طرق علاج الطفح الجلدي في المنزل

علاج الطفح الجلدي في المنزل
علاج الطفح الجلدي في المنزل

أيًا كان سبب الطفح الجلدي، فهو يسبب إزعاجًا كبيرًا سواء في مظهره على الجلد من بثور، أو حبوب، أو نتوءات، أو الحكة الشديدة المصاحبة له. ويقترح الأطباء بعض الأدوية، والمستحضرات لتهدئة الحكة، كما يقترحون بعض العلاجات المنزلية. وفي هذا المقال سنتعرف على كيفية علاج الطفح الجلدي في المنزل، فاقرأ السطور التالية.

ADVERTISEMENT

علاج الطفح الجلدي في المنزل طبيعيا

هناك عدة طرق طبيعية يمكنك اتباعها لعلاج الطفح الجلدي والحكة والناتجة عنه، كما يلي:

1. الكمادات الباردة

تعتبر الكمادات واحدة من أسرع، وأبسط الطرق لعلاج الطفح الجلدي في المنزل للحد من الألم، والحكة، وأيا كان ما ستلجأ له سواء كنت ستطبق الكمادات بشكل مباشر، أو تضع المنطقة المصابة تحت الماء البارد المتدفق من الصنبور، أو تأخذ حمامًا باردًأ، فكلها طرق لتهدئة الحكة.

ADVERTISEMENT

يمكنك صنع الكمادات في المنزل بكل سهولة كما يلي:

  • ضع قطع من الثلج أو الماء البارد في كيس بلاستيكي، أو الكيس المخصص للكمادات.
  • ضع قطعة من القماش على جلدك أولًا قبل أن تطبق الكمادات (إياك أن تطبق الثلج مباشرة على الجلد).
  • اضغط برفق على مكان الطفح إلى أن يسكن الألم.
  • كررها عند الحاجة.

إذا كان الطفح الجلدي يغطي مساحات أكبر في جسمك، أو كان في منطقة يصعب تغطيتها بالكمادات، يمكنك أخذ حمام بارد لمنحك نفس التأثير.

ADVERTISEMENT

2. حمام الشوفان

تمت الموافقة على استخدام “الشوفان الغروي – Colloidal oatmeal” عام 2003 من قبل منظمة الغذاء والدواء FDA، للمشاكل الجلدية.

يساعد حمام الشوفان على الحد من الحكة بصورة كبيرة، ويمكنك استخدام أي من تلك المنتجات، أو تحضير حمام الشوفان في المنزل عن طريق طحن حبات الشوفان في الخلاط ثم إضافة كوب ماء إليه، وإليك الخطوات:

  • املأ حوض الاستحمام بالماء الدافيء.
  • أضف كوب الشوفان الذي قمت بتحضيره، أو كيس واحد من منتج الشوفان الغروي.
  • اغمر نفسك في الماء لمدة نصف ساعة ثم اشطف جسمك جيدًا.

3. الملح الإنجليزي

الملح الإنجليزي قد يساعد في علاج الحكة، والقشور، وفيما يلي الخطوات المقترحة لحمام الملح الإنجليزي:

ADVERTISEMENT
  • املأ حوض الاستحمام بالماء، ثم ضع كوبين من الملح.
  • اغمر نفسك بالماء لمدة ربع ساعة.
  • قم بشطف جسمك ثم جففه جيدًا، ثم استخدم المرطب الخاص بك.

وُجد أن أملاح المغنيزيوم تساعد في تحسين وظائف حاجز الجلد الواقي للبشرة، ويساعد في ترطيب الجلد، وتقليل الالتهاب.

تنبيه: بالنسبة للأطفال، يجب استشارة الطبيب أولًا في كمية الملح التي يتم إضافتها.

4. بيكربونات الصوديوم

تُستخدم بيكربونات الصوديوم في علاج الطفح الجلدي في المنزل منذ القدم، كما تُستخدم أيضًا في علاج الحكة، وتسمم اللبلاب، ولدغات الحشرات، ويتم استخدامه كالآتي:

ADVERTISEMENT
  • ضع كوب أو اثنين من بيكربونات الصوديوم في حوض الاستحمام بعد ملئه بالماء الدافيء.
  • اغمر نفسك بالماء لعدة دقائق، ثم اشطف جسمك، وجففه جيدًا.
  • استخدم المرطب الخاص بك.

إضافة إلى ذلك، يمكن صنع معجون من البيكربونات عن طريق إضافة القليل من الماء، ثم وضعه على المنطقة المصابة. ويعمل البيكربونات كمعادل لحموضة الجلد.

5. خل التفاح

يُستخدم خل التفاح منذ قرون عديدة كعلاج منزلي للعديد من المشاكل الجلدية، إذ يُعرف بخصائصه المضادة للميكروبات، وعلى الرغم من استخدامه من قبل الكثير من الأشخاص، إلا أن هناك عددًا محدودًا من الأبحاث العلمية بشأنه.

وفقًا للمصادر، يمكن تخفيفه بالماء بنسبة 1:1، وتطبيقه على فروة الرأس، إذ يساعد على تخفيف الحكة الناجمة عن الصدفية، ثم يتم غسل فروة الرأس جيدًا.

ADVERTISEMENT

وهناك جدل حول استخدام خل التفاح في مصادر أخرى، كما أنه يُمنع استخدامه على الجروح المفتوحة، والنزيف، والجلد المشقق، ولحسم هذا الجدل، استشر طبيبك أولًا قبل استخدامه.

زيوت طبيعية لعلاج الطفح الجلدي في المنزل

هناك بعض الأنواع من الزيوت الطبيعية التي يمكن استخدامها لعلاج الطفح الجلدي في المنزل، إلا أنه يجب أولًا إجراء اختبار الحساسية قبل استخدامها، وينصح باستشارة الطبيب لمعرفة الزيت المناسب لك.

1. زيت جوز الهند

يستخرج زيت جوز الهند من الثمرة نفسها، أو من الحليب بداخلها، ويستخدم منذ قديم الأزل، ويعرف هذا الزيت بفوائده الجمة، ومنها الخصائص المضادة للالتهابات، والمطهرة.

ADVERTISEMENT

يمكن استخدام زيت جوز الهند كمرطب على الجلد، وفروة الرأس، كما يمكنك وضعه على المنطقة المصابة فقط، ويعتبر الزيت غير المعالج أو الزيت الخام أفضل لأنه غني بمضادات الأكسدة، والالتهابات.

2. زيت شجرة الشاي

هناك اعتقاد بأن زيت شجرة الشاي يعمل كمضاد للبكتيريا، والفيروسات، والفطريات، والطفيليات على الجلد، إلا أن آلية عمله ليست مفهومة بصورة كاملة، ومع ذلك يُعتقد بأن مركبات التربين الموجودة في الزيت تكسّر المادة الخلوية للبكتيريا.

يجب أن تعلم أن زيت شجرة الشاي قد يسبب تهيج البشرة، لذلك يجب تخفيفه في كريم، أو مع زيت آخر مثل زيت الزيتون، أو زيت جوز الهند، كما يمكن مزجه مع المرطب الخاص بك. يمكن وضعه على المنطقة المصابة بعد الاستحمام، ولكن يجب الحذر الشديد عند تطبيق هذه الزيوت بالقرب من العين.

قد تجد زيت شجرة الشاي في الكثير من المنتجات المنتشرة في الأسواق، ولا يجب بلعه مطلقًا، إذ يعتبر سامًا.

3. زيت النعناع

يتمتع زيت النعناع بخصائص التبريد التي تساعد في تخفيف الألم، والحكة. وفي دراسة تم نشرها عام 2012، تمت الإشارة إلى أن زيت النعناع الذي يحتوي على المنثول يعالج الحكة عند النساء الحوامل.

وتم تقسيم المشاركين في هذا البحث إلى مجموعتين، مجموعة حصلت على زيت النعناع مخلوط بزيت السمسم، ومجموعة أخرى بزيت الزيتون، مع زيت السمسم، وتم تطبيق هذا المزيد مرتين يوميًا لمدة أسبوعين، ووجدوا تأثير ملحوظ لمن استخدموا زيت النعناع على تهدئة الحكة.

4. علاج الطفح الجلدي بزيت الزيتون

يعرف زيت الزيتون بفوائدة الكثيرة، ومنها تقليل الالتهاب، وشفاء الجروح للجلد، كما أنه ينشيء حاجز واقي للبشرة، وذلك لأنه يتكون من حمض الأوليك، وكميات صغيرة من الأحماض الدهنية، إضافة إلى 200 مركب كيميائي آخر.

5. زيت الكاموميل

يستخدم الكاموميل أو البابونج في الطب الشعبي لتهدئة الجلد، إذ يحتوي على العديد من المركبات التي تمنحه خصائص مضادة للالتهاب، ومضادة للهيسامين، وفي دراسة نشرت عام 2010 أوضحت تأثيره في تقليل الخدوش، وخفض مستويات الهيستامين على الفئران التي تعاني من الإكزيما.

6. زيت الجوجوبا

يتميز هذا النوع من الزيوت بالخصائص المضادة للالتهابات أيضًا، ويتواجد في كثير من مستحضرات التجميل.

إضافة إلى ما سبق، يتمتع زيت بذور القرطم، وزيت الأرجان بالخصائص المضادة للالتهابات، وتحسين مرونة، ورطوبة الجلد، كما أن زيت الأرجان يساعد في تعزيز امتصاص الأدوية الموضعية.

تنويه هام؛ بالرغم من كل هذه الفوائد إلا أنه ننصح دائما باستشارة الطبيب قبل محاولة تطبيق هذه الوصفات وخاصة الزيوت إذا كنت تعاني من مشكلة جلدية مزمنة، وقبل تطبيقها للأطفال.

مهيجات الطفح الجلدي التي يجب تجنبها

واحدة من الخطوات البديهية المتبعة لعلاج الطفح الجلدي في المنزل، والحكة الناجمة عنه هي تجنب المهيجات، والمثيرات التي تزيد الأمر سوءًا مثل الآتي:

  • الماء الساخن: الاستحمام بالماء الساخن يزيل الرطوبة من الجلد، مما يجعله أكثر عرضة للجفاف، والاحمرار، والحكة، لذا ينصح بالاستحمام بالماء الدافيء، أو البارد.
  • بعض منتجات العناية بالبشرة والصابون: إذ تحتوي على المعطرات، والألوان الصناعية التي تزيد من تهيج الجلد، لذلك يستحسن استخدام منتجات خالية من هذه المواد.
  • الملابس الصوفية، والمصنوعة من ألياف صناعية: تزيد هذه الخامات من تهيج الجلد، والحكة لبعض الأشخاص، وينصح بارتداء ملابس قطنية تساعد على الوقاية من فرط الحرارة.
  • التوتر: قد يزيد التوتر من تفاقم الحكة، ودائمًا ما ينصح الأطباء بتجنب التوتر عن طريق الاسترخاء، واليوجا.
  • حفاضات الأطفال: يجب تغيير الحفاضات للطفل باستمرار لتجنب طفح الحفاضات.
  • الحرارة: حاول تجنب دراجات الحرارة العالية، وابق في مكان معتدل الرطوبة، ودرجة الحرارة، ويمكن استخدام مرطب الجو في فصل الشتاء.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د.كريم محمود - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد