علاج الاكزيما: 7 طرق مختلفة ونصائح لتخفيف آثارها

علاج الاكزيما
طرق علاج الاكزيما

تُعتبر الإكزيما من أشهر الحالات الجلدية التي تُصيب العديد من الأشخاص، ودائماً ما يبحث هؤلاء المصابين عن طرق علاج هذه الحالة وتخفيفها، لذا أعددنا لكم المقال التالي لتتعرفوا على طرق علاج الاكزيما الطبية والطبيعية وكيف يمكن التعامل مع الإكزيما المتهيجة وبعض النصائح للتخلص من الآثار الناتجة عن الإكزيما على الجسم ومعلومات أخرى عديدة نهمكم، فاحرصوا على المتابعة.

ADVERTISEMENT

طرق علاج الاكزيما

تهدف طرق العلاج المتبعة في حالات الإصابة بالإكزيما إلى تخفيف الأعراض المصاحبة كالحكة الجلدية والتقشر والاحمرار وغيرهم، وتتضمن أبرز طرق علاج الاكزيما ما يلي:

1- الأدوية

  • مرهم الاكزيما: وهي الذي يحتوي على الكورتيكوستيرويد الموضعي، وهي أدوية مضادة للالتهابات تساعد في تخفيف الأعراض الرئيسية للإكزيما مثل الالتهاب والحكة الجلدية. ويتم تطبيقها مباشرة على الجلد.
  • الأدوية الفموية: في حالة عدم فاعلية الأدوية الموضعية، يمكن أن يصف الطبيب يعض الأدوية الفموية مثل أدوية الستيرويدات القشرية الجهازية ومثبطات المناعة، ويتوفروا في صور حقن أو حبوب فموية.
  • المضادات الحيوية: يتم وصف المضادات الحيوية في حالة حدوث الإكزيما مع عدوى أو التهاب جلدي آخر.
  • مثبطات الكالسينيورين الموضعية: تُستخدم هذه الأدوية لقمع نشاط الجهاز المناعي الزائد، حيث تساعد في تقليل الالتهابات وتقلل من فرص حدوث نوبات الإكزيما.
  • مضادات الهيستامين: يُستخدم هذا النوع من الأدوية لتقليل حدوث الحكة أثناء الليل، حيث تتسبب في الشعور بالنعاس وتساعد المريض في النوم أسرع.

2- ابرة الأكزيما

توجد بعض أنواع الأدوية التي يتم وصفها لعلاج الاكزيما وتخفيف أعراضها تتضمن الحقن، مثل الأدوية البيولوجية المحقونة، وتُستخدم هذه الحقن لكبح البروتينات في الجهاز المناعي وتقليل استجابات الجهاز المناعي الزائدة، التي يمكن أن تتسبب في زيادة الأعراض.

ADVERTISEMENT

3- كريم للاكزيما

بسبب جفاف الجلد والحكة، يمكن أن يصف الطبيب الكريمات والمرطبات أثناء علاج الاكزيما للحفاظ على رطوبة الجلد، حيث تساعد الكريمات على تقليل الالتهابات وزيادة الماء في الجلد مما يساعد في عملية الشفاء.

ويمكن أن تساعد المنتجات التي تحتوي على الجلسرين وحمض اللاكتيك واليوريا، كما يمكن استخدام الفازلين والزيوت المعدنية حيث تساعد في الحفاظ على كمية المياه في الجلد وعمل حاجز سميك فوق الجلد.

ADVERTISEMENT

وفي حالة استخدام كريمات يمكن الحصول عليها بدون وصفة طبية، يمكن استخدام كريمات الهيدروكورتيزون، حيث يساعد الهيدروكورتيزون في تقليل احمرار الجلد والحكة والتورم، ولكن يُفضل استخدام الكريمات التي ينصح بها طبيبك المعالج.

4- قطران الفحم

يمكن أن يصف الطبيب استخدام منتجات تحتوي على قطران الفحم، حيث يُعرف أنه تم استخدامه لعلاج الاكزيما وأعراضها وعلاج مشاكل جلدية أخرى لسنوات عديدة، وعلى الرغم من أنه يمكن أن يترك آثار ورائحة قوية، إلا أنه يمكن أن يساعد في تهدئة الجلد.

5- تقنيات الاسترخاء

توجد علاقة قوية بين التوتر وصحة الجلد، حيث تُشير الدراسات إلى أن الشخص يكون أكثر عرضة لحك الجلد عند حدوث اضطرابات في المشاعر، وأشارت بعض الدراسات إلى أن استخدام تقنيات الاسترخاء يمكن أن تقلل من التوتر وبالتالي تقلل من فرص ظهور أعراض الإكزيما. ويمكن استشارة الطبيب حول أفضل التقنيات التي يمكن استخدامها.

ADVERTISEMENT

6- الأغطية المبللة

عند ظهور أعراض الإكزيما، يمكن نقع بعض الشاش أو الضمادات أو قطعة من الملابس الناعمة في الماء البارد ووضعها على الجلد، حيث تساعد البرودة في تخفيف الحكة والرطوبة، ويمكن أن تساعد أي كريمات أو مرطبات تم وضعها في العمل بصورة أحسن. ويُفضل التحدث مع الطبيب لمعرفة كيفية تطبيق هذه الطريقة ومدة استخدامها لمنع حدوث أي التهابات.

7- علاج الاكزيما بنصائح منزلية

بعض معرفة بعض أبرز طرق علاج الاكزيما، توجد بعض النصائح المنزلية التي يمكن أن تساعد في تخفيف الأعراض وحدة نوبات الإكزيما منها ما يلي:

  • الاستحمام بماء فاتر.
  • وضع مرطب بعد 3 دقائق من الاستحمام للحفاظ على رطوبة الجلد لأطول مدة.
  • ترطيب الجلد بشكل يومي.
  • ارتداء الملابس القطنية والناعمة.
  • الابتعاد عن ارتداء الملابس الخشنة والضيقة والشائكة.
  • استخدام جهاز ترطيب في حالة جفاف الطقس والبرودة.
  • محاولة تجنب التغيرات السريعة في حرارة الجو، والأنشطة التي يمكن أن تُسبب التعرق.
  • تجنب مهيجات الإكزيما.
  • قص أطراف الأظافر بانتظام، لمنع حدوث الخدوش في حالة حك الجلد.

علاج الاكزيما بالاعشاب والطرق الطبيعية

من الضروري معرفة أنه لا توجد أعشاب أو طرق طبيعية يمكن أن تساعد في علاج الاكزيما بشكل نهائي، وأي حلول طبيعية متوفرة تهدف فقط لتخفيف الأعراض. ووفقاً للبيانات المتوفرة تتضمن بعض أبرز الطرق الطبيعية المستخدمة لتخفيف الاكزيما ما يلي:

ADVERTISEMENT
  • جل الألوفيرا: يحتوي هذا الجيل على خصائص مضادة للبكيتريا والميكروبات ويساعد في تعزيز الجهاز المناعي وسرعة شفاء الجروح.
  • خل التفاح: يمكن أن يساعد هذا الخل في حل بعض المشاكل الجلدية، ولكن يجب اسخدامه بحذر لأنه يمكن أن يتسبب في حدوث ضرر للأنسجة الناعمة.
  • زيت جوز الهند: يحتوي عىل أحماض دهنية مفيدة يمكن أن تساعد في ترطيب الجلد، مما يمكن أن يساعد مرضى الإكزيما.
  • زيت شجرة الشاي: يساعد هذا الزيت في تخفيف بعض مشاكل الجلد منها الإكزيما، حيث يحتوي على خصائص مضادة للالتهابات والبكتيريا ويساعد في شفاء الجروح.

وتتضمن بعض الأعشاب والطرق الطبيعية الأخرى التي اقترحت بعض الدراسات أنها يمكن أن تكون مفيدة ما يلي:

  • الكركم.
  • البابونج.
  • الشوفان.
  • زهرة الربيع المسائية.
  • مكملات الفيتامينات والزنك.

هل يمكن علاج الأكزيما بالعسل؟

العسل من المواد الطبيعية المضادة للبكتيريا والمضادة للالتهابات والتي تُستخدم من قِبل العديد من الأشخاص لعلاج الجروح، ووفقاً لبعض الدراسات يمكن أن يساعد العسل في تعزيز الجهاز المناعي، مما يعني زيادة قدرة الجسم على محاربة العدوى، كما تُشير بيانات أخرى إلى أن العسل مفيد في علاج العديد من مشاكل الجلد مثل الحروق والجروح.

وبناءاً على هذه البيانات، ومع اتباع التعليمات الصحيحة، يمكن وضع العسل على الجلد المصاب، لترطيب الجلد ومنع العدوى وتسريع شفاء الجروح، التي يمكن أن تنتج عن حالات جلدية مثل الإكزيما.

ADVERTISEMENT

تنويه:

ننصح بشدة بضرورة استشارة الطبيب أولاً قبل استخدام العسل أو أياً من الطرق الطبيعية السابق ذكرها، حيث أنه لا توجد العديد من الدراسات التي تدعم مدى آمان وفاعلية هذه المنتجات.

علاج الأكزيما المتهيجة

الإكزيما المتهيجة هي نوبات الإكزيما التي يمكن أن تحدث بصورة مفاجئة وشديدة أو نوبات الإكزيما المعتادة ولكن تكون حادة، وتتضمن بعض النصائح لتخفيف هذه النوبات المتهيجة وعلاج الاكزيما المتهيجة ما يلي:

ADVERTISEMENT
  • استخدام مضادات الهيستامين الفموية والكريمات المضادة للحكة، للمساعدة في تخفيف الأعراض.
  • استخدام الاسيتامينوفين أو أي دواء مضاد للالتهابات لتقليل أعراض الحرقان والالتهاب.
  • استخدام كريمات للترطيب.
  • استخدام الزيوت الطبيعية مثل، زيت جوز الهند أو وزيت عباد الشمس أو أي كريم موضعي يحتوي على فيتامين B12.
  • الجلوس في ماء دافي لمساعدة الجسم في امتصاص الرطوبة وتقليل التوتر.
  • استخدام زيوت الاستحمام غير المعطرة لتخفيف الحكة وزيادة رطوبة الجسم.

هل يمكن علاج الإكزيما نهائيا؟

تُعتبر الإكزيما حالة مزمنة، مما يعني أنه لا يمكن علاجها بشكل نهائي، ولكن كما ذكرنا سابقاً توجد عدة طرق فعالة لتخفيف الأعراض المصاحبة للمرض مثل الحكة وجفاف الجلد. ولا يوجد علاج معروف وفعال بنسبة 100% للإكزيما، ولا يختفي الطفح من تلقاء نفسه، لذا تتطلب هذه الحالة علاج متواصل ورعاية مستمرة لتقليل الأعراض.

علاج اثار الاكزيما

في العديد من الحالات لا يمكن التخلص من هذه الآثار بشكل نهائي، ولكن توجد بعض النصائح والطرق التي يمكن أن تجعلهم أقل بروزاً وتساعد في إخفائهم، نذكر منهم ما يلي:

  • تغطية الآثار بواسطة المكياج، ولكن في حالة عدم استمرار تهيج الجلد.
  • جعل الجلد داكناً أكثر بواسطة بعض المرطبات والكريمات مثل محاليل تسمير البشرة.
  • تفتيح هذه الآثار عن طريق استخدام كريمات التبييض التي تحتوي على الهيدروكينون.
  • تسطيح الآثار البارزة عن طريق وضع شرائح جيل السيليكون على المنطقة المصابة.
  • يمكن استخدام كريمات الندوب، التي يمكن الحصول عليها أحياناً بدون وصفة طبية.
  • يمكن تجربة العلاج بالليزر، حيث يمكن أن يساعد في بعض الحالات في تغيير لون الندوب.
  • استشارة اخصائي تجميل، حيث توجد بعض الحلول التجميلية التي يمكن أن تساعد، ولكن قد تكون مكلفة أحياناً.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مروة الطوخي - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد