ما هو ضعف الانتصاب النفسي وما علاجه؟

ضعف الانتصاب النفسيضعف الانتصاب النفسي هو أحد المشكلات التي تصيب الرجال في مختلف المراحل العمرية، ويحدث هذا النوع نتيجة لعوامل وضغوطات نفسية ولا يرتبط بالأسباب والعوامل الجسدية، وفي مقال اليوم نوضح لكم كل ما يتعلق به وطرق علاجه، فتابعونا حتى النهاية.

ADVERTISEMENT

ما هو ضعف الانتصاب النفسي؟

يحدث ضعف الانتصاب بسبب الحالة النفسية للشخص، حيث يعجز الشخص عن الاحتفاظ بالانتصاب خلال ممارسته للعلاقة الزوجية ولا يرتبط الأمر بوجود مرض أو مشكلة عضوية ويمثل هذا النوع حوالي 40% من حالات ضعف الانتصاب، ولكنه يصيب الشباب بصورة أكبر من غيرهم.

اسباب ضعف الانتصاب النفسي

يتساءل البعض هل العامل النفسي يؤثر على الانتصاب؟ والإجابة هي نعم، حيث يمكن أن يحدث الأمر نتيجة لعدد من الأسباب التي ترتبط بالحالة النفسية للشخص ومن أشهر الأسباب المؤدية للحالة التالي:

  • الشعور بحالة من التوتر والقلق، والتي يمكن أن يكون لها تأثيرها على الرغبة الجنسية لديه.
  • القلق من القدرة على ممارسة العلاقة بصورة جيدة، فشعور الشخص بعدم قدرته على تحقيق الرضا لزوجته قد يجعله يشعر بحالة من القلق، والتي قد تؤثر على قدرته على الانتصاب.
  • الإصابة بالاكتئاب، وهو من أهم الأسباب التي تجعل الشخص يفقد اهتمامه بممارسة العلاقة الزوجية والأنشطة المختلفة، كما أنه يؤثر على قدرة الشخص على التواصل مع الآخرين، وبالتالي قد يؤثر على قدرته على التعامل مع شريكته.
  • الشعور بالذنب وجلد الذات، والذي يؤدي إلى الإصابة بالاكتئاب والقلق، وقد يشعر الشخص بالذنب بسبب فشله في ممارسة العلاقة الزوجية في المرات السابقة أو بسبب توتره.
  • الخلافات الزوجية، والتي تؤدي إلى وجود حالة من التوتر العاطفي بين الزوجين، كما أنها قد تخلق حالة من الفجوة بينهم، مما يؤثر على العلاقة الزوجية.
  • فقدان الثقة بالنفس، وهي من أهم الأسباب التي ترتبط بالقدرة على ممارسة العلاقة الزوجية في المرات السابقة، والتي قد تؤثر على الشخص وتجعله يشعر بحالة من الخجل، وبالتالي يفقد ثقته في نفسه.
  • التعرض للصدمات النفسية، فوجود تاريخ يوضح التعرض لحالات التحرش الجنسي يمكن أن يؤثر على الحالة العاطفية للشخص واستجابته خلال العلاقة الزوجية.
  • الخوف من الإصابة بالضعف الجنسي، خاصة وإن تعرض الشخص له بصورة مسبقة، حيث يشعر الشخص بالقلق بأن يصاب به مرة أخرى، وألا يكون قادراً على استعادة طبيعة جسمه.

علاج الضعف الجنسي النفسي

يعتمد علاج هذا النوع في الأساس على زيارة الطبيب النفسي، حيث يستطيع الطبيب مساعدة المريض، وذلك من خلال التالي:

  • العلاج النفسي، وهو نوع من العلاج الذي يستخدمه الأطباء لمساعدة المرضى في التعرف على أفكارهم ومشاعرهم التي قد ترتبط بالنشاط الجنسي، وبالتالي يساعدهم الطبيب في الوصول لحالة من التوازن سواء فيما يتعلق بمشاعرهم وأفكارهم الشخصية أو علاقاتهم أو قدرتهم على ممارسة العلاقة الزوجية.
  • طرق الاسترخاء، وهذا يعني ممارسة الشخص لبعض التمارين التي تساعد على الاسترخاء كتمارين التنفس والتأمل.
  • الاستشارات الزوجية، وهي طريقة تسمح لكلا الزوجين بتحسين طرق التواصل بينهم، خاصة فيما يتعلق بممارسة العلاقة الزوجية، كما يساعدهم في فهم مشاعرهم.

أدوية علاج ضعف الانتصاب النفسي

بالرغم من أن علاج ضعف الانتصاب في هذه الحالة لا يعتمد بالأساس على استخدام الأدوية، إلا أنه من الممكن أن يقوم الطبيب بوصف بعض الأدوية التي تساعد في العلاج، خاصة إذا كانت المشكلة ناتجة عن وجود خلل كيميائي، وذلك حتى يشعر المريض بالتحسن، ومن أهم هذه الأدوية أدوية الاكتئاب والأدوية التي تستخدم لعلاج القلق.

ADVERTISEMENT

هل الفياجرا تعالج ضعف الانتصاب النفسي؟

يمكن أن يصف الطبيب هذا الدواء مع بعض المرضى الذين يعانون من ضعف الانتصاب النفسي، وذلك ليساعد المريض من الناحية الجسدية، حيث يساعدهم في الحفاظ على الانتصاب خلال العلاقة الزوجية، ولكنه ليس هي العلاج الأساسي بل وسيلة مساعدة، لأن العلاج الأساسي يعتمد على العلاج النفسي.

الفرق بين ضعف الانتصاب النفسي والعضوي

كما ذكرنا فإن النوع النفسي من ضعف الانتصاب يرتبط بعوامل نفسية كالقلق والتوتر والاكتئاب، بينما يرتبط النوع الآخر العضوي بوجود مشكلات صحية وأمراض تؤثر على قدرة الجسم، وبالتالي لا يستطيع الشخص ممارسة العلاقة الزوجية.

والآن وفي ختام مقالنا وبعد أن تعرفتم على علاج ضعف الانتصاب النفسي وأهم الأسباب التي تؤدي إلى حدوثه، نذكركم أن علاج هذه المشكلة يكمن في زيارة الطبيب النفسي والالتزام بتعليماته لتجاوز الحالة سريعاً، مع تمنياتنا لكم في دوام الصحة والعافية.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة يسرا الشرقاوي - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد