هل يمكن علاج حساسية الأنف بالعسل

علاج حساسية الأنف بالعسل

ADVERTISEMENT

على الرغم من توافر بعض العلاجات بدون وصفة طبية لحالة الحساسية الموسمية، ولكن قد يفضل بعض الأشخاص البحث عن علاجات طبيعية لها. وتعتبر من أكثر العلاجات الطبيعية انتشارا، والتي يشاع انها يمكن ان تساعد في علاج اعراض حساسية الانف هو العسل الخام. فهل يمكن علاج حساسية الأنف بالعسل ؟

حساسية الأنف

حساسية الأنف هي حالة تتسبب في ظهور اعراض تشبه اعراض نزلات البرد مثل سيلان الانف، والاحتقان، وضغط الجيوب الانفية. ومن مسمياتها أيضا حمى القش، أو التهاب الانف التحسسي، أو الحساسية الموسمية.

ولكن على عكس نزلات البرد، فحساسية الانف لا تسببها الفيروسات، حيث انها تعتبر رد فعل تحسسي تجاه تجاه المثيرات الداخلية أو الخارجية للحساسية مثل عثة الغبار، وحبوب اللقاح، ووبر الحيوانات الأليفة.

ADVERTISEMENT

اعراض حساسية الأنف

ومن اعراض حساسية الانف ما يلي:

  • سيلان الانف
  • حكة في الانف وسقف الحلق
  • احمرار والتهاب العين
  • انتفاخ الجلد أسفل العين
  • السعال
  • العطاس
  • الشعور بالإرهاق
  • الصداع
  • صعوبة التنفس

علاج حساسية الأنف بالعسل

اشتهر استخدام العسل، وخاصة العسل الخام في علاج العديد من الاعراض مثل احتقان الحلق والسعال، نظرا لخصائصه المضادة للاكسدة والالتهابات.

ولكن فيما يتعلق بعلاج حساسية الأنف بالعسل، فلقد تضاربت نتائج الدراسات حول مدى فعالية العسل في علاج اعراض الحساسية الموسمية. حيث وجدت بعض الدراسات إلى ان تناول العسل سواء الخام، أو المبستر من اجل علاج اعراض حساسية الانف لدى الأشخاص المشاركين في الدراسة، لم يؤدي إلى تحسن الاعراض لديهم مع تناول ملعقة من العسل الخام يوميا.

بينما وجدت دراسة أخرى إلى ان تناول جرعات من العسل، قد يساعد على تحسين الاعراض في غضون 8 أسابيع. وهنا اعتمدت نظرية علاج حساسية الأنف بالعسل، على مفهوم اسمه العلاج المناعي. وذلك بالحصول على كمية ضئيلة من الشيء الذي لديك حساسية تجاهه، مما قد يجعلك أقل حساسية تجاه هذا الشيء.

ADVERTISEMENT

حيث يعتقد بعض الأشخاص الي ان العسل الخام قد يحتوي على نسبة من حبوب اللقاح، وبعد فترة من العلاج وبجرعات أكبر، يبدأ الجسم في بناء المناعة ضد مسببات الحساسية.

وقد تكون تلك الفكرة هي مشابه لفكرة حقن الحساسية والتي يتم استخدامها من اجل علاج الحساسية لدى الأشخاص الذين يعانون من حساسية تجاه حبوب اللقاح، وذلك عن طريق تعريضهم لنوع معين من حبوب اللقاح، أو خليط من حبوب اللقاح المحقون على فترات منتظمة.

ولكن الفرق بين الطريقتين انه في حالة حقن الحساسية تكون كميات حبوب اللقاح معروفة، وتتزايد تدريجيا إلى مستوى معين تحت اشراف الطبيب.

ولكن في حقيقة الامر لا أحد لديه طريقة لمعرفة ما قد يحتويه العسل الذي قد قمت شراءه بالتحديد. كما انه قد لا تكون لديك حساسية من حبوب اللقاح الموجود في العسل، فالسبب الرئيسي لحساسية الأنف ناتجه عن حبوب اللقاح من الأشجار والحشائش، وليس من حبوب اللقاح التي ينقلها النحل من الازهار.

ADVERTISEMENT

لذا فأنه قد يصبح من الصعب تحديد مدى فعالية العسل في علاج احساسية الأنف، أو التوصية بكميات معينة يمكن للشخص ان يتناولها يوميا من اجل العلاج.

هذا بالإضافة إلى انه لا توجد ضمانات حول كمية حبوب اللقاح الموجودة في العسل (في حالة الأشخاص الذين يعانون من حساسية مفرطة تجاه حبوب لقاح النحل (حبوب الطلع).

ADVERTISEMENT

ولكن على صعيد اخر، وبالرغم من عدم ثبوت فعالية العسل في علاج حساسية الأنف، ولكن لايزال يمكن استخدام العسل كبديل جيد للأطعمة السكرية، كما يشاع استخدام العسل للتخفيف من اعراض حساسية الأنف، حيث يمكن استخدامه كمثبط طبيعي للسعال واحتقان الحلق.

تنويه: لا يوصى بإعطاء العسل للأطفال دون سن العام الواحد، وذلك لان العسل قد يسبب التسمم الغذائي لدى الرضع. كما قد يعاني بعض الأشخاص ممن يعانون من حساسية تجاه حبوب لقاح النحل، من رد فعل تحسسي مفرط (التأق) بعد تناولهم للعسل.

قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد