا تركت بدون علاج، كـ تمزق المرارة. وينطوي علاج التهاب المرارة غالباً على إزالة المرارة بأكملها.

أسباب التهاب المرارة

يمكن أن يحدث الالتهاب في المرارة بسبب:

ADVERTISEMENT
  • حصوات المرارة، ففي معظم الأحيان يكون الالتهاب نتيجة لما يعرف بالحصى المرارية وهي جسميات صلبة تتكون في المرارة، ويمكن أن تقطع الحصى المرارية القناة التي تتدفق عبرها الصفراء عندما تترك المرارة، مما يسبب تراكم العصارة الصفراوية، فينتج عنه الالتهاب.
  • ورم، فقد يتسبب الورم في منع صرف العصارة الصفراوية من المرارة بشكل صحيح، مما ينتج عنه تراكمها، والتي يمكن في النهاية أن تؤدي إلى الالتهاب في المرارة.
  • انسداد القناة الصفراوية، فيمكن أن يُسبب التواء أو تندب القنوات الصفراوية، حدوث انسداد يتسبب في حدوث التهاب في المرارة.
  • العدوى، فيمكن أن يؤدي مرض الإيدز وبعض العدوى الفيروسية إلى التهاب في المرارة.
  • مشاكل الأوعية الدموية، فيمكنها أن تُسبب تلف الأوعية الدموية، وتقلل تدفق الدم إلى المرارة، مؤدية إلى التهاب المرارة.

أعراض المرارة الملتهبة

التهاب المرارة

من علامات المرارة الملتهبة التي يجب الانتباه لها:

  • الشعور بألم شديد في المنطقة العلوية اليمنى من البطن أو الشعور بألم في مركز البطن.
  • وجود آلام بالكتف الأيمن أو في منطقة الظهر.
  • في حال لمس البطن قد تشعر بالألم.
  • الإحساس بالغثيان.
  • القيء.
  • ملاحظة ارتفاع درجة حرارة الجسم.

في العموم الكثير منا يلاحظ الشعور بهذه الأعراض المزعجة بعد تناول الطعام.

عوامل خطورة المرض

يُعتبر تكون الحصوات المرارية هو العامل الأساسي في حدوث الالتهاب في المرارة.

ADVERTISEMENT

مضاعفات المرارة الملتهبة

يمكن أن يؤدي التهاب المرارة إلى عدد من المضاعفات الخطيرة، منها:

  • حدوث عدوى داخل المرارة، فعند تراكم العصارة الصفراء داخل المرارة، وحدوث التهاب المرارة، قد تحدث عدوى لهذه العصارة المتراكمة.
  • موت نسيج المرارة، فمن الممكن أن يتسبب ترك الالتهاب في المرارة بدون علاج في موت أنسجة المرارة، وهي أكثر المضاعفات شيوعًا، خاصة بين كبار السن، وأولئك الذين ينتظرون الحصول على العلاج، والذين يعانون من مرض السكري. ويمكن أن يؤدي هذا إلى تمزق في المرارة، أو  انفجارها.
  • المرارة الممزقة، فقد يحدث تمزق في المرارة بسبب تورم المرارة، أو حدوث عدوى، أو موت الأنسجة.

كيفية الوقاية من المرارة الملتهبة

الحفاظ على أسلوب حياة صحي، يمكن أن يساهم في التقليل من خطورة الإصابة بالتهاب المرارة، ويكون ذلك من خلال:

  • اخسر وزنك الزائد ببطء: للأسف خسارة الوزن بسرعة قد يزيد من خطورة حصوات المرارة التي قد تكون من أسباب الإصابة بالالتهاب.
  • حافظ على وزنك الصحي المثالي: وإكمالا لما سبق، بالطبع الوزن الزائد تجعل الشخص أكثر عرضة للإصابة بالحصوات، لذلك اهتم بممارسة الرياضة والانتباه لما يدخل من جسمك من سعرات حرارية، ويمكنك حساب كتلة جسمك من خلال حاسبة الوزن المثالي.
  • اهتم بنوعية طعامك: اتبع نظام غذائي صحي، وانتبه لمقدار الدهون والألياف التي تدخل جسمك، فالكميات الزائدة من الدهون والقليلة من الألياف، قد تسبب تكون حصوات المرارة، لذلك اتجه للخضروات والفواكه والحبوب الكاملة.

هل التهاب المرارة يسبب الخفقان؟

الإجابة نعم، ففي حال انتقال عدوى المرارة (الالتهاب) إلى مجرى الدم، قد ينتج عن ذلك تسارع في ضربات القلب إلى جانب زيادة سرعة التنفس.

كيفية تشخيص المرض

تشمل الاختبارات والفحوصات المستخدمة لتشخيص الالتهاب ما يلي:

ADVERTISEMENT
  • تحاليل الدم، فقد يطلب الطبيب اختبارات الدم للبحث عن علامات الإصابة أو علامات على وجود مشاكل في المرارة.
  • اختبارات التصوير التي تُظهر المرارة، فيمكن استخدام الموجات فوق الصوتية في البطن أو الموجات فوق الصوتية بالمنظار أو التصوير المقطعي (CT)، للحصول على صور للمرارة التي قد تكشف عن علامات الالتهاب، أو الحصوات في القنوات الصفراوية والمرارة.
  • مسح يبين حركة العصارة الصفراء عبر جسمك، ويكون ذلك عن طريق حقن صبغة مشعة في الجسم، وتتبع تدفق الصفراء والمادة المشعة من الكبد إلى الأمعاء الدقيقة.

علاج المرارة الملتهبة

يشمل العلاج عادة الإقامة في المشفى للسيطرة على التهاب المرارة، وفي بعض الأحيان، قد يتم اللجوء لعملية جراحية. وسوف يعمل طبيبك للسيطرة على علاماتك وأعراضك في المشفى. وقد تشمل العلاجات ما يلي:

  • الصيام، فقد لا يُسمح لك بتناول الطعام أو الشراب في البداية، من أجل تخفيف الضغط عن المرارة الملتهبة.
  • إدخال السوائل من خلال تغذية وريدية في الذراع، وذلك لمنع الجفاف.
  • المضادات الحيوية لمكافحة العدوى، فمن المحتمل أن يوصي الطبيب بالمضادات الحيوية إذا كانت المرارة مصابة.
  • أدوية الألم، فيمكن أن تساعد في السيطرة على الألم حتى يتم تخفيف الالتهاب في المرارة.
  • إزالة الحصوات، فقد يقوم طبيبك بإجراء إجراء جراحي بالمنظار، لإزالة أي حصوات تسد القنوات الصفراوية أو القناة الكيسية.

ومن المحتمل أن تتراجع الأعراض في يومين أو ثلاثة أيام، ولكن غالباً ما يعود الالتهاب. وفي نهاية الأمر، يحتاج معظم المصابين إلى عملية جراحية لإزالة المرارة.

جراحة إزالة المرارة

تعرف أيضا بعملية استئصال المرارة، وفي العموم تكون هذه الجراحة بسيطة للغاية، وتشمل بضع شقوق صغيرة في البطن في حالة استئصال المرارة بالمنظار، أما إذا كان هناك حاجة لإجراء الجراحة التقليدية، وهذا أمر نادر، فيتم إجراء شق طويل في البطن.

وعموما يمكنك معرفة المزيد من المعلومات عن عملية إزالة المرارة.

متى تستشير الطبيب عند التهاب المرارة؟

يحين موعد الذهاب إلى الطبيب في حال ظهور ألم شديد بالبطن، لدرجة أنه لا يمكنك الجلوس ولا تستطيع الشعور بالراحة، أو عموما ظهور أي أعراض مقلقة أو مفاجئة.

ADVERTISEMENT

عموما حتى مع الأعراض العادية قم بتحديد موعد مع طبيبك، وإذا كان الطبيب يشك في أنك مصاب بالتهاب المرارة، فقد يقوم بإحالتك إلى طبيب متخصص في الجهاز الهضمي، أو قد يرسلك إلى المشفى مباشرة، ليقوم بتحديد العلاج المناسب سواء كان بالجراحة أو منحك بعض الأدوية في البداية، تعرف على أسماء أدوية علاج التهاب المرارة.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د. يمنى محمد
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد